centerpivot

يتناول هذا الموقع الزراعات المختلفة تحت نظام الرى المحورى

العدس

العدس

العدس : اسمه باللاتيني Len exculenta في الإنكليزيةLentil الأهمية الاقتصادية Economiqueimportance : االعدس محصول بقولي هام يستعمل كغذاء للانسان وذلك لاحتوائه علي 25% من البروتين تقريبا و46% كروهيدرات ومن المعروف انه يعادل اللحم في قيمته الغذائية ويحتوي علي بعض العناصر المعدنية مثل الحديد والنجاس وبعض العناصر مثل الفوسفور والكالسيوم . يؤكل العدس مطهيا او يقدم كشوربة وتستعمل عروشة الخضراء كعلف للحيوانات ويعتبر تبن العدس من التبن الجيد لذا يقدم كغذاء للاغنام والماعز الوصف النباتي : العدس نبات حولي عشبي يتبع العائلة البقولية Legumunacea -1 الجذر: Root وتدي أصلي قليل التفرع يمتد إلى 25-40 سم حيث تتكون عليه العقد الجذرية المخزنة للآزوت الجوي بواسطة البكتريا بدء من الزراعة بـ15 يوماً حتى الـ90 يوماً لذا ينصح باستعمال العدس كسماد أخضر في الأراضي الضعيفة حيث يقلب فيها وهو في طور الإزهار الشكل رقم 1. -2 الساق: Stem قائمة أو نصف قائمة أو مفترشة لها من الطول 30-70 سم حسب السلالة المنزرعة تتفرع من فوق سطح التربة بـ5-7 سم إلى 4-11 فرعاً رئيسياً يتفرع عنها أفرع ثانوية في السلالات المفترشة وفي السلالات نصف القائمة، أما في السلالات القائمة فتخرج الأفرع الرئيسية من نصف سوقها العلوية وعددها 3-7 أفرع تنتهي بالأفرع الثانوية أيضاً الشكل رقم 2. -3 الورقة Leaf ريشية مركبة فردية ذات 9-11 وريقة بيضية طولها 5-7 ملم ، الوريقة الحادية عشر أو التاسعة متحورة إلى محلاق صغير، ذات أذنات وغير مسننة، على سطحها زغب الشكل رقم 2. -4 النورة corolla عنقودية تخرج من إبط الورقة تتكون من 2-3 أزهار يتم التلقيح في زهرة واحدة أو زهرتين منها فقط. -5 الزهرة:flower خنثى فراشية الكأس ذو خمس سبلات والتويج ذو خمس بتلات (جناحان ، زورقان وعلم) ذو لون أبيض أو وردي أو نهدي، طولها يقرب من 12 ملم ذات عشرة أسدية في رؤوسها المتك التي تحمل حبوب اللقاح يتوسطها المتاع المؤلف من المبيض والقلم في رأسه الميسم. الشكل رقم 3. -6 التلقيح : Pollination التلقيح في العدس ذاتي ونسبته تزيد على 95% غالباً مايتم في الصباح الباكر عند تفتح الزهرة أما التلقيح الخلطي فنادراً ما يتم بواسطة الحشرات والرياح. -7 الثمرة:fuit قرنية متطاولة ومبططة صغيرة الحجم طولها يتراوح بين 6-20 ملم وعرضها بين 3-10 ملم حسب السلالة المنزرعة تحتوي على بذرة أو بذرتين. الشكل رقم 4. -8 البذرة :seed قرصية محدبة الوجهين ذات فلقتين يختلف لونهما بحسب الصنف أما أصفر في العدس الأبيض أو برتقالي في العدس الأحمر ذات قصرة يختلف لونها حسب السلالة (ترابي ، كريمي، أسود، أخضر، أشقر، أحمر ورمادي) وهي ذات أحجام مختلف كبيرة الحجم 6×29 ملم3 أو متوسطة الحجم 5×27 ملم3 أو صغيرة الحجم 4×22 ملم3 بالإضافة إلى سلالات كبيرة جداً حجمها أكبر من 6×29 ملم3 وصغيرة جداً من 4×22 ملم3. -9 الإنبات germination يتم إنبات الجنين خلال فترة تتراوح بين 7-30 يوم عندما تتوفر الرطوبة الكافية في التربة 85% من وزن الحبة الصغيرة الجاف للحبة الصغيرة و 100% من وزن الحبة الكبيرة الجاف للحبة الكبيرة، ودرجة حرارة مناسبة 8-10 درجات مئوية علماً بأن الدفء يساعد على سرعة النمو وتكشف البادرات فوق سطح التربة. -10 عمر النبات: days to maturity للعدس عمر يتراوح بين 100-145 يوماً يتم خلالها فترات الإنبات، والنمو الخضري والنمو الثمري والنضج، ولقد قدرت هذه الفترات حسبما يلي : فترة الإنبات بـ7-25 يوم وفترة النمو الخضري بـ35-55 يوم وفترة النمو الثمري بـ30-50 يوم، وفترة النضج بـ25-40 يوم. هذه الفترات متداخلة فيما بينها ولايمكن فصلها عن بعضها البعض. الاصناف ينحصر العدس المحلي في صنفين هما 1- العدس الاحمر 2- العدس الابيض أما العدس الأجنبي : ويعد أكثر من 3000 سلالة كلها تنحصر في الصنفين الرئيسيين صنف العدس الأحمر وصنف العدس الأبيض منها 1- الأسناوي : عدس مصري من النصف الأحمر صغير الحبة لون فلقتيه برتقالي غامق ولون قصرته ترابي. 2- الفرشوطي: عدس مصري من الصنف الأحمر صغير الحجم لون فلقتيه برتقالي باهت ولون قصرته ترابي. 3- البحيري – الافرنجي وجيزة 1 وجيزة 2 : سلالات مصرية محسنة. 4- العدس الأسود: عدس افرنجي من الصنف الأبيض متوسط الحجم لون فلقتيه أصفر ولون قصرته أسود. 5- العدس الأحمر: عدس فرنسي من الصنف الأحمر متوسط الحجم لون فلقتيه برتقالي ولون قصرته دموي. 6- العدس الأخضر: من الصنف الأبيض صغير الحجم مبطط لون فلقتيه أصفر باهت ولون قصرته خضراء أو أخضر منقط. 7- العدس رقم 6: عدس روسي من الصنف الأبيض حجم حبته صغير جداً وشكلها مكور تقريباً لون فلقتيه أصفر ولن قصرته كريمي مخضر ، طويل الساق. 8- العدس رقم 20: عدس روسي من الصنف الأبيض حجم حبته صغير جداً وشكلها مكور لون فلقتيه أصفر ولون قصرته ترابي تقريباً الطقس المناسب:Adaptation يلائم العدس طقس معتدل دافئ يميل نحو البرودة ذو أمطار معتدلة الهبوط، يتحمل الانخفاض في درجة الحرارة إلى -6 درجة مئوية، إلا أن نموه يتوقف على درجة حرارة تتراوح بين 4 درجات – 5 درجات مئوية، كما يتحمل الارتفاع في درجة الحرارة أكثر مما يتحمله الفول أثناء نموه، غير أنه يتأثر بها في مرحلة النضج اللبني حيث ينتج عن هذا التأثر حبوباً قاسية صعبة الطهي. الارض المناسبة : Preferringsoil: يحتاج العدس إلى أرض صفراء متوسطة الخصوبة حاوية على نسبة كافية من الكلس، كما تنجح زراعته في الأرض الطينية الخفيفة جيدة الصرف ولاتوافقه الأرض التي تحتفظ برطوبتها فترة طويلة مهما كانت درجة خصوبتها ، كما وأن الزيادة في خصوبة التربة تسبب الزيادة في نموه الخضري كما لو زيد في تسميده بالمواد الآزوتية الأمر الذي يجعله قليل المردود. الدورة الزراعية Rotation : تدخل زراعة العدس في دورة ثلاثية متبادلاً مع المحاصيل النجيلية الشتوية والمحاصيل الصيفية كالشوندر والقطن أو في الزراعة المروية، كما تدخل زراعته في دورة ثنائية متبادلاً مع المحاصيل النجيلية الشتوية في الزراعة البعلية، وكذلك تدخل في دورة ثلاثية مع النجيليات الشتوية والبور التسميد fertilization : إن توفر العناصر الغذائية الأساسية والثانوية في التربة يؤدي إلى غلة وافرة من المحصول فالعدس يستجيب لمادة الفوسفور فهو يزيد في التعمق الجذري والزيادة في المجموعة الجذرية كما يستجيب إلى القليل من مادة الكلس في التربة. أما عن احتياجات العدس من الآزوت فهو يأخذها من الآزوت الجوي ويخزنها في عقده الجذرية عن طريق بكتريا التأزت وتقدر كميته بـ 85% من احتياجات العدس أما الباقي فيأخذه من الآزوت الموجود في التربة. مع العلم بأن إضافة كمية قليلة من الآزوت إلى التربة قبل الزراعة تعمل على تنشيط النمو الجذري في الفترة الأولى من حياة النبات وتساعد على النمو الخضري. أما عن تسميد العدس، ففي الأراضي الخصبة يكتفي بتسميدها بالسماد الفوسفوري فقط بكمية تتراوح بين 400-500 كغ/هـ سوبر فوسفات أحادي أو مايعادله. وفي الأراضي متوسطة الخصوبة أو الضعيفة فينصح بإعطائه الكميات التالية: 400-500 كغ/هـ من سماد سوبر فوسفات أحادي أو ما يعادله 100-150كغ/هـ من سلفات الأمونياك أو بما يعادله 100-150 كغ/هـ من سماد سلفات البوتاس تخلط هذه الأسمدة وتنثر في التربة قبل آخر حرثه أو قبل الزراعة. الري irrigation : غالباً مايزرع العدس زراعة بعلية في المناطق التي معدل أمطارها يتراوح بين 250-350 ملم، غير أن بزراعته المروية يحتاج إلى 3-4 ريات حسب ظروف المنطقة ونوعية التربة وحاجة النبات فالأولى هي رية الزراعة، والرية الثانية تكون بعد الإنبات بمدة 20-25 يوم من ميقات الزراعة، والثالثة تكون قبل التزهير، والرابعة بعد العقد بحوالي 10 أيام أو أنها تكون قبل الحصاد بـ25-30 يوماً طرق الزراعة: Planting Methodes: يزرع العدس بإحدى الطرق الأربعة التالية: أولاً - نثراً : في الزراعة البعلية بعد تجهيز الأرض تجهيزاً متقناً بالحراثة والتشميس وتنقية الحشائش والتزحيف وبعد سقوط الأمطار، وعندما تكون الأرض مستحرثة أي حاوية على نسبة من الرطوبة، تنثر الحبوب باليد ثم تغطى بالسكة وتزحف. (تستخدم هذه الطريقة في زراعة المساحات الواسعة). ثانياً- الزراعة الآلية: يزرع العدس بالكولتيفاتور في أرض المشاريع بعد تجهيز الأرض جيداً وعندما تكون حاوية على نسبة من الرطوبة، تعبر الآلة بحيث توضع البذور في سطور تبعد عن بعضها 25 سم وعلى أن تبعد البذرة عن البذرة مسافة 5 سم. ثالثاً – تلقيطاً: يزرع العدس وراء الفدان بعد تهيئة الأرض وعندما تكون الأرض ذات رطوبة مناسبة تسر البذرة في بطن الخط وراء السكة (تستخدم في زراعة المساحات الصغيرة). رابعاً – الزراعة على العفير: بعد عمليات تجهيز التربة ( الحراثة، تنقية الحشائش، التسميد) الحرثة الثانية والتزحيف تقطع الأرض إلى مساكب تتناسب أبعادها مع استواء الأرض ثم تفتح فيها السطور على أبعاد 25 سم ثم تسر فيها الحبوب وتغطى بالتراب الناعم ثم تروى. (تستخدم في زراعة التجارب زراعة مروية). خدمة المحصول Crop service: تنحصر خدمة المحصول في تعشيب الأرض وذلك بقلع الحشائش الضارة النامية في الحقل كالعليق والدحريج والجلبان والهالوك والنباتات النجيلية وغيرها. النضج وعلائمه Maturity&indication يتم نضج العدس بعد 4-5 أشهر من ميقات زراعته حيث تظهر عليه علائم النضج وهي امتلاء الثمار، اصفرار العروش، تساقط الوريقات السفلية. الحصاد والدراس والتذرية Harvested, thinning & cleaning: عندما تظهر علائم النضج على النبات ويبدأ الاصفرار في الحقل يبدأ بعملية الحصاد وذلك بقلع النباتات باليد ثم تترك في الحقل يوماً تقريباً ثم تجمع وترجد إلى البيدر كي تجفف وتدرس وتذرأ. ولدى الدول المتقدمة زراعياً يحصد ويدرس العدس بالآلة على مرحلتين حيث تعمل الآلة على حشه وجمعه على أحد جانبيها أو أنها تعمل على قلعه وتجميعه ثم ينقل هذا إلى البيدر كي يجفف أو أنه يترك في أرضه ليجف ثم يدرس بآلة خاصة. ويلاحظ عدم التأخير في عملية الحصاد لئلا تجف النباتات وتفرط الثمار وتتساقط الحبوب على الأرض. الآفاتpests وتنحصر في الحشرات والأمراض: أ- الحشرات Insects : أهم الحشرات التي تصيب العدس هي : سوسة العدس، المن، الدودة الخضراء، دودة ورق القطن، دودة اللوز الأمريكية، والسيتونيا. · سوسة العدس: Bruchus lentis : تصيب العدس وهو في الحقل حيث تضع بيوضها على الأزهار أو على الثمار فتفقس البيوض وتدخل اليرقات إلى الحبوب حيث تكمن فيها بينما تصل إلى البيدر أو إلى المخزن حيث تخرج من الحبوب وتصيب الحبوب السليمة وتكافح هذه الحشرة برش العدس بأحد المحاليل المبيدة لهذه الحشرة . ا · المن Aphis : يصيب العدس وهو قائم في الحقل على أجزائها الخضرية والثمرية حيث يمتص عصارته وإذا اشتدت الإصابة يزداد الضرر ويقضى على المحصول إلا إذا كوفح بتعفيره بالكوتن دست أو برشه بمحلول مؤثر. · الدودة الخضراء Laphigma : ودودة ورق القطن Produnia Litura ودودة اللوز الأمريكية chcloridia absolata : ديدان تصيب العدس وهو قائم في الحقل حيث تقرض أوراقه وبراعمه الزهرية والخضرية، وتكافح بالتعفير بأحد الأدوية المبيدة للحشرات كالكوتين دست أو السيفين. · السيتونا : تكافح بتعقيم البذار بمادة كاربوفوران قبل الزراعة. ب- الأمراض Diseas : أهم الأمراض التي تصيب العدس اللفحة Ascockyta والصدأ البني Brown rust . ج- الطفيل الهالوك : نبات يتطفل على البقوليات فيسبب ضعفها ومن ثم موتها.

مع تحياتى....................

المصدر: منتدى الاصدقاء المصريين والعرب
centerpivot

مهندس جمعة محمد عطا 01226076461 gomaaatta@yahoo.com

  • Currently 110/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
37 تصويتات / 2872 قراءة
نشرت فى 21 أغسطس 2010 بواسطة centerpivot

ساحة النقاش

م جمعة محمد عطا

centerpivot
مهندس زراعى بكلية الزراعة جامعة الاسكندرية مدير محطة البحوث الزراعية التابعة للكلية كاتب لكثير من المواضيع الزراعية بمعظم المنتديات عضو اللجنة الدائمة لممر التعمير سكرتير عام منتدى العلوم والتكنولوجيا الزراعية خبير زراعة وانتاج الاعلاف الغير تقليدية ( الشعير المستنبت ) خبير استصلاح واستزراع الاراضى الصحراوية خبير الزراعة تحت نظام الرى »

ابحث

جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

517,766