اسمه العلمي  (Jasminum Sambac) نوع نباتي يتبع العائلة الزيتونية وهي شجيرة معمرة مستديمة الخضرة يصل ارتفاعها إلى حوالي 2 م  والساق قاسية ومتنوعة، والأوراق خضراء غامقة بيضاوية متقابلة ، والأزهار متجمعة قمية بيضاء ناصعة تظهر في الربيع وحتى آواخر الخريف، والثمار صغيرة الحسلة لا تظهر كثيراً ، والجذور منتشرة محلياً وكثيفة، ومعدل النمو للشجيرة بطيء إلى متوسط ، تتوقف عن النمو بشكل شبه تام في فصل الشتاء ، وتنمو بشكل ملحوظ في فصل الصيف إذا توافر لها الماء وأشعة الشمس.

تحمل النبات للظروف البيئية المحلية ينمو الفل بشكل جيد تحت الظروف البيئية المحلية ، وتتحمل العوامل البيئية القاسية بشكل جيد من حيث ارتفاع درجة الحرارة إلى 45 درجة مئوية ، والرياح والجفاف ، إلا أنها قليلة التحمل للملوحة ، وتناسبها التربة اللومية الغنية الجيدة الصرف ومعرضة للإصابة بالحشرات القشرية والبق الدقيقي والذباب الأبيض.

ويسمى أيضاً بالياسمين العربي وموطنه بلاد حوض البحر الأبيض المتوسط والجزيرة العربية والهند والصين وغيرها. ويستخدم في الحدائق لرائحته العبقة ويمكن تربيته كشجيرة قائمة أو متسلقاً حسب نوعه حيث يوجد له عدة أنواع.

 

العناية به ......

نبتة تتحمل الظروف البيئية المحلية من حرارة ورياح وجفاف لكنها لا تتحمل الملوحة يحتاج الفل إلى تربة خفيفة تصريفها جيد قريبة من التربة الرملية إلا أنها غنية بالمواد العضوية.

وبالنسبة للضوء ، فالفل يفضل أشعة الشمس المباشرة ولذلك يزدهر صيفاً. أما الري فيروى جيداً بالماء فهو محب للماء بحيث تحافظ على رطوبة التربة ولا تغرق النبتة لأن ذلك يؤثر سلباً على نموها.

ومن ناحية السماد فيستخدم السماد العضوي الطبيعي خاصةً إذا زرعت في أرض الحديقة ولا مانع من استخدام السماد الكيماوي إذا كانت في أصص زراعية.

فترة الإزهار تبدأ من يونيو حتى سبتمبر ويستحسن تقليم الشجرة بعد أن تفقد أزهارها لأن ذلك من شأنه أن يحافظ على حيوية ونشاط النبتة بمعنى أنها تعطي في الموسم القادم نمواً أفضل وأزهاراً أكثر، وإذا ما تمت العناية به بشكل جيد من حيث الري والتسميد والتربة الجيدة فإن إنتاجه من الأزهار يستمر لفترة طويلة بإذن الله.

 

تكاثره .....

يتكاثر بواسطة البذور والعقل والترقيد والتطعيم.

ومن أشهر الآفات التي تصيب الفل، البق الدقيقي، والمن، وبقع الورق، والحشرات القرمزية ويمكن مقاومة هذه الآفات بطرق طبيعية حيوية مثل تربية حشرة الدعسوقة أو بنت المطر (Lady Bird أو Lady Bug)  والحرص على الري المنتظم دون إغراق يجنب النبتة الإصابة بالعفن في الأوراق.

الخصائص العلاجية ......

حالات الاحتقان (الزهور) ، خافض درجة الحرارة (الأوراق) ، آلام العين ، أوجاع الرأس (الجذور).

 

 

المصدر: أ.م. أياد هاني العلاف
alalaf

أ.م.د. أياد هاني العلاف

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 830 مشاهدة
نشرت فى 20 نوفمبر 2015 بواسطة alalaf

ساحة النقاش

اياد هاني اسماعيل العلاف

alalaf
استاذ مساعد قسم البستنة وهندسة الحدائق / كلية الزراعة والغابات / جامعة الموصل / العراق »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

749,172