يجب احتواء وجبات الرجيم على الكميات الضرورية من الفيتامينات والمعادن في حدود الاحتياجات القياسية والمحددة منها يوميا. والهدف من ذلك تفادى أضرار نقص وجودها، حتى لا يبدأ الجسم في استهلاك ما يوجد منها في أنسجته ومكونات أعضائه الداخلية، وهو وضع ضار توصف خطورته بأن الجسم بدأ يأكل نفسه.
ونظرا لعدم وجود جميع هذه الفيتامينات والمعادن في مادة غذائية واحدة، فإن الوجبات اليومية يجب أن تعتمد على التنوع والاعتدال في ما تحتويه من أغذية طبيعية، لضمان حصول الجسم على احتياجاته الضرورية من الفيتامينات والمعادن. وبالتالي تظهر خطورة بدع الريجيم التي تحرم الجسم من تناول أغذية معينة، فيتعرض للإصابة بأضرار نقصها.
قبل أن تأكل أي وجبة رجيم لا تبحث فقط عما تعطيه من سعرات حرارية منخفضة، وما تحدثه من نقص في وزن الجسم، بل يجب التأكد من احتوائها على الفيتامينات والمعادن والمغذيات الرئيسية من الدهون والبروتينات والكربوهيدرات والألياف، حتى لا تبدأ في أكل جسمك.

المصدر: د. مدحت خليل/ استشاري الجهاز الهضمي والكبد والتغذية العلاجية كلية الطب - جامعة القاهرة، من مقال "10 حقائق عن إنقاص الوزن الدائم، تدحض السلوكيات الغذائية الخاطئة وبدع الريجيم"، نشر بجريدة الشرق الأوسط.
  • Currently 111/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
38 تصويتات / 884 مشاهدة
نشرت فى 18 يوليو 2010 بواسطة healthylifestyle

ساحة النقاش

healthylifestyle
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

96,873