موقع بسمة امل العائلى

موقع بسمة امل العائلى للاسرة والتنمية البشرية والتربية الخاصة

الخريطة الذهنية والذاكرة البشرية

الخريطة الذهنية والذاكرة البشرية

نتيجة بحث الصور عن صور الخريطة الذهنية

تعتبر الخرائط الذهنية التي تنسب إلى مبتكرها( تونى بوزان )من أقوى الأساليب التي تستخدم في التعلم والعمل والعصف الذهني بالإضافة إلى حل المشكلات الصعبة وتعد الخرائط الذهنية نتاج مجال الجغرافيا السلوكية, وتُعتبر الخرائط الذهنية إحدى أولى الدراسات التي تداخلت فيها البيئات الجغرافية مع العمل البشري ويعتمد إنشاء الخريطة الذهنية على الذاكرة خلافًا لكونها تُنسخ من خريطة أو صورة موجودة من قِبل .

الخريطة الذهنية عبارة عن رسم توضيحي لفكرة رئيسية بالمنتصف وتنقسم منه فروع أخرى من الأفكار الفرعية، وتعتمد فكرة الخريطة الذهنية على ربط الأفكار ذات صلة مع بعضها البعض لسهولة تذكرها ولسهولة تحليل الموضوع ككل

أداة مرئية يمكنها أن تشمل النصوص والألوان والأرقام والصور والفيديو ؛ لذا فإنها سهلة التذكر وممتعة في عملها ومراجعتها، والخريطة الذهنية تمكِّننا من قراءة المعلومة بكامل الدماغ، بفصَّيه الأيمن والأيسر،فترفع من زيادة التعلُّم والاستيعاب، ومن ثمة يتمُّ تخزين المعلومات في الدماغ لأطول مُدَّة ممكنة، لأنها جمعت بين الصور والكلمات، وربطت المعاني المختلفة بعضها ببعض عن طريق الفروع المستخدمة في رسمها بمجرد النظر للخريطة الذهنية ستتعرف على موضوعها من جوانب كثيرة حتى ولو كان موضوعاً صعباً، كما أنه من الممكن أن يشمل على معظم المعلومات عن هذا الشيء. وهى طريقة سهلة لتنظيم أفكارك لأنها تعتبر طريقة مماثلة لطريقة تفكيرنا.وطريقة عمل الخريطة الذهنية سهلة وبسيطة لانها تعتمد على مدى قوة قناعتك بالفكرة التي تفكر فيها ومدى رغبتك في التنفيذ والتفكير الجيد لها وهى تعطينا صورة شاملة عن الموضوع الذي نريد دراسته أو التحدُّث عنه، فمستخدم الخريطة الذهنية يكون محيطا بالموضوع من جميع جوانبه، ويضمن بذلك تغطية جميع نقاط الموضوع بشكل منظم.

والخريطة الذهنية تمكِّننا من وضع كل أفكارنا وما يدور في أذهاننا وأكبر قدر ممكن من المعلومات عن الموضوع في ورقة واحدة.   وتساعدنا على ترتيب المعلومات وتصنيف المفاهيم. وتساعد على توالي الأفكار في ذهنك بعد قيامك بأول خطوات رسم الخريطة الذهنية، أفكار قد لا تظهر لك لو اعتمدت على الكتابة المباشرة، والسبب أنك قمت تعمل بنفس طريقة عمل دماغك والتركيز فيما تريد أو تقول .

للمتابعة

موقع بسمة امل العائلى

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 23 مشاهدة
نشرت فى 29 إبريل 2017 بواسطة hassanrzk

ساحة النقاش

حسن عبدالمقصود على

hassanrzk
الاعاقة وتنمية الموارد البشرية »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

129,330