هندسة الانتباه

العلوم والفنون والآداب

مسحوق جذور الكسافا (التابيوكا) كعلف للحيوان

Cassava or Tapioca meal

 

        تعتبر تايلاند الدولة الأساسية في زراعة وتصدير التابيوكا. وتشبه التابيوكا جذور البطاطا ويحتوي بعض أنواعها على مادة سامة وهي الهيدروجين سيانيد Hydrogen Cyanide   ويمكن التخلص منها بتسخين وتجفيف الكسافا قبل استخدامها في التغذية (تعامل الدرنات بالحرارة وتجفف). وتستخدم مسحوقها فى تغذية مختلف أنواع الحيوانات كبديل رخيص للحبوب هذا وقد قمنا باستخدام الكسافا بنجاح بنسبة 10-25% من العليقة فى تغذية العجول الجاموسى.

        الكسافا مصدر جيد للطاقة ولكنها منخفضة في محتواها من البروتين الخام حيث أنها تحتوى علي أساس المادة الجافة 3-6% بروتين خام وحوالي 4.9% ألياف خام و 0.9% دهن وحوالي 2.9% رماد و 88-90% كربوهيدرات ذائبة. ويجب التأكد قبل استعمالها من خلوها من الفطريات ، وكذلك يجب الكشف عن الرمال حيث أنها تحتوى علي بعض الرمال. ويمكن الاستعانة باليوريا فى تعويض نقص البروتين بالكسافا وذلك في مخاليط العلائق للمجترات.

         ويمكن استخدامها كبديل للأذرة الصفراء ويمكن أن تحل محل حوالي 20% من الأذرة (12% من العليقة) طول فترة التسمين لكتاكيت اللحم ؛ ويفضل استخدامها مع الأذرة الصفراء عن استخدامها منفردة وذلك في علائق الدواجن.

 

التحليل الكيماوي للكسافا طبقا لتحليلات معهد بحوث الإنتاج الحيواني 1997:

(أ) على أساس المادة الطازجة (Fresh basis):

رطوبة %   (11.84%)

بروتين خام %   (2.35%)

مستخلص أثيري %   (0.85%)

كربوهيدرات ذائبة %    (74.85%)

ألياف خام %   (4.39%)

رماد %      (4.72%)

 

(ب) على أساس المادة الجافة تماماً (DM basis):

بروتين خام %    (2.70%)

مستخلص أثيري %    (0.98%)

كربوهيدرات ذائبة %    (85.86%)

ألياف خام %    (5.04%)

رماد %    (5.42%)

 

المواصفات القياسية للتحليل الكيماوي للتابيوكا :

      يجب لا تقل نسبة البروتين عن 2% ، لا تزيد نسبة الرطوبة عن 12% ، لا تزيد نسبة الألياف الخام عن 5% ، لا تزيد نسبة الرماد الخام عن 5% ، لا تزيد نسبة السيلكا عن 3% ، لا تزيد نسبة حامض الهيدروسيانيك عن 0.01% ، لا تزيد نسبة الافلاتوكسينات عن 20 جزء في البليون ويشترط ألا تتعدى نسبة الافلاتوكسينB1  عن 10 جزء في البليون من مجموع الافلاتوكسينات.

 

      وفي بحث قام به عياد وآخرون، 2003 (Aiad, et al., 2003) لدراسة إحلال مسحوق جذور الكسافا جزئياً محل الأذرة الصفراء بعد إغنائه ببعض مخلفات التصنيع الزراعي في علائق المجترات ، حيث تم استبدال 25% أو 50% من الأذرة الصفراء بمسحوق جذور الكسافا وذلك كمادة علف منتجه للطاقة للتغلب على ارتفاع الأسعار للأذرة الصفراء وعدم توفرها. وتم التغلب على نقص البروتين الخام في مسحوق جذور الكسافا بإضافة جلوتين الذرة ومخلفات صناعة البيرة الجافة وذلك لتكوين خمس علائق متساوية في محتواها من البروتين والطاقة. وتم تقييم هذه العلائق غذائياً بواسطة الأغنام والماعز؛ واستخدمت العليقة المحتوية على الأذرة الصفراء والخالية من مسحوق جذور الكسافا كعليقة مقارنة. وكانت كمية المادة الجافة المأكولة للأغنام 61.4-63.1 جرام لكل كجم حيز جسم تمثيلي بينما كانت بالنسبة للماعز 55.8-57.8 جرام لكل كجم حيز جسم تمثيلي, وكانت جميع العلائق مستساغة بالنسبة للحيوانات.  

بينما كانت الاختلافات في معاملات الهضم للمركبات الغذائية للعلائق المختبرة في حدود ضيقة والتي كانت تتكون من 75% عليقة مركزة + 25% تبن قمح ؛ ولذلك اتخذ مجموع المركبات الغذائية المهضومة معياراً لتقييم العلائق ووجد أنها تراوحت بين 62.86-69.45% كما تراوح محتوى العلائق من البروتين المهضوم بين 10.42-11.14% وكان ميزان الأزوت موجب لجميع العلائق ، ولم تكن هناك فروق معنوية في قياسات تخمرات الكرش ، وتم استنتاج أنه يمكن إحلال 25% أو 50% من الأذرة الصفراء بمسحوق جذور الكسافا مع كل من جلوتين الأذرة أو المخلفات الجافة لصناعة البيرة وذلك للتغلب على نقص وارتفاع أسعار الأذرة الصفراء.  

التركيب الكيماوي لمسحوق جذور الكسافا طبقا لتحليلات عياد وآخرون، 2003، كالتالي: 8.90% رطوبة، 3.95% بروتين خام، 2.96% ألياف خام، 1.21% مستخلص أثيري، 88.15% كربوهيدرات ذائبة، 3.73% رماد.

 

المراجع والمصادر:

(1)  السيد بسيونى : " الأعلاف ومتطلبات الثروة الحيوانية " ، سلسلة كتب للثقافة الريفية يصدرها مجلس الإعلام الريفي ، وزارة الزراعة ، مصر، العدد (159) ، 1999م.

(2)  صلاح أبوالوفا أحمد على ، عبده جاد محمد عبدالله : " دليل المربي في تغذية الطيور الداجنة " ، نشرة رقم (2) لسنة 2004 ، الإدارة العامة للثقافة الزراعية ، وزارة الزراعة ، مصر ، 2004م.   

(3)  معهد بحوث الإنتاج الحيواني : " تغذية الحيوان .. علميا وعمليا " ، مركز البحوث الزراعة ، وزارة الزراعة المصرية ، ط1 ، 1997م.

(4)     مكونات أعلاف غير تقليدية لمصنع بني سويف بجمهورية مصر العربية.

 

(5)     Aiad, A.M.; H.F. Galal; A.A. Zaki and E.S. Soliman (2003). Partial replacement of with yellow corn by cassava root meal enriched with some agro-industrial by-products in ruminant rations. Egyptian Journal Nutrition and Feeds, Vol. 6 (Special Issue): 959-968.

  

تمت بحمد لله ؛

 

إعداد

مهندس زراعي

محمود سلامة الهايشة

معهد بحوث الإنتاج الحيواني

مركز البحوث الزراعية 

[email protected]

 

  • Currently 75/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
25 تصويتات / 1450 مشاهدة
نشرت فى 12 نوفمبر 2006 بواسطة elhaisha

ساحة النقاش

محمود سلامة محمود الهايشة

elhaisha
محمود سلامة الهايشة - باحث، مصور، مدون، قاص، كاتب، ناقد أدبي، منتج ومخرج أفلام تسجيلية ووثائقية، وخبير تنمية بشرية، مهندس زراعي، أخصائي إنتاج حيواني أول. - حاصل على البكالوريوس في العلوم الزراعية (شعبة الإنتاج الحيواني) - كلية الزراعة - جامعة المنصورة - مصر- العام 1999. أول شعبة الإنتاج الحيواني دفعة »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,716,307