يتناول هذا الكتاب موضوع من أهم المواضيع التربوية، خاصة وان معظم النظريات التربوية واهتمام المعلمين منصبة نحو الأطفال العاديين دون الاهتمام بالأطفال الاستثنائيين، أي الأطفال الموهوبين وبطيئي التعلّم.

لذلك لم يعد بوسعنا كتربويين أن نهمل هذا الشق من الدراسة أي دراسة هؤلاء الأطفال من جميع النواحي: العقلية والجسمية والنفسية والعاطفية، لا بل في جعل دراسة الأطفال الاستثنائيين مرتكزاً هاماً من أجل استكمال دراسة الأطفال بالشكل المطلوب. لذلك جئنا بكتابنا هذا واضعين بين يدي لقرّاء الكرم وصفاً دقيقاً وشاملاً لهؤلاء الأطفال داخل الصفوف وخارجها واضعين أفضل الحلول الممكنة لما يواجههم ويواجه معلميهم في هذا الخصوص


ساحة النقاش

هدى علي الانشاصي

alenshasy
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

9,815,474