الميشابي

الإهتمام بالإدارة والقيادة ، والفكر الإستراتيجي

بسم الله الرحمن الرحيم

 الإصلاح الإداري

 

المفاهـــــــــيم

     د. أحمد رشيد : أشار إلى أن  الإصلاح الإداري والتنمية الإدارية والتطوير الإداري كلها مصطلحات تتناول موضوعاً بعينه ، وهو : تنظيم جهاز الدولة وحل مشكلاته وزيادة  كفاءة تحقيقه للسياسة العامة للحكومة والتنفيذ الفعال لبرامجها . فالإصلاح الإداري : يقترن بالأسلوب التدريجي المرحلي لتنظيم الجهاز الحكومي . والتنمية الإدارية : تقترن بتنمية العنصر البشرى في الإدارة العليا والتنفيذية (مستويات الإدارات) . بينما التطوير الإداري : يمثل العملية الإدارية الهامة التي يمارسها رجل الإدارة في أية منظمة وعلى أي مستوى ، أو العمل بأسلوب علمي يؤدى إلى التحسين المستمر في الإدارة .

 

      الإصلاح الإداري هو عبارة عن التغيــّرات المستمرة والمخططة والشاملة في الأجهزة الحكومية في المجالات الإدارية المتعددة بقصد تحقيق أهداف التنمية الاقتصادية والاجتماعية . والاتجاه الحديث الآن يشير إلى أن مفهوم الإصلاح الإداري هو تطبيق الإدارة العامة الحديثة ، أي  الإدارة العامة الحديثة "New Public Administration ِ" كإطار معاصر للإصلاح الإداري  .

نماذج الإدارة العامة الحديثة :

1.     تغيير في آلية الحكومة .

2.     تغيير في أسلوب الإدارة .

3. تقليص دور الدولة في النشاط الاقتصادي .

فلسفة الإصلاح الإداري  

الفلسفة

     تطلق كلمة فلسفة في أغلب الأحيان بشكل عام ، للدلالة على أيّ شكل من أشكال المعرفة المستوعبة. فهي قَدْ تُشيرُ أيضاً إلى منظورِ شخص ما على الحياةِ (كما في  فلسفة الحياة ) أَو المبادئ الأساسية وراء شيء ما، أَو طريقة إنجاز شيء ما (كما في  فلسفتي حول قيادة السيارة على الطرق السريعةِ ). هذا أيضاً يدعى عموماً باسم رؤية كونية.

المــــــــــبادئ

1.  التركيز على النتائج   .

2.     المساءلة .

3.  اللامركزية .

4.  الاستخدام الأمثل للموارد المالية  .

دواعي الإصلاح الإداري  

1. سياسية  : اتســاع الفجوة بين توقعات المواطنين وقدرة الحكومة على تحقيق سياستها العامة . 

2. اقتصادية : الضوابط الماليـــــــة والاقتصادية .

3. عوامل دولية : كالعولمة ، ضغوط المنظمات الدولية ( كالبنك الدولي ، منظمة التجارة العالمية ،  منظمة التعاون الاقتصادي ) .

4. عوامل تقنية : تطور الاتصالات والتكنولوجيا .

أنماط / مداخل / مناهج الإصلاح الإداري

ا. المدخل الشمولي  .

2. الإصلاح الجزئي    .

أنماط الإصلاح الإداري  

1.     من حيث الأسلوب والمنهج :

·  الإصلاح الايجابي : (التدريب ، الوصف الوظيفي ومعرفة الواجبات)

· الإصلاح السلبي الامتناعى : (القوانين الرادعة ، العقاب )

2.     من حيث الزمن اللازم للإصلاح :

·  إصلاح قريب المدى : (الإصلاح التنظيمي ، التدريب العاجل)

· إصلاح بعيد المدى : (إصلاح المناهج المدرسية ، التربية الوطنية ،  البحوث العلمية) 

مشاكل الإصلاح الإداري في السودان

1.     تركيز جهود الإصلاح على بناء الهياكل والأنظمة الرسمية

2.     عدم اعتماد أسلوب المشاركة في عملية التطوير والتغيير

3.     الاهتمام بالجوانب الفنية والإجرائية، وإهمال الجوانب السلوكية والبيئية

4.     قصور الاستراتيجية المجتمعية للتنمية السياسية وربط التطوير الديموقراطى الشورى

 

نماذج لبرنامج الإصلاح الإداري في الدول المتقدمة

1. نموذج المملكة البريطانية : الخوصصة ، فرض أسلوب السوق على الحكومة ، تقليص حجم الحكومة ، التركيز على النتائج ، الإصلاح المالي والإداري والتفويض ، إصلاح وهيكلة الخدمة المدنية ، مشاركة العملاء ، الهيئات العامة .

2. نموذج الولايات المتحدة الأمريكية : إعادة ابتكار الحكومة ، الإصلاح المالي والإداري والتفويض ، إصلاح وهيكلة الخدمة المدنية ، آلية السوق ، إعادة تنظيم القطاع العام .

ميثاق المواطن   Charter Citizen

      صدر في بريطانيا عام 1991 ميثاق المواطن كخطوة هامة في تحسين وعى المواطن والجودة في الخدمة التي تقدم له . إن برنامج ميثاق المواطن ( خلال العشرة سنوات القادمة ) يشمل ميثاق المريض ، ميثاق الوالدين ، ميثاق السفر بالسكة حديد ، ميثاق المحاكم ، ميثاق الباحث عن عمل ، ميثاق دفع الضرائب ، ميثاق مستخدم مترو أنفاق لندن ، ميثاق وكالة دعم الطفل .

       عن طريق تلك المواثيق يستطيع المواطن أن يشكل ضغطاً على مسئولي تلك الخدمات وفقاً لمقاييس الأداء المطلوبة لكل خدمة ، وأثبت ميثاق المواطن تحسين وضع الخدمة العامة وتجويدها .

      يعتبر ميثاق المواطن هو الدليل الموجه للمواطنين لتحديد مواصفات الخدمة المقدمة لهم ، وفى هذا الإطار وضعت الحكومة ستة مبادئ لتقديم كافة الخدمات العامة وهى : وضع المقاييس ومستويات الأداء لكل الخدمات ، المعلومات والوضوح ، الاختيار والمشاركة ، أدب المعاملة والمساعدة من قبل موظفي الحكومة ، وضع الأشياء بطريقة صحيحة بمعنى إذا ساءت الأمور يجب تقديم الاعتذار وإعطاء التفسير الكامل مع المعالجة الفعالة السريعة ، وأخيراً القيمة النقدية بمعنى أن تقديم الخدمات العامة الجيدة يعتمد على المال الذي يدفعه المواطنين لذا فمن حقهم المطالبة بخدمات جيدة فهم دافعي الرسوم والضرائب إذن من حقهم أن يعرفوا أن تلك الأموال تنفق بصورة أفضل .

      لم يكن موجود في السابق نظام فعال لمعالجة شكاوى المواطنين وكيفية التعامل معها ، وفى ظل ميثاق المواطن يمكن معالجة الشكاوى بطريقة آلية ، وعلى ضوئها يتم إجراء الإصلاح المناسب للخدمة ، إن حوجة المواطن للمعلومات السريعة والموثوق بها أمر ضروري للإجابة على الاستفسارات ومعالجة المشاكل ، أدى ذلك إلى وجود ما يعرف بالميثاق الخطى Charter Line ، أي الاتصال التلفوني ما بين المواطنين وأجهزة الخدمة العامة ، وعن طريق ذلك الميثاق أصبحت الشكاوى ذات تأثير وفاعلية بحيث أضحت الإجراءات الإصلاحية بناءاً على تلك الشكاوى تبدو شئ أساسي لتقديم خدمات أكثر جودة للمواطن .

      في المؤتمر القومي للخدمة العامة 2001 ، تناول د. عبد الكريم موضوع ميثاق المواطن تحت تسمية القواعد الأخلاقية المكتوبة ، وقدم شرحاً وافياً لميثاق المواطن ومدى أهميته ولكن وجد معرضة البعض له .

المصدر: 1. تقرير لجنة تنظيم الخدمة المدنية لعام 1968 ، رئاسة كرار أحمد كرار وآخرون . 2. عبد الرحمن الطاهر ، تطور الخدمة العامة في السودان في ظل الحكم الاتحادي ، الأكاديمية العسكرية العليا ، كلية الدفاع الوطني ، الخرطوم – 1997 . 3. حسين محمد أحمد شرفي ، الأداء الإداري في السودان ، دار جامعة الخرطوم للنشر ، الطبعة الثانية ، الخرطوم – 1992 . 4. عبد الله البستاني ، البستان ، مكتبة لبنان ، الطبعة الأولى ، بيروت – 1992 . 5. على محمد إبراهيم كردى ، العلاقة بين الإدارة العامة والإدارة العسكرية ، مطبعة إيمان للطباعة والنشر ، الطبعة الأولى ، الخرطوم – 2007 . 6. www.orgn.uorgon.edu. 7. www.cmps.gov.uk . 8. www.bsi.org.uk .
alikordi

د . علي كردي

ساحة النقاش

د . علي محمد إبراهيم كردي

alikordi
الاهتمام بموضوعات الإدارة بمختلف أقسامهاوالقيادة ، علم الإستراتيجية »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

289,164