آفات الحبوب المخزنة

  تعتبر آفات الحبوب المخزنة من أشد الآفات التي تشارك الإنسان غذاءه والتي لها أثر كبير على اقتصاديات البلاد بما تحدثه من خسائر كبيرة على الحبوب والمواد الغذائية التخزينية. من هنا تقدم الSRF، الإرشادات الخاصة لحماية الحبوب عند تخزينها من هذه الآفات والمحافظة عليها سليمة دون إصابة.         القسم الأول:

الحشرات التي تؤذي الحبوب المخزنة  

  أولاً : سوس الحبوب Gram weevil: وهي على عدة انواع سوسة المخزن (سوسة القمح) سوسة الأرز: 

ثانياً : ثاقبة الحبوب الصغرى

The lesxey Gram Borer

ثالثاً – فراشة الحبوب  The gram moth:

رابعاً: فراشة دقيق البحر الأبيض المتوسط Ephestia Kuehniella :

خامساً : خنافس الحبوب والدقيق Tenebroides mauritanicus : سادساً: خنفساء الدقيق Flour Beetles: يوجد نوعين من خنافس الدقيق من جنس Tripolum  في سوريا:

1-   خنفساء الدقيق الصدئية Tripolium castneum 2

-   خنفساء الدقيق المتشابهة

Tripolum confusum

سابعاً : خنفساء الخابرة Khypya Beeth : Trogoderma granayiam:

ثامناً : خنافس الحبوب البقولية:   -

الظروف المناسبة لتكاثر حشرات الحبوب المخزنة واشتداد الإصابة:  

إن أهم الظروف التي تؤثر على تكاثر حشرات الحبوب المخزنة وبالتالي على نسبة الإصابة هي:

1-   درجة الحرارة

2-   نسبة المحتويات المائية للحبوب ( الرطوبة)

3- اختلاط الحبوب السليمة بمواد دقيقة وفتات الحبوب،  

- أعراض الإصابة بحشرات الحبوب والبقول المخزونة بصفة عامة:

  فيما يلي أعراض الإصابات في الحبوب والمواد المخزونة بصفة عامة.

 

 

 

 

 

 

1-  ظهور أنواع مختلفة من السوس والخنافس والفراشات فوق أكوام الحبوب أو بداخلها أو على سطح الركائب وعلى أرضية وجدران المخازن والصوامع.

2-    وجود حبوب مثقوبة ومتآكلة من الداخل.

3-    الشعور بحرارة واضحة في كثير من الحالات إذا مدت اليد داخل الكومة مع ظهور مادة دقيقية على اليد بعد سحبها.

4-    وجود بقع سوداء أو سمراء بالحبوب الحديثة الإصابة وخصوصاً في حالة الحبوب البقولية.

5-    وجود رائحة كريهة متميزة في الحبوب والدقيق وخصوصاً في حالة الإصابة بخنافس الدقيق.

6-    تكتل الحبوب والتصاقها بعضها ببعض بسبب الخيوط الحريرية التي تفرزها بعض اليرقات.

7-    وجود حشرات ميتة وجلود وانسلاخات ومخلفات حشرية مختلطة بالحبوب.

8-  قد تبدو الحبوب سليمة ظاهرة ولكن عند جرشها أو حتى بمجرد فركها باليد تنكسر بعضها ويظهر بداخلها أطوار غير كاملة لحشرات مختلفة، أو حشرات كاملة تكون على وشك الخروج.  

  القسم الثاني :

الوقاية من حشرات الحبوب المخزونة وعلاجها:

  أولاً: التبخير

   التبخير عملية تستعمل فيها المادة اللازمة لمقاومة وإبادة الحشرات بأنواعها على صورة غازية في أماكن محكمة في المخازن أو تحت خيام صنعت من نسيج خاص من مادة Polyethylene  غير النافذة للغاز ويشترط في الغاز المستعمل لهذه العملية أن تتبخر بسرعة على درجة الحرارة العادية إذا كان سائلاً وأن تتبخر دون أن تترك بقايا سامة على الحبوب وألا يكون قابلاً للذوبان في الماء وغير قابل للاشتعال أو الانفجار ورخيص الثمن. ولنجاح عملية التبخير يجب أن يصل الغاز إلى الحشرات أينما وجدت في الحيز الذي خصص لإجراء عملية التبخير وأن يبقى الغاز لمدة كافية وبتركيز يكفي لقتل الحشرات.

  ثانياً :

تطهير المخازن باستعمال المبيدات الحشرية

  يجب استعمال المبيدات الحشرية لتطهير المخازن عندما تفرغ من الحبوب فيها وقبل إجراء عملية التخزين لأن ذلك تخفف من حدة الإصابة وتعتبر عملية وقائية يجب إجراءها. بعد تنظيف أرض المخزن من بقايا الحبوب ترش جدران وسقف وأرضية المخزن .

  ثالثاً :

خلط الحبوب المعدة للتخزين

  يمكن خلط الحبوب المراد تخزينها قبل تعبئتها بالأكياس أو إدخالها إلى صوامع الحبوب بمواد كيماوية تمنع من تكاثر الحشرات فيها وذات سمية قليلة بالنسبة للإنسان والحيوان، ويمكن استعمال الحبوب بعد مضي عشرة أيام من استعمالها ولا تترك أثر في الحبوب وهذه الطريقة تتبع لدى كثير من دول العالم بالإضافة إلى عملية تطهير المخازن.

hanyembaby

مهندس / هاني امبابي 00966548220741

  • Currently 360/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
129 تصويتات / 4390 مشاهدة
نشرت فى 22 أغسطس 2009 بواسطة hanyembaby

ساحة النقاش

هاني امبابي

hanyembaby
TEL +966548220741 [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,298,496