نواصل عرض الجزء الاخير من الدراسة المهمة التي اجراها الدكتور/ احمد برانية استاذ اقتصاديات تنمية الموارد السمكية ومستشار الاتحاد حول " آفاق ومحددات استخدام التقنيات الحديثة في الاستزراع المائي " . . فماذا عن تفاصيل هذه الدراسة المهمة ؟
تواجه الاقفاص السمكية عدة مشاكل يجب اخذها في الاعتبار من بينها :
1  -    الاقفاص السمكية في هذه المناطق تكون تحت رحمة الظروف الطبيعية والرياح والامواج وعلي هذا فإن النظام يجب أن يصمم لمواجهة مثل هذه الظروف وعلي الرغم من امكانية الاستفادة من تجارب صناعة استخراج البترول في هذا المجال الا ان ارتفاع التكلفة الاستثمارية وتكاليف التشغيل قد تكون عقبة اساسية في حل هذه المشكلة .
2  -    المشكلة الثانية هي ادارة مثل هذه الاقفاص حيث انها مصممة لتبقي لفترة طويلة في ظروف مناخية صعبة . ولهذا فإنه يجب عند تصميمها ان يراعي هذا الجانب من حيث تقليل حجم العمالة إلي اقل حد ممكن وكذلك توفير وسائل انتقال سريعة مع مراعاة ان اقتصاديات هذه النظم لا يسمح باستخدام الطائرات العمودية كما هو حادث في قطاع البترول .
3  -    ان توفير بيئة مناسبة لنمو الاسماك في مثل هذه الاقفاص يعوقة نقص الكثير من المعلومات المتاحة عن تأثير المتغيرات البيئية في المناطق المفتوحة علي الاسماك مثل التغيرات التي تحدث علي المدي القصير للملوحة ودرجة الحرارة  . . وغيرها .
وللتغلب علي هذه المشاكل لابد من توفير نظام خدمات كامل وهذا ما قامت به شركة Aqua system النرويجية والتي تقوم ببناء قفص علي شكل سفينة علي ظهرها جميع وسائل المعيشة والقوي والمولدات ونظام تغذية اوتوماتيكي ومعدات متطورة لجمع المحصول وتصنيفه ونقله . وكذلك جاري تصميم رصيف رئيسي يشتمل كافة التسهيلات اللازمة للخدمات الزراعية ومتصل بعدد من الاقمار الصناعية .
ولتحاشي الوقوع في مثل هذه المخاطر فانه عند اختيار المكون التكنولوجي يجب مراعاة العوامل الآتيه :
1  -    أن يكون واضحا ماذا نريد وما هو الغرض من اقتناء المكون التكنولوجي وتحت اي ظروف يجب ان يستخدم .
2  -    ان يتم اختيار المكون التكنولوجي الذي يتناسب مع متطلبات المشروع ويمكن تشغيلها بواسطة العاملين فيه ويناسب ظروف التشغيل المحلية .
3  -    ان يتم شراؤه من المورد الذي يستطيع ان يوفر خدمة ما بعد البيع محليا وان يكون له سابق خبرة في تشغيل المكون التكنولوجي في ظروف متشابهة .
4 -    ان يتم تقدير التكاليف الرأسمالية وتكاليف تشغيل وصيانة المكون التكنولوجي بشكل دقيق كلما كان ذلك ممكنا . والعمر الافتراضي التقريبي . والتأثير المتوقع علي الانتاج او تقليل الوفرة في تكاليف الانتاج .
الحصول علي التقنيات :
يتطلب الحصول علي التقنيات التي تم اختيارها توفر معلومات كافية عن مورد هذه التقنية من حيث أساليب التسويق المتاحة والخدمات والتسهيلات .
أساليب التسويق :
توجد ثلاثة أساليب رئيسية لتسويق تكنولوجيا الاستزراع المائي :
الأولي : بيع المكون التكنولوجي فقط :
ويتميز هذا الاسلوب بالبساطة والمرونة وفيه تقع المسئولية علي مشتري التكنولوجيا لكي يقرر ما اذا كان المكون التكنولوجي سوف يعمل بكفاءة في ظل الظروف السائدة في منطقة المشروع وكذلك توفر الموارد اللازمة لتشغيله .
ومع ذلك فإن مورد التكنولوجيا ذوي السمعة الجيدة غالبا ما يقدمون النصيحة للمشتري كما انهم غالبا ما يعرضون حالات لمشروعات مشابهة . ويقترحون التعديلات اللازمة لجعل المكون التكنولوجي اكثر ملاءمة للظروف المحلية .
الثاني : بيع المكون التكنولوجي مع الإدارة :
وطبقا لهذا الاسلوب يكون المورد مسئولاً عن إدارة النظام التكنولوجي وفي بعض الحالات يكون مسئولاً عن تحقيق حجم معين من الانتاج ولهذا فغالبا ما يهتم المورد بأن يكون المكون التكنولوجي مناسبا للمتطلبات المحلية . إلا ان هذا الاسلوب قد يكون مكلفا نسبيا ويتطلب من المشتري الالتزام بارتباطات تعاقدية طويلة الاجل والتي قد تمثل عبئا عليه . كما يجب التأكد من مقدرة فريق الادارة المقترح واستعداده للعمل في الظروف المحلية كما انه من الاهمية الاخذ في الاعتبار مدي الاعتماد علي المساعدة الخارجية والي اي مدي يمكن استخدام الموارد والكوادر المحلية ومدي استعداد المورد لتقديم التدريب .
الثالث : تمويل المكون التكنولوجي :
وهذا الاسلوب خاص بترتيبات التمويل وهو يأخذ شكلين :
الاول : عن طريق الاقراض او الائتمان التجاري  .
الثاني : المشروعات المشتركة .
وفي هذه الحالة يتم تكوين مشروع مشترك بين مورد التكنولوجيا والمشتري حيث يتم تقسيم المخاطر والايرادات بينهما .
وطبقا لهذا الاسلوب يكون للمورد مصلحة في ان يعمل المشروع بفاعلية وان يحقق العائد المناسب ولهذا فغالبا ما يوفر المورد فريق متخصص لادارة المشروع . ولكن هذا لا يمنع ان يتحقق مشتري التكنولوجيا من الامكانيات الفنية والمادية للشريك الاجنبي .
اختيار المورد :
تعتبر المؤسسات والشركات الكبيرة في الدول الصناعية المصدر الرئيسي والهام لتقنيات الاستزراع المائي حيث تستخدم أساليب تسويقية نشطة لترويج منتجاتها .
إلا أنه يجب ان يأخذ ايضا في الاعتبار المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم والتي عادة ما تكون اكثر استعدادا من المؤسسات الكبيرة لنقل المعلومات المتصلة بالتكنولوجيا والتحسينات التكنولوجية اللاحقة . كما أنها اكثر عزوفاً عن تضمين الترتيبات التعاقدية شروط مفيدة لمستورد التكنولوجيا كما انها توفر العديد من التقنيات البديلة تبدأ من الاساليب الكثيفة العمالة وانتهاءا بالتكنولوجيا المتطورة ذات مستوي الميكنة الرفيعة .
كذلك فإنه قد تتوفر مزايا من الحصول علي التكنولوجيا من البلدان النامية الاكثر تطوراً مثل الدول الآسيوية ( الهند – الصين – تايوان ) حيث ان القدرة التكنولوجية لهذه البلدان قد تكونت من خبرتها المكتسبة من نقل التكنولوجيا من البلدان المتقدمة الا ان هذه الدول عززت قدرتها علي توليد تكنولوجيات تلائم احتياجاتها وظروفها الاجتماعية والاقتصادية .
وبصفة عامة فإن مورد التكنولوجيا يجب ان يكون علي دراية كافية بقطاع الاستزراع المائي وان اختياره يجب ان يتم من خلال الاجابة علي الاسئلة الآتية :
-    هل المورد هو صانع المكون التكنولوجي ؟
-    هل المورد له توكيل لضمان خدمات ما بعد البيع ؟
-    هل يقدم المورد المساعدة عند التركيب وبداية التشغيل ؟
-    هل يقدم المورد فترة ضمان مناسبة لتشغيل المكون التكنولوجي ؟
-    هل المورد علي استعداد لتطوير التكنولوجيا لتتناسب مع الحاجات الفعلية للمزرعة ؟
-    هل يوفر المورد قطع غيار واستشارات دورية ؟
-    هلي يقدم المورد تسهيلات في التمويل ؟
-    هل بإمكان المورد تقديم اكثر من مكون تكنولوجي عند الحاجة الي تطوير المشروع ام انه مختص بنوعية محددة ؟

المصدر: الاتحاد التعاونى للثروة المائية - جريدة الصياد - العدد 76 اكتوبر - نوفمبر 2015
fisherman

الاتحاد التعاونى للثروة المائية

الاتحاد التعاوني للثروة المائية

fisherman
Cooperative Union of Egyptian Water Resources الاستاذ / محمد محمد علي الفقي رئيس مجلس الادارة [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

310,796