تجنت النفس

 

 

كم تجنت النفس على من أحبت
وأضاعت الروح في لقياه ماتمنت
نفس عصية ملولة بالخداع تحلت
ترائي الخلائق وعن الصواب تخلت
توبي يانفس فالكتبة لا كلت ولا ملت
تدون أفعالك وأقوالك وإن قلت
لما التجني وأنيابك للمعاصي سنت
لما الجحود وأبواب الجنان قد حلت
كثرت يانفس فيك الذنوب و تجلت
لما العقوق و إن جل الناس تجنت
كم نفس قبلك عصت وعادت وترجت
عودي يا نفس فالقيامة عليك حقت
أستغفرك ربي مارفعت السماء ومدت
أستغفرك سيدي فقد تابت النفس ورقت
أسألك مولاي مغفرة لذنوب قد حصدت
أسألك المعونة على باقي الأيام إن جدت
تقبل توبتي وإمسح ذنوب لي قد تعدت
ليس لي سواك ربي فكل الخلائق إليك ردت

 

 

 

صائغ القوافي الشاعر
فهد بن عبدالله الصويغ
22-7-2015

 

 

 

 

 

 

fahadalsuwaigh

مرحبآ بك بمجلة بشرى الأدبية الإلكترونية Bouchra Electronic Literary Magazine

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 36 مشاهدة
نشرت فى 1 يناير 2016 بواسطة fahadalsuwaigh

ساحة النقاش

مجلة بشرى الأدبية الإلكترونية 99

fahadalsuwaigh
مجلة أدبية ثقافية تهتم بالشعر الفصيح المعاصر و القديم , وتهتم بتقديم أجمل القصائد الغزلية والوطنية والدينية وقصائد المديح النبوي الشريف . »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

47,937