محمد شهاب- المزارع السمكية Mohamed Shihab -Aquacultures

يعرض الموقع الأحدث من ومقالات و صور و مواقع تخص الاستزراع السمكى

أسماك القرش الأبيض الكبير تغوص عميقا لتوفير الطاقة عند الصيد

أعداد/محمد شهاب

أفادت دراسة أجراها باحثون أستراليون وعالميون بأن أسماك القرش الأبيض الكبير تغوص لعمق يصل إلى 108 أمتار في المحيط ،وتسبح عائدة إلى السطح لتوفر الطاقة عند البحث عن الفقمة لصيدها.وتساعد هذه "الاستراتيجيات السلوكية" أسماك القرش في الوصول بطاقتها إلى أقصى حد، وتسمح لها بزيادة معدلات الالتقاء بالفقمة سريعة السباحة، وفقا للدراسة التي نشرت في مجلة "The Company of Biologists" اليوم الثلاثاء.

وذكرت الدراسة أن هذه الطريقة شبيهة بـ"الجلوس والانتظار" لاقتراب الفريسة، بدلا من السباحة لمسافات طويلة بسرعة للصيد.وعرضت أسماك القرش سلسلة من السلوكيات الانزلاقية الموفرة للطاقة خلال المراحل التنازلية من الغوص التي يليها الصعود النشط.وأشارت الدراسة إلى أن هذا السلوك أكثر كفاءة من السباحة السطحية الأفقية التي تتطلب مزيدا من الطاقة.

ولكن جمع المعلومات عن أسماك القرش البيضاء البالغة، والتي يتراوح طولها بين خمسة وستة أمتار ووزنها يزيد على الطنين ،كان بعيد المنال، حيث يصعب تتبعها. وأجريت الدراسة عن طريق تثبيت أجهزة لقياس السرعة وكاميرات فيديو على أجسام عشرة من أسماك القرش الأبيض الكبير، لمعرفة كيفية استخدامها للطاقة عند الصيد للفقمات ذات الفراء طويلة الأنف قبالة جزر نبتون في أستراليا الجنوبية، والتي تحظى بشعبية بين السائحين العاشقين للغوص مع الكائنات المفترسة.

ووجدت الدراسة أنه على عكس معظم الأسماك ، فإن أجسام أسماك القرش داخلية الاستحرار، بمعنى أنها تحافظ على درجة حرارة جسمها أكثر دفئا من المياه المحيطة بها، ويسمح نمط الدم الحار لها بالسباحة لمسافات أطول وبشكل أسرع عن الكائنات البحرية الأخرى ذات الدم البارد.يشار إلى أن أسماك القرش الأبيض الكبير هي من الأنواع المحمية في أستراليا.

وفي العام الماضي، قال العلماء إن الساحل الشرقي لأستراليا يأوي نحو 5500 سمكة من أسماك القرش الأبيض الكبير، وفقا لدراسة وتحليلات عالمية لتقدير عدد أسماك القرش.

المصدر: الشروق
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 32 مشاهدة
نشرت فى 26 فبراير 2019 بواسطة hatmheet

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

698,007