فراس حج محمد

موقع يختص بمنشورات صاحبه: مقالات، قصائد، أخبار

من ديوان ما يشبه الرثاء:

غريبان هناك... هنا

فراس حج محمد| فلسطين

أنا الغريب هناك

وهي الغريبة ههنا

والصخر يجمع رمله من شاطئ البحر الكبيرْ

ويرمي بي إلى قراصنة السفن

يمرّ بي في قعر بطن الحوت رَسُولُ يونسَ

يقرأُ لي تعاويذ المكان القديم

وأقول: أنا الغريب هنا وهي الغريبة ههناك

والأمر مختلف عليه

يقول لي بشيء من هدوء جمّ:

"الأمر متّفق عليه مع القراصنة الجدد"

أحاول أن أعيد أسئلتي عليَّ

ليسمعني رسولُ البحرْ

فجأة يعبرني الماء والملح، والموج يعصف بي

فلست أرى شيئاً سوى هذا السديم الظلاميّ العظيمْ

أنادي في الظلام الحيّ:

"أين أنا وهي؟"

فيرد صوت العمق:

"غريبان هنا، هنالك"

والصوت أضيق من فسحة الشّفتين في هذا الظلامْ

يأخذني الحوت إليه

أرى مدن النحاس وناطحات الريح تشرب الغيم

وتعصر كأس خمر لقرصان الرمال الصُّفْرْ

وكائناتُ الزجاج تأكل أرغفة الغرباءْ

وتغسل جلدها بدم الغريبة والغريبْ

أصيح في اللّا مكان:

"أهذي الدماء لنا؟"

"أين أنا وهي؟"

فيرد صوت في الفراغ:

"دمها لقرصان البحارْ"

- وأنا؟... أين دمي؟

- لم يبق منك سوى الكؤوس الفارغةْ

يشتدّ من حولي الظلام ويلفظني الحوت إلى أقصى الخرابْ.

 

المصدر: فراس حج محمد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 61 مشاهدة
نشرت فى 23 يونيو 2022 بواسطة ferasomar

فراس عمر حج محمد

ferasomar
الموقع الخاص بــ "فراس حج محمد" »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

318,412

فراس حج محمد

نتيجة بحث الصور عن فراس حج محمد كنانة أون لاين

من مواليد مدينة نابلس في فــلسطين عــام 1973م، حاصل على درجة الماجستير في الأدب الفلسطيني الحديث من جامعة النجاح الوطنية. عمل معلما ومشرفا تربويا ومحاضرا غير متفرغ في جامعة القدس المفتوحة. 

عمل محررا لغويا في مجلتي الزيزفونة للأطفال/ رام الله، وشارك في إعداد مواد تدريبية في وزارة التربية والتعليم الفلسطينية، وكان عضوا في هيئة تحرير مجلة القانون الدولي الإنساني/ الإصدار الثاني الصادرة عن وزارة التربية والتعليم في فلسطين.

نشر العديد من المـقالات والقـصائد في مـجالات النشر المختلفة الإلـكترونية والصحف والمجلات في فلسطين والوطن العربي وبريطانيا وأمريكا وكندا والمكسيك. وشارك في ندوات وأمسيات شعرية ومؤتمرات في فلسطين.

الكتب المطبوعة: 

رسائــل إلى شهرزاد، ومــن طقوس القهوة المرة، صادران عن دار غُراب للنشر والتوزيع في القاهرة/ 2013، ومجموعة أناشيد وقصائد/ 2013، وكتاب ديوان أميرة الوجد/ 2014، الصادران عن جمعية الزيزفونة لتنمية ثقافة الطفل/ رام الله، وكتاب "دوائر العطش" عن دار غراب للنشر والتوزيع. وديوان "مزاج غزة العاصف، 2014، وكتاب "ملامح من السرد المعاصر- قراءات في القصة القصيرة جدا- دار موزييك/ الأردن وديوان "وأنت وحدك أغنية" عن دار ليبرتي/ القدس وبالتعاون مع بيت الشعر في فلسطين، وكتاب "يوميات كاتب يدعى X"، وكتاب "كأنها نصف الحقيقية" /الرقمية/ فلسطين، وكتاب "في ذكرى محمود درويش"، الزيزفونة 2016، وكتاب "شهرزاد ما زالت تروي- مقالات في المرأة والإبداع النسائي"، الرقمية، 2017، وديوان "الحب أن"، دار الأمل، الأردن، 2017. وكتاب "ملامح من السرد المعاصر- قراءات في الرواية"، مكتبة كل شي، حيفا، 2017. وكتاب "ملامح من السرد المعاصر- قراءات في متنوع السرد"، مؤسسة أنصار الضاد، أم الفحم، 2018، وديوان "ما يشبه الرثاء"، دار طباق للنشر والتوزيع، رام الله، 2019، وكتاب "بلاغة الصنعة الشعرية"، دار روافد للنشر والتوزيع، القاهرة، 2020. وكتاب "نِسوة في المدينة"، دار الرعاة وجسور ثقافية، رام الله، وعمّان، 2020. وكتاب "الإصحاح الأوّل لحرف الفاء- أسعدتِ صباحاً يا سيدتي"، دار الفاروق للنشر والتوزيع، نابلس، 2021. وكتاب "استعادة غسان كنفاني"، دار الرعاة وجسور ثقافية، رام الله، وعمّان، 2021، وكتيّب "من قتل مدرّس التاريخ؟"، دار الفاروق للثقافة والنشر، نابلس، 2021. وديوان "وشيء من سردٍ قليل"، وزارة الثقافة الفلسطينية، رام الله، 2021.

حررت العديد من الكتب، بالإضافة إلى مجموعة من الكتب والدواوين المخطوطة. 

كتب عن تجربته الإبداعية العديد من الكتاب الفلسطينيين والعرب، وأجريت معه عدة حوارات ولقاءات تلفزيونية.