أعلنت أوراسكوم تيلكوم ونوكيا اليوم عن خدمة الرسائل من نوكيا بشكل جديد، حيث تسمح الخدمة للمشتركين في شبكة أوراسكوم تيلكوم في الجزائر وتونس ومصر وباكستان وبنجلادش وإيطاليا واليونان وكندا بالاستمتاع غير المحدود بخدمة البريد الإلكتروني والرسائل الفورية من خلال خدمة "رسائل نوكيا" وذلك مقابل رسم شهري موحد.
 
وأعلن خالد بشارة العضو المنتدب لشركة أوراسكوم تيلكوم قائلاً: "وضعنا كشركة رائدة للاتصالات يسمح لنا بتقديم أفضل الخدمات إلى عملائنا، فالشراكة الجديدة مع نوكيا لا تسمح فقط بالتوسع في مجموعة الخدمات التي تقدمها المجموعة، بل تعبر عن التزامنا بتعزيز خبرات المستخدمين بتقديم حلول فعالة لهم. و نحن نتطلع إلى المزيد من التوسع في آفاق التكنولوجيا لخدمة عملائنا وتمكينهم من استخدام أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا والتطبيقات في عالم اتصالات المحمول بصورة أفضل".
 
ومن جانبه، أضاف روبين ريندال النائب الأول لمدير شركة نوكيا لشركات تشغيل المحمول "ترغب نوكيا في إتاحة خدمة البريد الإلكتروني والدردشة عبر الهاتف المحمول لتكون في متناول أكبر عدد ممكن من الناس. وبمصاحبة أوراسكوم تيلكوم سوف نتمكن من تقديم خدمة "رسائل نوكيا" إلى قاعدة واسعة من المستخدمين تتمثل في 120 مليون مشترك في شبكة الاتصالات التابعة لشركة أوراسكوم تيلكوم. فالآن بإمكان أي شخص تشغيل خدمة الرسائل والاستمتاع بها".

واتفقت أوراسكوم تيلكوم ونوكيا على تقديم خدمة "رسائل نوكيا" من خلال العديد من أجهزة الهواتف الذكية مثل "E5" و"C6" والهواتف المحمولة الأخرى مثل "C3" مع استمرار طرح المزيد منها، فكل ما يحتاجه العميل هو إدخال عنوان البريد الإلكتروني وكلمة المرور حتى يستطيع الدخول على حسابه مباشرة على شاشة الجهاز الرئيسية. ومن هنا بإمكان المستخدم قراءة الرسائل وإرسالها وتمريرها والرد عليها علاوة على تنزيل الملفات وقراءتها وإرفاقها، وكل هذا يحدث على المحمول.

وتحشد خدمة رسائل نوكيا حسابات البريد الإلكتروني من آلاف موفري خدمة الإنترنت والبريد الإليكتروني على مستوى العالم. إذ يمكن لعملاء أوراسكوم تيلكوم إدخال حتى 10 حسابات شخصية للبريد الإلكتروني مباشرة على جهاز نوكيا من أمثال بريد "جي ميل" و"يندوز لايف" و"هوتميل" و"أوفي ميل"، علاوة على مجالات التراسل الفوري المصاحبة لهذه المواقع الخاصة بالبريد مثل "أم أس أن" و "جوجل توك". حيث يستطيع المستخدم القيام بالعديد من المحادثات من خلال أكثر من المواقع فى نفس الوقت وأيضاً التحكم فى طريقة ظهوره للآخرين، وذلك بالإضافه إلى التحكم فى قائمة الأصدقاء.

"نوكيا" تستحوذ على تقنية لتحديد المواقع

 
     
استحوذت شركة "نوكيا" الفنلندية على شركة "ميتاكارتا" المتخصصة في خدمات تحديد المواقع الجغرافية، حيث من المتوقع أن يدعم ذلك الخدمات المقدمة لمستخدميها على هواتفها واسعة الانتشار.

وذكر موقع "إنفورميشن ويك" المتخصص في مجال التقنية أن "نوكيا" لم تكشف سوى عن تفاصيل قليلة فيما يخص خططها بشأن الشركة _التي تضم قرابة 30 موظفاً_ حيث قالت إنها ستستخدم التقنية في مجال البحث عن المواقع وما إلى ذلك من الخدمات.

وأوضح الموقع أن تقنية "ميتاكارتا" تعمل على الخرائط المعروضة على الهواتف المحمولة وعلى متصفحات الإنترنت، مثل خدمتي "مايكروسوفت فيرشال إيرث" و"جوجل إيرث" التي تعرض خرائط للأرض تبثها الأقمار الصناعية.

يذكر أن "نوكيا" تدفع باستمرار في اتجاه هذا النوع من الخدمات، حيث كانت قد استحوذت على شركة متخصصة في تزويد بيانات الخرائط في 2007 في صفقة قدرت بمبلغ 8.1 مليار دولار.

  • Currently 121/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
41 تصويتات / 610 مشاهدة
نشرت فى 25 مايو 2010 بواسطة hitech

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

50,768