موقع الواحة للعلاج الطبيعي:متى أمكن التداوي بالغذاء والحمية لا يعدل عنه إلى الدواء

متى أمكن التداوي بالغذاء والحمية لا يعدل عنه إلى الدواء

<!--<!--

<!--[if gte mso 10]> <mce:style><! /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin:0cm; mso-para-margin-bottom:.0001pt; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;} -->

 

<!--[endif]-->

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه والتابعين... أما بعد:

فإن ضيق الصدر وما ينتاب المسلم من القلق والأرق أحيانًا مسألة قد تمر على كل واحد منا، تطول مدتها مع قوم وتقصر مع آخرين.

إن حالة ضيق الصدر، تجعل العبد أحيانًا حبيس الهواجس والوساوس؛ فيبقى المسكين أسيرًا لكيد الشيطان، مرتهنًا بقوة تلبيسه عليه، وبضعف مجاهدته له.

وفي هذه الأسطر المختصرة ذكر لبعض الأسباب المؤدية بإذن الله تعالى إلى شرح الصدور ومن ذلك.

السبب الأول: توحيد الله تعالى

السبب الثاني: حسن الظن بالله

السبب الثالث: العلم الشرعي

السبب الرابع: ذكر الله تعالى وكثرة الدعاء

السبب الخامس: المبادرة إلى ترك المعاصي، ومحاسبة النفس

السبب السادس: أداء الفرائض والمداومة عليها

السبب الثامن: قراءة القرآن الكريم

السبب التاسع: الإحسان إلى الخلق

السبب العاشر: إخراج دغل القلب والحرص على سلامته

فلنتابع سويا هذه السلسلة ان شاء الله


<!--<!--<!-- /* Font Definitions */ @font-face {font-family:SimSun; panose-1:2 1 6 0 3 1 1 1 1 1; mso-font-alt:宋体; mso-font-charset:134; mso-generic-font-family:auto; mso-font-format:other; mso-font-pitch:variable; mso-font-signature:1 135135232 16 0 262144 0;} @font-face {font-family:"Cambria Math"; panose-1:2 4 5 3 5 4 6 3 2 4; mso-font-charset:0; mso-generic-font-family:roman; mso-font-pitch:variable; mso-font-signature:-1610611985 1107304683 0 0 159 0;} @font-face {font-family:"\@SimSun"; panose-1:0 0 0 0 0 0 0 0 0 0; mso-font-charset:134; mso-generic-font-family:auto; mso-font-format:other; mso-font-pitch:variable; mso-font-signature:1 135135232 16 0 262144 0;} /* Style Definitions */ p.MsoNormal, li.MsoNormal, div.MsoNormal {mso-style-unhide:no; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; margin:0cm; margin-bottom:.0001pt; text-align:right; mso-pagination:widow-orphan; direction:rtl; unicode-bidi:embed; font-size:12.0pt; font-family:"Times New Roman","serif"; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-ansi-language:EN-US; mso-fareast-language:EN-US;} .MsoChpDefault {mso-style-type:export-only; mso-default-props:yes; font-size:10.0pt; mso-ansi-font-size:10.0pt; mso-bidi-font-size:10.0pt;} @page Section1 {size:612.0pt 792.0pt; margin:72.0pt 90.0pt 72.0pt 90.0pt; mso-header-margin:36.0pt; mso-footer-margin:36.0pt; mso-paper-source:0;} div.Section1 {page:Section1;} --><!--

 

المصدر: كتيب الأسباب العشرة لإنشراح الصدر دار الوحيين
alwa7a

وكل داء قدر على دفعه بالأغذية والحِمية، لم يُحاوَلْ دفعه بالأدوية

ساحة النقاش

alwa7a
<p>&nbsp;</p> <p>نبدأ اليوم</p> <p><strong>السبب الأول: توحيد الله تعالى</strong>:</p> <p>&nbsp;</p> <h2>قال الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى:</h2> <h2>(فمحبة الله تعالى ومعرفته ودوام ذكره، والسكون إليه والطمأنينة إليه، وإفراده بالحب والخوف والرجاء والتوكل والمعاملة، بحيث يكون هو وحده المستولي على هموم العبد وعزماته وإرادته، هو جَنّةُ الدنيا، والنعيم الذي لا يشبهه نعيم، وهو قرة عين المحبين وحياة العارفين).</h2> <p>&nbsp;</p> <h2>وقال أيضًا: (وعلى حسب كماله أي - التوحيد - وقوته وزيادته يكون انشراح صدر صاحبه)</h2> <h2>[زاد المعاد].</h2> <p>*****************************</p> <p><strong>الس</strong><strong>بب الثاني: حسن الظن بالله</strong></p> <p>&nbsp;</p>

عدد زيارات الموقع

766,390