( دعني أهيم في النظرات)

 

اجلب الكأس، واسقني..
ودعني أهيم في النظرات..
لا تسقني منه مرة واحده..
بل اعطني اياه قطرات..
حتي أتلذذ ، وأعرف.. كيف يكون العشق. .
وأن الذي،لم يعشق يوما"..قد مات..
قد يحييني الشوق ساعة..
أما عشقك ،فسيحييني.. كل السنوات. .
لا تخبرني ،بأن الكأس فارغ..
فأنا أعلم ،أنه يمتلأ بالذكريات. .
كم كان الحب يوما"،راسخا"..
ومازال يعيش، في الروح، والذات..
فلما العمر ، أهدره في الرحيل. .
ولما أطاوع الغياب، والمسافات..
يعيش قلبي، وتأمن روحي.. كلما أناجيك في الخيال..
ويبقي حبك خارطتي، وذاكرتي.. في الطرقات..
ينوب قلبي عني ..في الرجاء. .
فقد تتلعثم حروفي، وقد تتوه الكلمات..
وقد لا أدرك ، من أنا.. وكيف الحب فات..
تبا" لك ،ان لم، تلبي. .

وتبا" لي انا، حين تطاولت في النظرات..


 

 


المصدر: الشاعرة : لبنى مهران
elmaystro2014

الموقع الرسمى لجريدة أحداث الساعة - رئيس التحرير: أشرف بهاء الدين

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 51 مشاهدة
نشرت فى 14 يوليو 2018 بواسطة elmaystro2014

ساحة النقاش

ASHRAF BAHAAUDDIN

elmaystro2014
جريدة أحداث الساعة : الصوت الحر من الشعب و الى الشعب »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

36,145