أحداث الساعة - رئيس التحرير: أشرف بهاء الدين- نائب رئيس مجلس الادارة: جهاد بكركيلاني

اجتماعية-أدبية-فنية-شاملة تصدر بموافقة أكاديمية البحث العلمى ودار المعارف الحديثة والهيئة العامة

ابن مدينة الزقازيق ومحافظة الشرقية الشاعر: محمد الجوايدي 

Khaled Ashour
New member · 59 mins

نجوم متألقة 
في سماء الشعر

بقلم : خالد عاشور

قابلته دونما موعد هو ورفاقه من شباب الشعراء ، وكأني كنت على موعد مع السعادة والفرح والثقة في مستقبل الشعر في بلدي ، إنه الشاعر الشاب الجميل ابن مدينة الزقازيق ومحافظة الشرقية الشاعر محمد الجوايدي ، ووددت أن تتعرفوا أكثر عليه من خلال أشعاره الراقية فهي أصدق من يصفه وخير من يتحدث عنه ، وذلك من خلال قصيدته الرائعة( الخطيئة) :

" الخطيئة "

مطلبش من أهله، غير يبقوا ليه أهله
مااحتاجش من دنيته، غير تبقي ليه دنيا
مطمعش في حبها، غير إنها تحبه
لا شاف هواه حضنهم
ولا داق حنين ثانية !
ولا حتي سابه الزمن ببراءة الأطفال
عايش غريب في الدار
بس الحيطان مِلكه
تسمعله : يسمعلها
تناديله ف يروحلها
تبكي معاه وحدها
علي قلب مش مالكه
وحده مع الأيام : لحده تراب أحلام
شاف الحقيقة بكام
داس الحنين.. هلكه
قلبه العجين خبزوه واتعشوا بغموسه
لف الماتور السير من كعبه علي راسه
وقف المحرك لما شاف حزنه
قام خف عنُّه الألم ورماه علي تروسه
.. 
ماشي ف طريق المعصية وبشد من أذري 
وبحلي حالي لحالي 
الذنب ع الدنيا هي اللي ضلتني الطريق
أولي تشيل وزري
نفضت إيدي من كل جهد وعرق
ومسحت كفي بدم كل حلال
النية خير والمرّا دي لنفسي 
إيه الوسيلة.. عديت عليه دا سؤال
عارف إجابته بس مش شيطان
جايز أكون إنسان ومستنسي 
ماشي بقناعة الذنب، 
كتمانة نص المغفرة، 
والمفخرة ملهاش لذنبي ضمان
كفة ميزان بتطب لو عايز
راضي بخسارة أي شيء
جاني على نفسي وبرئ
محسبتهاش
الحسبة أخرج منها فايز
حبتني بنت الرحمة رفصتها برجلي 
حبيت ليليث عشقتني من فُجري 
وطرحت من زرعها أربع عيال
واقفين علي باب القصيدة 
الفكرة بهتت انما
الدمعة دي جديدة 
عيل بيسحب في الخيانة
وكل خانة ذكرني فيها برئ
بدأني نص وكتبني فيه 
بسم الوفاء 
مع إني خاين ود كل طريق
التاني واقف والدانات ف ايديه
خلفية تشبه حرب وبصورتي 
الدم مالي الكادر من حواليه 
باين عليه بيسيل علي أرضي.. 
أنا قومت أشوف منظر
ف أدهشني 
لما لقيت الفيلم دا بطولتي! 
ويومين وشوفت المشهد التالت
الأرض مالت لقلوبهم الخضرا
شايف حبيبته المعصية 
في حضنه 
وسط الجموع يوصفها بالعدرا 
رابع عيال الكلمة بيعيط 
واقف بيسرد اكتئاب الليل 
وبيلضم الخيط في النهار 
واحد حصار الذكري جرًّح فيه 
أنهار حنينه وقلبه متخيط 
كل الأجنة بيوصفوا المشهد 
والاختلاف ع الصدق والحالة 
هنكر ذنوب الدنيا دلوقتي 
علشان تِسَّير مركبي العالة
واشهد عليا بإني من ضيقتي
حبيت خطيئتي لما قلبي انطرف 
كل البشر خطاياها لابسه حجاب 
وانا الوحيد اللي بخطيئته اعترف

المصدر: الزقازيق - الكاتب الصحفي والأديب / خالد عاشور
elmaystro2014

الموقع الرسمى لجريدة أحداث الساعة - رئيس التحرير: أشرف بهاء الدين

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 56 مشاهدة
نشرت فى 17 ديسمبر 2018 بواسطة elmaystro2014

ساحة النقاش

ASHRAF BAHAAUDDIN

elmaystro2014
جريدة أحداث الساعة : الصوت الحر من الشعب و الى الشعب »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

55,194