قام النظام السوري بإطلاق سراح اثنين من المعتقلين سياسيا المحكوم عليهما بالإعدام في عملية تبادلية هي الأولى من نوعها.

وقال المرصد السوري أن النظام وفي عملية هي الأولى من نوعها قام بمبادلة نجل علي الشعيبي وهو احد رجالات النظام التي يعتمد عليها منذ أحداث الثمانينيات وحتى الآن مقابل اثنين من المعتقلين من محافظة الرقة محكوم عليهما بالإعدام”.

حيث تم إجراء المبادلة على أطراف مدينة الرقة وبموافقة السلطات العليا في سورية.

وقد تم اختطاف ” حسام علي الشعيبي” منذ أكثر من أسبوع خلال عودته من حلب من قبل مجموعة من المسلحين.

ويعتبر الشبيح علي الشعيبي من أقذر الشخصيات التي تلبس العباءة الدينية والتي يوظفها النظام السوري للدفاع عنه وهو معروف ببذائة لسانه وكلامه القذر ويظهر باستمرا على قنوات النظام مهاجما الثوار والمتظاهرين بالاضافة لكل من يدعم الثورة السورية متهمهم بصفات وكلمات شاذة.

وهو مشهور لدى السوريين بـ “أبو فلاشة” وهي قصة غريبة من اخترعاته حيث ظهر الشعيبي على قناة الدنيا وأخرج من جيبه فلاشة وقال أن فيها مقطع مدته ثلاث دقائق وعشرون ثانية تفضح زوجة أحد الخونة ولم يسمه مع عنصر من الـ  ”CIA” وسيفشي المحتوى عندما يضيق الخناق على النظام.

المصدر: أخبار البلد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 129 مشاهدة

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

766,434