طرق علاج.واساليب التعامل 

مع الطفل الشقى المخرب

 تأليف نجلاء الشريف

 

الطفل الشقي المخرب :

 

 


الشقاوة الزائده والتخريب تسمى في المصطلح الطبي بنوبات

وفي هذه النوبات يصب الطفل جام غضبه على ماتصل إليه

 يداه من أدوات المنزل وغيرها.. .

- فيقوم بتكسير الأواني الزجاجية.

- وضرب الأثاث وتكسيره.

- رمي الاواني وتخريب الأشياء.

 - تقطيع الجرائد والمجلات وغير ذلك.

 

 ملاحظة...:

 

 وتلاحظ هذه التصرفات في الطفل كثير النشاط في المرحلة السلبية من 

 العمر(1.5، 3 سنوات) وهي فترة تأكيد الذات وحب التملك

والأستقلالية ، وتكثر هذه النوبات وتتأصل بمساعدة الوالدين

الذين يقومون بتدليل إبنهم ، أو كرد فعل لقلة الحنان وسوء

 المعاملة.

  يتركز العلاج...


يتركز العلاج بحماية الطفل من نفسه،

 وإهمال مايقوم به من أعمال.

 وعدم نهره أو توبيخه.

 بل إن إحساسه بعدم قيمةعمله 

 هو العلاج .

ملاحظة...

 

 وقد لوحظ أن هؤلاء الأطفال تقل لديهم تلك   النوبات عندما يكونون لوحدهم.

 واذا استمرت الحالة بعد الرابعة من العمر، وخصوصا  الرابعة من العمر.

وخصوصا مع أعراض أخرى سلوكية أوحركية.

فيجب عرضه على الطبيب لتقييم حالته.

 



إيذاء النفس :: 

 


قد يقوم الطفل بضرب راسه في الحائط،أوحاجز السرير،


 وقد يتساقط الشعر نتيجة تكرار هذا السلوك، وتلك  وتكثر



في المرحلة السلبية من العمريستخدمها الطفل كأسلوب

   للتفاهم مع والديه لتنفيذ رغباته، فهو يعلم أن ذلك


يقلقهم لتنفيذ رغباته، فهو يعلم أن ذلك يقلقهم ويحس

 
بذلك وإنهم يلبون طلباته في محاولة لإيقافها،فيستمر


 في تكرارها للضغط عليهم، الأسبابكلها مرتكزة على

 
إسلوب تعامل الوالدين معه،وزيادة تدليله،


 فيجب عدم الإفراط في تدليلهم

 
وأن يعرف الوالدين الفرق بين الحب والدلال

  

 العلاج يتركز...


أما العلاج فيتركز في إهمال الأفعال وإهمالمايقوم به،

 

 ومراقبة الطفل من بعيد وعدم تنفيذطلباته. 

تشاجر الأشقاء:

 


إن الشجار بين الأخوة هو أحد أشكال السلوك الأكثر شيوعآ في

 الأسرة فأطفال السنتين


يضربون ويدفعون ويخطفون الأشياء بينما


يستعمل الأكبر سنآ إسلوب الأغاظة عن طريق

الغة.

الاسباب ... 

 


* يعتمد الأطفال على والديهم إعتماد كبيرللحصول على


 المحبة والأنتباه وإشباع الحاجات بحيث لايحبون أن يشاركهم

أحد

 

* قد يؤدي تفضيل أحد الأبوين طفلآ على آخرالى إيقاد شعلة

الغيرة لدى الأطفال الآخرين

 

الوقاية:


* جعل كل طفل يشعر أنه محبوب

* معاملة جميع الأطفال بعدالة وتجنب تفضيل أحد الأطفال على

الآخر .


* تعليم الطفل إحترام الملكية الخاصة في وقت مبكر .

* وضع نظام واضح لتحديد المسؤليات والأعمال بينهم

 بالعدل .


* منع الوشاية بين الأطفال.

 
* تجنب الحماية الزائدة للطفل الأصغر في الأسرة

.* تعليم الطفل الأكبر العطف على الأصغر.

 

 

 



العلاج:

 


ـ تجاهل منازعات الأطفال البسيطة حتى يكون التدخل فيما بعد

 أكثر فعالية.


ـ مكافأة الأطفال كلما استمر دون شجار.


ـ عزل الأطفال بعضهم عن بعض كلما تشاجرو.


ـ غرس السلوك الديني وآدابه في نفوس الأطفال وإشباع

حاجاتهم النفسية من مشاعر الأمن والطمأنينة في جو من الحب

 والأحترام .


ـ العدل في معاملة الأطفال فاالتفضيل هو من أهم أسباب

غرس بذور الغيرة والحقد بين الأطفال.


ـ تجنب إبراز الفروق الفردية بين الأطفال سواء من حيث

الجنس أو السن أو القدرات العقلية والبدنية أو من حيث الشكل

 الخارجي .

 

  

  

و دمتم في امان الله

 

 

المصدر: تأليف نجلاء الشريف

ساحة النقاش

نجلاءالشريف

bnatcom
مأمورضرائب ماجستير فى الأدارة المالية وماجستير فى ادارة الاعمال صحفية فى جريدة سينا الدولية والأنباء وصوت المحافظات عضو فى الجمعيات الأهلية »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

2,832,693