موسوعة المؤرخ بسام الشماع

باحث المصريات بسام رضوان الشماع

مصريات 

“صلاح الدين الأيوبي – رد الاعتبار”

 

صلاح الدين الأيوبي رجل أثر بشكل كبير في إعادة تشكيل خريطة منطقتنا وقاد جيشه إلى انتصارات غاية في الأهمية ، رجل أحترمه الصديق وعمل له العدو مليار حساب ، عبقرية تكتيكية فذة وأتسم بالرحمة المغلفة بالعزة والقوة ، هو القائد المسلم صلاح الدين الأيوبي محرر القدس وفيما يلي محاولة لتعريفكم أعزائي القراء على هذه الشخصية المتفردة وأيضاً هي محاولة لرد الاعتبار لصلاح الدين الأيوبي من هجمات بعض المزورين والحاقدين عليه وعلى انجازاته مع جيشه العظيم
هذا هو صلاح الدين الحقيقي ليس صلاح الدين يوسف شاهين هذا هو التاريخ الحقيقي الموثق وليس هلاوس مذيع تليفزيوني و لا حاقد طبيب بلا خلفية تاريخية .
1.  تم دفن الأبطال نور الدين محمود ، والناصر صلاح الدين والظاهر بيبرس بدمشق .
2.  كتب الكاتب الشيعي "إبن أبي طي" (توفى 1233) عن صلاح الدين بتميز وإعجاب وإهتمام رغم أنه – أى الكاتب الشيعي – كان مناهضا لنور الدين محمود بن زنكي ومن المعروف أن صلاح الدين كان سني .
3.  ألف بهاء الدين بن شداد كتاب عنوانه "فضائل الجهاد" خصيصا لصلاح الدين .
4.  أفرد صلاح الدين ديوان للأسطول، وأوقف عليه أوقافا وعهد بالإشراف عليه، وبنيابة ثغر الإسكندرية إلى أخيه الملك العادل أبى بكر بن أيوب.
5.  عدّ بن تغرى بردى صلاح الدين أعظم سلطان ومن بعده السلطان نجم الدين أيوب .
6.  ذكر أبو شامة في كتابه "الروضتين في ذكر أخبار الدولتين التورية والصلاحية"، إن الخطة العامة لنور الدين وصلاح الدين للتعاون في قتال الفرنجة بالشام ، كانت تقضى بأن يقصدهم نور الدين من بلاد الشام من السهل والجبل، ويقصدهم صلاح الدين من مصر من البر و البحر .
7.  وقع كل من صلاح الدين والعادل الأول والكامل والصالح نجم الدين أيوب، وهم كلهم من سلاطين بني أيوب، معاهدات مشروطة مع الجمهوريات الإيطالية التجارية ( بيزا – البندقية – جنوه)، قضت بعزل هذه الجمهوريات عن الحركة الصليبية.
8.  يقول د.أحمد فؤاد سيد أن "نور الدين" كان يكاتب صلاح الدين بالأمير "الإسفهسلار" ، "آسفة" كلمة فارسية بمعنى المقدم، و"سلار" كلمة تركية ومعناها العسكر.
9.  طمئن صلاح الدين إبن أستاذه نور الدين بعد وفاته و أكد احترامه له ولوالده برسالة ذكرها "سبط ابن الجوزى" : "إنما جئت من مصر (يقصد إلى بلاد الشام) خدمة لك ولأؤدي ما يجب من حقوق المرحوم (يقصد أستاذه نور الدين) فلا تسمع ممن حولك وتختل أمورك، وما قصدي إلا جمع كلمة الإسلام على الفرنجة"، وهذا ما يثبت وفاء صلاح الدين لأستاذه نور الدين وكان يخاطبهما في كتابه بمولانا و أبن مولانا.
10.    داوم صلاح الدين على إطلاع نور الدين على كل ما يحدث فى مصر وكان قد ضم اليمن بإذن من نور الدين و هكذا كان إسقاط الحكم الفاطمي الشيعي والقضاء على الدعوة الإسماعيلية الشيعية والخطبة لبنى العباس وليس للخليفة الفاطمي ، وإرسال صلاح الدين لتحف القصر الفاطمي إلى سيده نور الدين رمز للولاء و التبعية. 

 

bassamalshammaa

المؤرخ بسام الشماع

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 8 مشاهدة
نشرت فى 1 يناير 2017 بواسطة bassamalshammaa

باحث المصريات بسام رضوان الشماع

bassamalshammaa
»
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

9,058

إعادة كتابة التاريخ بأيد مصريه