فراس حج محمد

موقع يختص بمنشورات صاحبه: مقالات، قصائد، أخبار

من فعاليات منتدى المنارة للثقافة والإبداع:

العناب المر على مائدة النقاش في مكتبة بلدية نابلس

تقرير: فراس حج محمد

عقد منتدى المنارة للثقافة والإبداع في حديقة مكتبة بلدية نابلس يوم السبت 24/7/2021، وبتعاون مشترك ما بين المكتبة وبيت الفكر والثقافة الشبابي، ندوة خاصة لمناقشة رواية "العناب المر" للكاتب الفلسطيني أسامة مغربي، واستهل اللقاء السيد ضرار طوقان مرحبا بالكاتب والمتحدثين والضيوف، مبينا أهمية مناقشة هذه الرواية كون كاتبها أسيرا محررا، وتتناول الرواية حدثا مهما في حياة الشعب الفلسطيني، وهو الانتفاضة.

وبين عضو منتدى المنارة الشاعر مفلح أسعد مدير الندوة دلالات العنوان، ومآلاته في النص وفي الواقع، حيث تذوق الناس مرارة تلك الحقبة التي لم يكن يطمح الفلسطيني لتكون هذه هي نتيجة تلك التضحيات.

وتوقف الدكتور خليل قطناني عند المكان في الرواية، متحدثا عن المكان وأنماطه وتشكلاته والمكان الأليف والمكان المعادي، وفرّق بناء على رأي غاستون باشلار في كتابه "جماليات المكان" ما بين المكان والمكانية، إذ يبرز مفهوم المكانية في شعرية المكان وتوظيفه الفني في رواية العناب المر من خلال كثير من الإشارات بيّن بعضها الدكتور قطناني.

وفي إضاءة أخرى قدمها الكاتب فراس حج محمد وقف من خلالها على ما تثيره الرواية من أفكار في بنيتها الاجتماعية وما تدل عليه، مركزا على "الحاضنة الشعبية" التي كان لها الأثر الكبير على مطاردي الانتفاضة الأولى، كما أشار إلى دور المرأة في الرواية، وكيف أنه ظل محكوما للنظرة التقليدية للمرأة على الرغم من وجود امرأة مؤهلة فنيا وروائيا أن تكون نموذجا تقدميا للمرأة الفلسطينية.

وأما القراءة الثالثة التي قدمها الناقد رائد الحواري فأشار إلى واقعية الرواية، وخاصة ما تناولته الرواية من ظاهرة التعامل من المتعاونين، عملاء الاحتلال، وعمليات الإسقاط والتجنيد في صفوف المخابرات الإسرائيلية، كما تحدث الحواري عن البطل الإنسان بعيدا عن الأسطرة التي استطاعت رواية العناب المر أن تقدم ثلاثة نماذج منهم وهم: إبراهيم وأحمد وحسان.

وفي كلمة للكاتب أسامة مغربي بيّن ظروف كتابة هذه الرواية، فهي التجربة الأولى له، وعمرها يقارب الثلاثين عاما وإن نشرت عام 2018، إلا أنها كتبت عام 1994 في السجن، ولذلك ففيها بعد توثيقي لمرحلة من مراحل النضال الفلسطيني.

وقبل تكريم الكاتب من منتدى المنارة للثقافة والإبداع وتوقيع نسخ من الرواية، استمع الكاتب إلى مداخلات متعددة من الكتاب والكاتبات الذين حضروا الندوة وتفاعلوا مع مضمونها وأفكارها، مقدمين بعض الملحوظات النقدية حول الرواية.

ومن الجدير بالذكر أن الرواية صدرت عن وزارة الثقافة الفلسطينية عام 2018ـ وتقع في (303) صفحات من القطع المتوسط، وللكاتب أيضا رواية بعنوان "اغتراب" صدرت عام 2020، وسردية قصيرة بعنوان "اجتياح" صدرت عام 2021.

 

المصدر: فراس حج محمد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 94 مشاهدة

فراس عمر حج محمد

ferasomar
الموقع الخاص بــ "فراس حج محمد" »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

264,062

فراس حج محمد

نتيجة بحث الصور عن فراس حج محمد كنانة أون لاين

من مواليد مدينة نابلس في فــلسطين عــام 1973م، حاصل على درجة الماجستير في الأدب الفلسطيني الحديث من جامعة النجاح الوطنية. عمل معلما ومشرفا تربويا ومحاضرا غير متفرغ في جامعة القدس المفتوحة. 

عمل محررا لغويا في مجلتي الزيزفونة للأطفال/ رام الله، وشارك في إعداد مواد تدريبية في وزارة التربية والتعليم الفلسطينية، وكان عضوا في هيئة تحرير مجلة القانون الدولي الإنساني/ الإصدار الثاني الصادرة عن وزارة التربية والتعليم في فلسطين.

نشر العديد من المـقالات والقـصائد في مـجالات النشر المختلفة الإلـكترونية والصحف والمجلات في فلسطين والوطن العربي وبريطانيا وأمريكا وكندا والمكسيك. وشارك في ندوات وأمسيات شعرية ومؤتمرات في فلسطين.

الكتب المطبوعة: 

رسائــل إلى شهرزاد، ومــن طقوس القهوة المرة، صادران عن دار غُراب للنشر والتوزيع في القاهرة/ 2013، ومجموعة أناشيد وقصائد/ 2013، وكتاب ديوان أميرة الوجد/ 2014، الصادران عن جمعية الزيزفونة لتنمية ثقافة الطفل/ رام الله، وكتاب "دوائر العطش" عن دار غراب للنشر والتوزيع. وديوان "مزاج غزة العاصف، 2014، وكتاب "ملامح من السرد المعاصر- قراءات في القصة القصيرة جدا- دار موزييك/ الأردن وديوان "وأنت وحدك أغنية" عن دار ليبرتي/ القدس وبالتعاون مع بيت الشعر في فلسطين، وكتاب "يوميات كاتب يدعى X"، وكتاب "كأنها نصف الحقيقية" /الرقمية/ فلسطين، وكتاب "في ذكرى محمود درويش"، الزيزفونة 2016، وكتاب "شهرزاد ما زالت تروي- مقالات في المرأة والإبداع النسائي"، الرقمية، 2017، وديوان "الحب أن"، دار الأمل، الأردن، 2017. وكتاب "ملامح من السرد المعاصر- قراءات في الرواية"، مكتبة كل شي، حيفا، 2017. وكتاب "ملامح من السرد المعاصر- قراءات في متنوع السرد"، مؤسسة أنصار الضاد، أم الفحم، 2018، وديوان "ما يشبه الرثاء"، دار طباق للنشر والتوزيع، رام الله، 2019، وكتاب "بلاغة الصنعة الشعرية"، دار روافد للنشر والتوزيع، القاهرة، 2020. وكتاب "نِسوة في المدينة"، دار الرعاة وجسور ثقافية، رام الله، وعمّان، 2020. وكتاب "الإصحاح الأوّل لحرف الفاء- أسعدتِ صباحاً يا سيدتي"، دار الفاروق للنشر والتوزيع، نابلس، 2021. وكتاب "استعادة غسان كنفاني"، دار الرعاة وجسور ثقافية، رام الله، وعمّان، 2021، وكتيّب "من قتل مدرّس التاريخ؟"، دار الفاروق للثقافة والنشر، نابلس، 2021. وديوان "وشيء من سردٍ قليل"، وزارة الثقافة الفلسطينية، رام الله، 2021.

حررت خمسة كتب، بالإضافة إلى مجموعة من الكتب والدواوين المخطوطة. 

كتب عن تجربته الإبداعية العديد من الكتاب الفلسطينيين والعرب، وأجريت معه عدة حوارات ولقاءات تلفزيونية.