يستطيع البرغوث أن يحقق قفزة تصل إلى 100 ضعف ارتفاعه عن الأرض، أي ما يساوي 200 متراً من القفز العالي الذي يقوم به الإنسان. علاوة على ذلك يمكنه أن يستمر في القفز دون توقف لمدة 78 ساعة. بشكل عام لا يسقط البرغوث على ساقيه بعد القفزة الخامسة، بل يهبط إما على رأسه أو على ظهره، ومع ذلك فهو لا يصاب بالدوار ولا يلحق به أي أذى بسبب تصميم جسمه الفريد

البرغوث حشرة صغيرةمن اللاجناحيات تنتمي لرتبة siphonapteraالمتطفلة على عائل أو مضيف (أحياء) الذي يكون في الغالب من الثدييات مثل الانسان والحيوانات سيما القطط والكلاب والدواب ،وقلة من انواعها يكون عائلها من الطيور، يبلغ عددها من حيث النوع ثمان مئةنوع،و يبلغ طول البرغوث حوالي من 1م إلى 4م جسمه مضغوط الجوانب ومغطى بدرع قشري، كما ان بدنه مغطى بشعر هلبي حاد يساعده على التشبث على جسم المعيل ،البرغوث لا يوجد له جوانح اذ يتحرك بشكل قفزات بفضل زوجين من الارجل الخلفية الطويلة ،للبرغوث ثلاثة ازواج من الارجل تنتهي بزوج من المخالب في كل رجل، فم البرغوث مزود بشفرات مثلمة تشبه المنشار ،حيث يقوم بجرح الجلد ومن ثم يفرز فمه مادة لعابية تمنع تخثر الدم ،ويمد انبوب دقيق لدم المعيل ويشرب حتى يرتوي تقوم الانثى بوضع بيوضها داخل الشقوق وعلى الارضيات المهملة والقذرة، بعد ان تفقص البيضة تخرج منها دويبة{دودة}بيضاء تتغذى على العفن وعلى الدماء التي تتركه عادة البراغيث البالغة، تستمر دورة حياة هذه الدويبة حسب جودة الظروف المحيطة من اسبوعين إلى خمسة وعشرين اسبوعا، بعدها تقوم بلف نفسها بخيوط وتدخل في مرحلة التشرنق ،بعد فترة يخرج من هذه الشرنقة الخيطية برغوث بالغ يستطيع الصمود لفترات طويلة بدون طعام.

البرغوث ناقل لامراض خطيرة
نظرا لان البرغوث يعتاش على دماء معيليه بما في ذلك الانسان والحيوانات البيتية فانه يعتبر ناقل لمرض الطاعون ومرض التيفوس.

تنتشر البراغيث في الأماكن المزدحمة خاصة في المخيمات والأماكن التي تعيش فيها الحيوانات الأليفة مثل القطط والكلاب.البرغوث حشرة صغيرة بنية اللون، لا أجنحة لها وهو منبسط من الجانبين ويقفز بسرعة.

لدغات البراغيث
تتغذى البراغيث على الدماء التي تمتصها من الشعيرات الدموية من تحت سطح الجلد. ولذلك يظهر مكان اللدغة بقعة صغيرة حمراء اللون وقد تسبب الحكة الشديدة

ونوع آخر من البراغيث يهاجم جلد الإنسان ويضع البيض تحت سطح الجلد. حيث يفقس وتخرج اليرقات وتتجمع تحت الجلد، وتسبب ورماً مع حكة شديدة. وأكثر الأماكن إصابة هي الركبتين وأصابع القدمين.
ويعيش هذا النوع من البراغيث في أمريكا الجنوبية. تنقل البراغيث مرض التيفوس ومرض الطاعون.
ويمكن التخلص من البراغيث برش المناطق الموبؤة والأمتعة بمادة الملاثيون بتركيز 5%.

المصدر: مركز الدعم الفني والارشادى لشركة احيسان بست فري
hanyembaby

مهندس / هاني امبابي 00966548220741

  • Currently 372/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
125 تصويتات / 3773 مشاهدة
نشرت فى 11 سبتمبر 2009 بواسطة hanyembaby

ساحة النقاش

هاني امبابي

hanyembaby
TEL +966548220741 [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,306,852