استقرت الأكاديمية المهنية المعلمين، التابعة لوزارة التربية والتعليم، على بدء تدريب المتقدمين للمرحلة الثانية من الترقيات المتأخرة بعد انتهاء إجازة عيد الأضحى، وتستهدف هذه المرحلة نقل 146 ألف معلم للدرجة الوظيفية الأعلى بعد قضائهم 7 سنوات بدرجاتهم الحالية.

وستنتهى الأكاديمية المسئولة عن تأهيل المعلمين من تدريب مستحقى المرحلة الأولى من الترقيات بنهاية أكتوبر الجارى، ويتلقى معلمو هذه المرحلة، ممن أمضوا 8 سنوات فأكثر فى وظائفهم، داخل 300 قاعة على مستوى الجمهورية بالتنسيق بين الأكاديمية وعدة جهات منها كليات التربية، وقطاع التعليم الفنى وإدارة التدريب بديوان عام الوزارة.


فى سياقٍ متصل تستعد الأكاديمية لبدء إجراءات فتح باب التسجيل للمرحلة الثالثة من الترقيات، وهى الأكبر بين المراحل الأربعة حيث تستهدف نقل 258 ألفاً و936 معلما للدرجة الوظيفية الأعلى بعد قضائهم 6 سنوات فى وظائفهم الحالية، ومن المتوقع أن تمد الأكاديمية مهلة التسجيل والتدريب فى هذه المرحلة نظراً لزيادة عدد مستحقيها عن بقية المراحل بنسبة تقارب 80%.


فى الوقت نفسه أخطرت الأكاديمية المعلمين، الذين يعملون داخل دواوين الإدارات والمديريات التعليمية، ببدء تدريبهم للترقية ضمن المرحلة الأولى إذا استوفوا شرط الـ 8 سنوات.


وكانت “التربية والتعليم” قد قررت مد مهلة التقدم للمرحلة الثانية لمدة أسبوع، كما سمحت للمتخلفين عن المرحلة الأولى بالتقديم خلاله، ويصل عدد المعلمين الذين تأخرت ترقياتهم بسبب التطبيق الخاطئ للكادر إلى 660 ألف معلم.

المصدر: بوابة الثانوية العامة
hamada33

عزيزى الزائر لا تحرمنى من التعليق برأيك

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 207 مشاهدة
نشرت فى 15 أكتوبر 2011 بواسطة hamada33

ساحة النقاش

mohammed012

اية المصدر يا كبير

حماده عبد الله عبد العال

hamada33
مـوقـع خــاص وشـامـل ويهتـم بكـثـيـر مـن الموضوعـات السـيـاسـيـة والاجـتـمـاعيـة والادبـيـة والتعليميـة وهـذا الموقـع لا يمثـل مؤسسـة أو شـركة أو منظمة أو نشاطا تجاريا أو غيره بـل هـو موقـع شخصـى ونتـاج جـهـد شـخـصـي وتـم إنشـاء هـذا الموقع يوم الأربعاء 8 ديسمبر 2010 »

ابحث داخل الموقع

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,182,820

مــرحـبــاً بــكــم مـعـنـا

هذا الموقع ملك لكم ولجميع الزوار ونرحب بجميع مقترحاتكم لتطوير الموقع صححوا لنا خبرا . أرسلوا لنا معلومة . اكتبوا لنا فكرة . لا تحرمونا من أرائكم بالتعليق على المقالات

---------------

 

 

 
Google

*
*


*

*