رابطة الياسمين الدمشقي للأدب والفكر

=عشت باللذات يمينا وشماليا 

أطاعت نفسي الهوى فأغواني وقال ليا 

لك اللذات لاتضيع منها ثوانيا 

انغمست فيها وضاق صدري ولم أدري ما بيا 

زين لي الشيطان أعماليا 

فإذ إلى الجحيم يرمي بحاليا 

يقول لي هذا عملك أنا ما ليا 

اتبعتني وأنت تجهل أحواليا 

قعدت لك عند باب المسجد ناهيا 

وأرسلت لك الغواني جاثية 

تصدك عن ذكر الله وعبادته لاهية 

فإذ بك تغوص وتغوص في الهاوية 

فمسني الضروضيق في العافية 

حتى سمعت قولك ربي مناديا 

قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم  لاتقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا 

فأسرعت إليك إلهي على بابك جاثيا 

أتيتك بعد اليأس لقولك أدنو ملبيا 

أخاف هول يوم القيامةوحسابيا 

أطمع بعفوك ومغفرتك  راجيا 

أنت الذي ترحم بائسا أتى تائبا بعد أن كان عاصيا 

يا الهي أتضرع إليك لاتردني خاليا 

فكل الأبواب دون بابك خاويا 

روحي ظمآنة إلى صفحك آتية 

فلا ليلي ليل إن لم تغفرلي ولانهاريا 

فكلي أمل ويقين برحمتك يوم حسابيا 

عبدالمعم طويل

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 18 مشاهدة
نشرت فى 31 يناير 2018 بواسطة dmo3alyasmin
dmo3alyasmin
»

زياد

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

5,698