أشرف حسن { كوكب تانى }

**الأخلاق*المبادىء*الاحترام**

بسم الله الرحمن الرحيم

حياء المرأة المسلمة

الصورة الاولى


عائشة رضي الله عنها عندما دفن عمر بن الخطاب بجانب رسول الله صلى الله عليه

وسلم وأبوها أبو بكر الصديق كانت تحتجب وتشد خمارها فيقال لها لِمَ يا عمتاه

وأنتي في بيتك ؟؟ قالت : إنه رجل غريب.

ياالله ماأعظم حياءك ياحبيبة رسول الله صلى الله عليه وسلم




الصورة الثانية

ذهبت أم كلثوم بنت جعفر بن أبي طالب رضي الله عنها وهي ابنة خمس سنين


في حاجة إلى أمير المؤمنين عمر بن الخطاب وكان ثوبها يجر وراءها شبرا أو يزيد

فأراد عمر أن يمازحها فرفع ثوبها حتى بدت قدماها فقالت:

مه ""يعنى دعه واتركه"" أما إنك لو لم تكن أمير المؤمنين لضربت وجهك .


رحمك الله يا أم كلثوم أين انتي من بنات ونساء المسلمين اليوم . .



هذه بعض الصور لحياء المرأة المسلمه والذي للأسف أنعدم في هذا الزمن


الصورة الثالثة

لفاطمه رضي الله عنها التي سطرت لنا كيف يكون حياء المرأة المسلمه

لما مرضت «فاطمة الزهراء» رضي الله عنها مرض الموت الذي توفيت فيه، دخلت عليها

«أسماء بنت عميس» رضي الله عنها تعودها وتزورها فقالت «فاطمة» لـ «اسماء»

والله إني لأستحي أن أخرج غدا (أي إذا مت) على الرجال جسمي من خلال هذا النعش!!


وكانت النعوش آنذاك عبارة عن خشبة مصفحة يوضع عليها الميت ثم يطرح على الجثة

ثوب ولكنه كان يصف حجم الجسم، فقالت لها «اسماء» أو لا نصنع لك شيئاً رأيته في الحبشة؟!

فصنعت لها النعش المغطى من جوانبه بما يشبه الصندوق ودعت بجرائد رطبة

فحنتها ثم طرحت على النعش ثوباً فضفاضا واسعا فكان لا يصف!فلما رأته

«فاطمة» قالت «اسماء»: سترك الله كما سترتنى



قصة فيها المعني الحقيقي وما يحبه الرجل في المرأة
حياؤها و خجلها و الذين يعكسان انوثتها
الحنان والعطف والعطاء و التضحيه و الايثار و الحب و القوه تعكس امومتها
حسن التصرف و الانوثه والامومه و الصبر و الاخلاص و الثقافه ان امكن تعكس انها زوجه صالحه
تخاف الله مؤمنة مطيعة لربها و زوجه تعكس امرأه مثاليه هذا ما يجب ان نبحث عنه
واضافة الى ذلك جمال الروح ، ليس بعده جمال
و جمال الروح يعتمد على الاحساس و هو ارقى جمال لننا لا نحتاج حواس الجسد لكي نلمسه بل حواس الروح يرعاها الله و يبارك فيها لانها لا تعرف الا الفضيلة

خرجت لي نفسي الأمارة بالسوء ، وقالت : ابن محمد متى تزداد المرأة جمالاً في عينيك ؟

قلت : ولماذا هذا السؤال ؟!

قالت : إن صدقتك تصدقني ؟

قلت : أفعل إن شاء الله .

قالت : معلمنا الأكبر يعكف على دراسة وإحصاء أكثر الأسباب التي تجعل المرأة تزداد جمالاً في عين الرجل .

قلت : ولماذا هذه الدراسة ؟!

قالت : هو يريد عمل موسوعة منهجية يتم توزيعها على شياطين الإنس والجن ، فمعلمنا الأكبر يريد أن ينقل أسلوب عملنا إلى أساليب عملية مدروسة .

والآن أخبرني متى تزداد المرأة جمالاً في عينيك ؟

قلت : وهل لديكم طرق وأشكال تجعل المرأة أكثر جمالاً في عين الرجل ؟

قالت : نعم . يوجد الكثير من الطرق والأشكال ، حيث أن كل رجل يميل إلى طريقة أو شكل .

قلت : وما رأيك أن تذكري لي هذه الطرق والأشكال وأنا أختار منها ؟

قالت : لا بأس .... هل تعجبك المرأة البيضاء أم السمراء ؟

قلت : لا هذه ولا تلك !

قالت : المرأة ذات الشعر الطويل أم القصير ؟

قلت : لا هذه ولا تلك !

قالت : تعجبك المرأة النحيلة أم البدينة ؟

قلت : لا هذه ولا تلك !

قالت : هذه أشهر الأشكال . فلننتقل إلى الطرق ...

هل تعجبك المرأة السافرة عن شعرها ونحرها ؟

قلت : لا .. لا تعجبني .

قالت : تعجبك المرأة التي تلبس البنطال أم القصير ؟

قلت : لا هذه ولا تلك !

قالت : تعجبك المرأة التي تبدي كتفيها وفخذيها ؟

قلت : لالا .. لا تعجبني !

قالت : تعجبك المرأة المتكسرة بمشيتها الضاربة برجلها الخاضعة بصوتها ؟

قلت : لا .. لا تعجبني .

قالت : ابن محمد !! لم يعجبك شيء مما ذكرت !! لم يعد لدي شيء أذكره !

قلت : معقول !! تأملي !! تذكري !!

........ صمت .......

ابتسمت ابتسامة صفراء و قالت : يا شقي !!!

قلت : !!!! ماذا !!!!!!

قالت : أتعجبك المرأة بملابس البحر !!؟

قلت : ( يخ ) لا . لا تعجبني .

........ صمت .......

ابتسمت ابتسامة خبيثة وقالت : يا لئيم !!

قلت : !!!! ماذا !!!!!!

قالت : أتعجبك المرأة عندما تغلق الأبواب وتقول هيت لك !!!؟

قلت : قبحك الله يا نفس سوء ... ما أفسدك وأفسد خلقك !!!

قالت : والله ما بقي عندي شكل ولا طريقة إلا ذكرتها لك ! قل بالله عليك ...

متى تزداد المرأة جمالاً في عينيك ؟؟؟

قلت : حسناً أخبرك الآن ...

تزداد المرأة جمالاً في عيني عندما تزداد وجنتيها احمرارا .

قالت : ماذا !!! احمرارا لم أفهم !؟

قلت : تزداد المرأة جمالاً في عيني عندما يزداد رأسها انخفاضا .

قالت : انخفاضاً !! ما بك يا بن محمد تكلم بوضوح أرجوك !

قلت : تزداد المرأة جمالاً في عيني كلما ازدادت حياءً .

قالت : حياءً !! أتعبث بي يا بن محمد !!!

قلت : لا والله .. إنني وكثير من الرجال لا تعجبنا طرقك وأشكالك التي ذكرت .

فهذه الطرق أشبه ما تكون بالأصباغ التي تضعها المرأة على وجهها والتي تزول مع أول وضوء للصلاة !!

إن الحياء في المرأة هو الذي يشدني ويشد الكثيرين من الرجال الأسوياء .

ولتعلمي أن انجذاب الرجل للمرأة تحكمه علاقة طردية بحيائها . فكلما زاد حياء المرأة زاد انجذاب الرجل وإعجابه بها ....

أفهمت الآن ؟؟؟



منقول

المصدر: منقول من أحد المنتديات
allah1

اذكروا الله يذكركم واستغفروه يغفر لكم لا إله إلا الله ** محمد رسول الله

  • Currently 45/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
15 تصويتات / 596 مشاهدة
نشرت فى 17 مايو 2010 بواسطة allah1

ساحة النقاش

أشرف حسن

allah1
لا إله إلا الله ** محمد رسول الله ** أشرف حسن مدرس رياضيات وكمبيوتر بمدرسة طابا الابتدائية - ادارة شمال الجيزة التعليمية أحب الخير للجميع وأحب أن أفيد وأستفيد وأكره الفرقة والاختلاف وكلنا ضيوف فى هذه الدنيا وعمرنا قصير وذنوبنا كثيرة وأملنا فى رحمة الله ليس لها حدود ... وأسألكم »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

247,691