انتخب الائتلاف الوطني السوري المعارض مساء الإثنين في اسطنبول غسان هيتو الذي تولى مناصب عالية في شركات عالمية للتكنولوجيا والاتصال وعاش لفترة طويلة في الولايات المتحدة، رئيساً للحكومة الانتقالية التي ستشرف على الأراضي الخاضعة لسلطة المعارضة في سوريا.

 

وقال عضو الائتلاف السوري المعارض هشام مروة بعد فرز الأصوات أن "غسان هيتو حصل على 35 صوتاً من أصل 49".

 

حتى العام الماضي، كان هيتو مديراً تنفيذيا لمدة 11 عاما في شركة "اينوفار" الأميركية لتكنولوجيا الاتصالات في تكساس. لكن في نوفمبر/تشرين الثاني 2012، ترك منصبه فجأة "لينضم الى الثورة السورية"، على حد قوله.

 

وكان هيتو ناشطاً منذ اندلاع الحركة الاحتجاجية ضد نظام الرئيس بشار الأسد في الولايات المتحدة في المجالين الانساني والسياسي.

 

فقد شارك في تأسيس "تحالف سوريا الحرة" في الولايات المتحدة وتولى منصب نائب الرئيس منذ 2011، وهدف التحالف الى "دعم تطلعات الشعب السوري في تحقيق الحرية والعدالة والحريات المدنية واحترام القانون".

 

كما شارك في تأسيس "هيئة شام الاغاثية" في الولايات المتحدة في 2011 وتولى منصب نائب الرئيس. وتعمل الهيئة على "دعم الشعب السوري ورفع المعاناة عنه بالاضافة الى تأمين الحاجات الاساسية له"، بحسب ما جاء في الاعلان عنها.

 

بعد انضمامه الى "الثورة"، عمل هيتو على تأسيس وادارة "وحدة تنسيق الدعم الاغاثي والإنساني في الائتلاف الثوري لقوى المعارضة والثورة السورية" التي تعمل عبر الحدود السورية التركية وتوصل مساعدات الى الداخل السوري.

 

ولد هيتو في دمشق في 1964، وامضى قسما كبيرا من حياته في الولايات المتحدة حيث حصل على إجازتين في الرياضيات والمعلوماتية من جامعة بورديو في انديانا العام 1989، وحصل على ماجستير في إدارة الأعمال العام 1994.

 

هو عضو مؤسس في جمعية الدعم القانوني للجالية العربية والمسلمة التي تأسست في الولايات المتحدة العام 2001، وتهدف الى الدفاع عن "الحريات الشخصية والمدنية ومكافحة التمييز ضد العرب والمسلمين والآسيويين".

 

كما كان عضو مجلس ادارة في مدرسة "برايتر هوريزونز اكاديمي" المسلمة في تكساس.

المصدر: كرمالكم الإخبارية
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 33 مشاهدة
نشرت فى 19 مارس 2013 بواسطة alsanmeen

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

756,172