Expectation  for year 2019 by Dr.Hassan Osman Dahab

 

توقعات عام ٢٠١٩ 

 

التوقعات العلمية ليست عملية تنجيمية او اعتباطية او النظر الي البنورة السحرية والعم المارد المحبوس بداخلها يخبرنا باحداث المستقبل، بل تعتبر  التوقعات علما ياخذ في الاعتبار  كل جوانب الحياة علي المستويين  البيولوجي والنفسي لحياة الانسان علي الارض بل ياخذ في الاعتبار  المتغيرات البيئية  ومدي تاثيرها علي الانسان .

 

ومن هنا يمكن القول بان علم التوقعات ينطلق من الحقيقة الاتية وهي ان الانسان هو مركز العالم والمعرفة هي تلك يفهمها والقادر علي  التعامل معها الانسان ، من خلال مافهيمه العقلانية من جانب وقدرتة علي التاثير عليها من جانب اخر 

 

عام جديد ام مواصلة تراكمية للعام السابق

 

علي ما يبدو ان العام الجديد يمحمل نقلة نوعية في تاريخ البشرية خاصة في المسارات الاتية 

 

الحروب:

 

سوف تشهد منطقة الشرق الاوسط حروب  من نوعية خاصة ، ومن خلال اسلحة من نوعية متطورة ذات قوة ندميرية هائلة.  وهنا تظهر الاحتمالات في محيط الجزيرة العربية وايران كذلك اسرائيل ولبنان

 

الاقتصاد

 

من المحنمل وطبقا للمطيات الحالية، فان العالم علي وشك ازمة اقتصادية كبري تؤدي الي زلزلة مكانه الولايات المتحدة الامريكية، وربما بتم اعلان افلاس الولايات المتحدة كنتيجة للديون واحتمالية انهيار  او تراجع الدولار الامريكي كعملة عالمية مسيطرة

 

البورصات

 

 

انهيارات البورصة الامريكية يشعل انهيارات في البورصات العالمية والدول الناشئة ومن ثمة اضطربات مالية وشعبية في العالم 

 

الشعوبية 

 

من المحتمل ارتفاع حدة الشعوبية في العالم نتيجة لتدفق الاجئين الي العالم الغربي والخوف من انتشار الفوضي والانهيارات الاقتصادية 

 

خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الاوربي

 

سوف تتم عملية خروج المملكة  المتحدة من الاتحاد الاوروبي كما هو مكرر ،ولكن هذا الخروج سوف يشجع حركات انفصالية في اسبانيا ويطاليا

 

الاوبئة 

 

  سوف يتمكن العالم من تقليص الاوبئة القاتلة خاصة في افريقيا، وكدلك تحقيق نجاح في السيطرة علي الامراض الكلاسيكية مثل السرطان وداء السكر 

 

الارض                  

 

احتمالية كبيرة في استمرار الكوارث الطبيعية خاصة في ارتفاع درجة حرارة الارض وبالتالي  صيف حار جدا وامطار في مناطق صحراوية

 

غياب قيادات عالمية ومحلية

 

من النتوقع غباب الرئيس الامريكي ترامب اما عن طريق الازاحه القانونية او الاعتيال واختفاء قيادات عربية خاصة في الجزائر،اليمن وفلسطين 

 

فوضي في دول غيرمركزية في العالم العربي

 

من المحتمل انقسام السودان الي عدة اقسام متناحرة خاصة غرب السودان ومحاولات  الاستقلال نتيجة للازمة الاقتصادية الطاحنة.وكذلك قد تشعد ليبيا حروب اهلية جديدة تؤدي الي انقسام  الشرق عن غرب ليبيا. محاولة السعودية لغزو قطر مرة اخري مما يؤدي الي تدخل تركيا والولايات النتحدة ، وبالتالي انقسامات في حلف الناتو .

 

 

الدكتور حسن عثمان دهب عمل استادا في الجامعات الاتية بنغازي ليبيا وصنعاء وكذلك مستشارا لمجلس الوزراء الدنماركي لشؤون الاجئين والاتحاد الاوروبي في اعادة تاهيل العاطلين عن العمل من الاكادميين الدنماركيين 

D.Hassan Osman Dahab is educated from Copenhagen  university

And works as lecturer in Libya and Yaman and consultant in EU in re education unemployed academic in Denmark       

 

 

 

 

 

 

 

المصدر: الدكتور جسن عثمان دهب
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 103 مشاهدة
نشرت فى 30 ديسمبر 2018 بواسطة hassan200

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

26,227