رابطة الياسمين الدمشقي للأدب والفكر

موسيقى شعرية

 

ينابيع تنضح مياهها

صافية كعين الشمس

حتى السطوع

 

وحلم اشقر وليل

مقمر

إلى العشق يجوع

 

شظايا نجوم هنا

وهناك في السماء

وفوق الربوع

 

سهل ممتد أمامنا

يشتاق للضم

فسيح الأرجاء

والحدود

 

الطير يؤاخ انبلاج

الفجر

يطرب السامع

بتغريده المسموع

 

ضوع البنفسج

وطيبه يعبر عن

حالنا 

له قد ممشوق

وخصره لين 

والضلوع

 

غنج الزنبق 

وقوس من الغمام

كانهما يتعانقان

 بشغف

ليس ممنوع

 

الخيال واسع

والإحساس رفيق

الشعر

خيطه رقيق ومتين

وفيه شموخ

 

وموسيقى الكون

إنفجار كبير

تهتز له الأعماق

تتخيل وجه الله

 متسائلا:

اي نوع هذا الالهام

وذاك الانسجام

والخشوع؟

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 8 مشاهدة
نشرت فى 29 إبريل 2018 بواسطة dmo3alyasmin
dmo3alyasmin
»

زياد

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,024