الجوافة  Guava

الاسم العلمي   . Psidium guajava L  

العائلة الآسية     Myrtaceae

 

الموطن الأصلي :-

فاكهة مستديمة الخضرة موطنها الاصلي المنطقة الاستوائية من أمريكا والممتدة من المكسيك وحتى بيرو، ومنها نقلت إلى الكثير من المناطق الاستوائية وتحت الاستوائية. كما انتشرت زراعة الجوافة في بقاع كثيرة من الوطن العربي مثل مصر والسعودية.

 

الأهمية الاقتصادية :-

تعد ثمرة الجوافة من أهم مصادر العناصر الغذائية اللازمة لبناء جسم الإنسان. لب الجوافة يحتوي على حوالي 83.3 % ماء، 16.6 % مادة جافة، 0.66 % رماد، 0.36 % دهون، 1.06 % بروتين، 3.8 % ألياف، 6.8 % سكريات كليه، و12.0 % مواد صلبه ذائبة كلية ونسبة الحموضة تقدر بحوالي 0.80 %.

كما يحتوى اللب على العناصر المعدنية مثل الكالسيوم والفسفور والحديد. كما يحتوى على فيتامين A و C. تستخدم أوراق الجوافة في معالجة الجروح نظراً لاحتوائها على بعض المواد القابضة وعلاج الإنسان. وقلف الأشجار يستخدم في دباغة وصباغة الجلود. تستهلك ثمار الجوافة طازجة أو محفوظة أو معلبة وتدخل في كثير من الصناعات مثل صناعة المربى والجلي والعصير.

 

الوصف النباتي :-

الجوافة شجرة أو شجيرة مستديمة الخضرة يصل ارتفاعها إلى حوالي 10م. منتشرة النمو وتميل لتكوين أغصان قريبة من سطح التربة. الأفرع مرنة ، الأوراق متقابلة ، الورقة بسيطة بيضاوية مطاولة ذات حافة تامة وطولها يصل من 10-15 سم، خشنة الملمس ولونها اخضر فاتح ويوجد زغب خفيف على سطحها السفلى. وعند فرك الورقة تعطى رائحة تشبه رائحة الكافور. البرعم الزهري مختلط ويظهر في آباط الأوراق على النموات الحديثة ، يتفتح البرعم في الربيع وتظهر الإزهار. الزهرة خنثي بيضاء اللون وتخرج مفردة أو في مجموعات من 2-3 أزهار بكل مجموعة. تبدأ الإزهار في الخروج في أواخر شهر مارس ( اذار ) . وتقدر الفترة بين التزهير الكامل والنضج لثمار بحوالي 3-6 أشهر وفي بعض الأحيان تنضج الثمار بعد حوالي ثلاثة أشهر من تفتح الأزهار. وفي هذه الحالة قد تعطى الأشجار محصولين في السنة.

 التلقيح في الجوافة عادة يكون ذاتياً وهناك نسبة من التلقيح ألخلطي تقدر بحوالي 35 % وعند تمام التلقيح تعقد الثمار ، ثمرة الجوافة عنبة ويختلف شكلها من كروي إلى بيضي أو كمثري، الجلد غالباً ما يكون خشناً لونه أصفر، وطعم اللحم يختلف من حلو مسكي إلى حامض. أما الجلد فيختلف في اللون من الأخضر إلى الأصفر أو الأبيض أو الوردي الفاتح.

 

الظروف البيئة المناسبة :-

تنمو أشجار الجوافة تحت ظروف مناخية ونطاقات بيئية متباينة. ولكن النمو يتأثر كثيراً بانخفاض درجات الحرارة. وبصفة عامة أشجار الجوافة تتحمل الانخفاض في درجات الحرارة حتى 5م° ، أما إذا انخفضت عن ذلك فربما يؤدي هذا الانخفاض إلى الأضرار بالنموات الخضرية ،  أشجار الجوافة تتحمل الارتفاع في درجة الحرارة العالية حتى 50م° ولكن انسب درجات حرارة لنمو والأثمار الجيدين تتراوح بين 26-34م°.

أشجار الجوافة تنمو في مدى واسع من أنواع الترب. إلا أن التربة العميقة الخصبة الجيدة الصرف تعد من أفضل أنواع الترب.

 

طرق التكاثر :- هناك عدة طرق لإكثار أشجار الجوافة منها

1ـ جنسيا بالبذرة .

2ـ خضريا (بالعقل) من الصعب تكوين الجذور على العقل الساقية ومع ذلك فقد أمكن إكثار الجوافة عن طريق العقل الطرفية ولكن بعد معاملتها ببعض منشطات التجذير مثل نفثالين حامض الخليك ((NAA  واندول حامض البيوترك  (IBA) حيث تغمس قواعد العقل في محلول بتركيز 6000 جزء في المليون ثم تغرس في بيئات مكونة من رمل وبيت موس بنسبة 1:1 ويمكن أن يتم التجذير بعد 2-3 أسابيع مع مراعاة تظليل العقل ورشها بالماء عدة مرات يومياً. وكذلك يمكن إتباع طريقة الترقيد الهوائي والتطعيم .

 

 المحصول وجمع الثمار :-

 

الجوافة سريعة النمو وتبدأ الأشجار في الأثمار من السنة الثالثة وهناك عدة دلائل يمكن الاستعانة بها في تحديد الوقت الامثل لجمع الثمار من أهمها :

1ـ تغير لون الثمرة حيث يتحول لون الثمار في الأخضر الداكن إلى الفاتح أو الأبيض المصفر أو ألكريمي.

2ـ زيادة طراوة لب الثمار نتيجة لفقد صلابتها بتقدمها نحو النضج.

3ـ سهولة فصل الثمار من على الأشجار.

4ـ زيادة نسبة السكريات ونقص الحموضة في عصير الثمار.

 

 

 

المصدر: أ.م. أياد هاني العلاف
alalaf

أ.م.د. أياد هاني العلاف

  • Currently 4/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
1 تصويتات / 291 مشاهدة

ساحة النقاش

اياد هاني اسماعيل العلاف

alalaf
استاذ مساعد قسم البستنة وهندسة الحدائق / كلية الزراعة والغابات / جامعة الموصل / العراق »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

744,498