محمد شهاب- المزارع السمكية Mohamed Shihab -Aquacultures

يعرض الموقع الأحدث من ومقالات و صور و مواقع تخص الاستزراع السمكى

مضادات حيوية جديدة للأمراض البكتيرية من الكائنات البحرية

إعداد/ محمد شهاب

نجح فريق بحثى من هيئة الطاقة الذرية وجامعة المنيا بالاشتراك مع علماء من 3 جامعات بألمانيا والولايات المتحدة واستراليا من تحديد أهم 20 مركبا مستخلصا منالكائنات البحرية ويمكن الاستفادة بها كمضادات للبكتيريا التى يصعب التغلب عليها والمقاومة للمضادات الحيوية المعروفة.ووفقا لنتائج الدراسة فإن 60% من هذه المركبات صالحة للاستعمال عن طريق الفم وليس لها تأثير سام على الخلايا الحية عند نفس الجرعات الفعالة ضد البكتيريا، كما أن 4 مركبات يتم تجربتها حاليا على الحيوانات، وبالتالى تعد بمثابة علاجات دوائية مبشرة حال ما أجريت كافة التجارب السريرية. ولقد تم قبول هذه الدراسة المهمة للنشر خلال الأسابيع المقبلة فى مجلة الأمراض المعدية التى تعد من الدوريات العلمية المرموقة والأكثر استشهادا فى مجال الأمراض المعدية وذات معامل تأثير عالي.

ويقول د. إباء الحصرى الباحث الأول للدراسة ومدرس الكيمياء الصيدلية بالمركز القومى لبحوث وتكنولوجيا الإشعاع بهيئة الطاقة الذرية إنه تم تحديد هذه المضادات الحيوية من بين أكثر من 160 مركباً تم استخراجها من كائنات بحرية مختلفة يمكن استعمالها فى علاج الأمراض البكتيرية المقاومة للمضادات الحيوية، وقد شارك فى إعداد الدراسة باحثون من جامعة فورتسبورج بألمانيا وجامعة جريفيث فى أستراليا وجامعة برنستون بالولايات المتحدة الأمريكية.

فعلى مدار عام ونصف، تم التنسيق بين الفرق البحثية المصرية والأجنبية للقيام بهذه الدراسة، حيث قام الفريق المصرى برصد المعلومات عن المركبات المفصولة من الكائنات البحرية، وقام الفريق الأجنبى بتحليل هذه المعلومات باستخدام برمجيات ثم تحليل البيانات لمعرفة إمكانية استغلال هذه المركبات كمضادات جديدة للأمراض البكتيرية. ووفقا للدراسة فإن المضادات الحيوية المكتشفة يمكن لبعضها علاج البكتيريا المسببة الالتهاب الرئوى وكذلك بكتيريا المكورات العنقودية الذهبية وهى نوع من البكتيريا الملوثة للجروح بعد العمليات الجراحية.

فيما يؤكد د. أسامة رمضان المشرف الرئيسى على الدراسة والأستاذ المساعد بقسم العقاقير بكلية الصيدلة جامعة المنيا أنه فى السنوات الأخيرة أجريت مئات الدراسات الدولية على كيمياء الكائنات البحرية، وتم فصل أكثر من 160 مركبا مختلفا من كائنات بحرية مثل الفطريات والطحالب البحرية والإسفنجيات والشعب المرجانية والبكتيريا وغيرها التى تم تجميعها من بيئات مختلفة حول العالم ومنها البحر الأحمر فى مصر.وأظهرت هذه المركبات فاعلية ضد أنواع مختلفة من البكتيريا الممرضة والمقاومة للمضادات الحيوية المعروفة، مثل الميكروبات المسببة للالتهاب الرئوى ومتلازمة الصدمة التسممية والجمرة الخبيثة وتلوث الجروح وتلوث الأدوات الطبية المستخدمة فى المستشفيات وغيرها من الأمراض البكتيرية المعدية.

المصدر: الأهرام
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 49 مشاهدة
نشرت فى 2 أكتوبر 2018 بواسطة hatmheet

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

635,859