علاء الأديب...الموقع الرسمي

الموقع الرسمي للشاعر والناقد والباحث العراقي علاء الأديب

<!--

<!--<!--<!--

 

شعراء منسيون من بلادي

الحلقة 4

الشاعر نعمان ماهر ثابت عبد اللطيف

بقلم علاء الأديب

 

الشاعر المرحوم نعمان ثابت عبد اللطيف شاعر عراقي، ولد عام (1905م) في بغداد .

يعتقد الكثير من الناس أن أغنية السيدة فيروز { سكن الليل } هي لشاعر لبناني من شعراء المهجر ،

 والبعض ممن استـُطلعتْ آراؤهم يعتقد أنها لجبران خليل جبران .

حتى تبين إن الأغنية هي موشح  للشاعر نعمان ثابت عبد اللطيف.

وقد كان من رجال السلك العسكري أيام الملك غازي .

درس في الكلية العسكرية وتخرج فيها عام 1927 .

قتل في حادث سقوط طائرته الحربية أثناء مهمة استطلاعية فوق محافظة  السماوة عام 1937وترك ديوان شعره { شقائق النعمان } ومجموعة من الكتب عند أسرته التي قامت بعد مقتله بإصدارها وهي :

 { الجندية في الدولة العباسية }

و { وجواسيس الجبهة أو ذكريات ضابط استخبارات  ألماني }

 و { اليزيديون }

و ( آثار العراق)  .

 

يضم ديوان { شقائق النعمان } إحدى وخمسين قصيدة رومانسية تتقدم كثيراً على شعر الرومانسية العربي  في الأربعينيات والخمسينيات من خلال اللغة والموضوعات والاستعارات والتشبيهات .

كتبت أغلب قصائده  حسب الصيغ المعروفة لعمود الشعر العربي باستثناء ثمانية موشحاتٍ اتخذت من مسائلَ الطبيعة والزمن والحب موضوعات لها ومن ضمنها موشح ( سكن الليل).

 لقد طوت السنون شاعرنا طي النسيان . فلم يأخذ نصيبه منها كما أخذه غيره..لأسباب عديدة منها ..

 أن شاعرنا لم يكن بعثياً ولا شيوعياً ولا ولا ولم يحسب على أية آيديولوجية في العراق .

 عاش حياته للشعر والفن بعيداً عن عواصف السياسة وتحولاتها ، وينطبق هذا الشيء على الكثير من الشعراء العراقيين مثل  عبد القادر رشيد الناصري الشاعر الكردي الذي استوطن الناصرية وترك تراثاً ضخماً ، وحسين مردان، وعبد الأمير الحصيري ، ورشدي العامل، وسواهم من الشعراء الآخرين .

اللذين سنتاول سيرهم واحدا بعد الآخر  في هذه البحوث..ومن خلالها سنسلط الضوء على اكبر عدد ممكن من الشعراء والأدباء العراقيين اللذين يتفوقون على العديد من زملائهم العرب في مجالات إبداعهم إلا إنهم لم يحصلوا على فرصة الانتشار كما حصل عليها زملائهم العرب..لأسباب كثيره سنتناولها مع كل سيرة من سيرهم المعطرة بالرفعة .

 

إن الأمور السياسية وتقلباتها جعلت الشعراء من أمثال نعمان ثابت عبد اللطيف وسواه ممن تركوا إرثاً يعنى بالجمال والإبداع الإنساني الخالص والبعيد عن القتل والدم ، مبعدين بسبب المفاهيم العشائرية والطائفية التي رسختها الأيديولوجيات العمياء في العراق . اثر التحولات السياسية التي طرأت على البلاد بين العهدين  الملكي والجمهوري.

 

نعرض لحضراتكم موشح { سكن الليل } كاملاً والتحية والتقدير إلى السيدة فيروز والأخوين رحباني على  التفاتتهم الجميلة لهذا الشاعر العراقي الذي غيّبه غبارنا من اجل اللاشيء لفترة دامت أكثر من خمسين عام حتى اشرأبت هذه الأغنية إلى النور.بفضل السيدة فيروز والموسيقار الكبير محمد عبد الوهاب.. الذي وضع اللحن لها.. والأخوين رحباني اللذين قاما بتوزيع اللحن.

 

سكن الليل وفي ثوب السكون

تختبئ الأحلام واعتلى الطير أريكات الغصون

يبعث الأنغام فثوى السهد بأجفان الحزين

وطوى أضلاعه الداء الدفين واستهلت عبرات العاشقين

وسعى البدر وللبدر عيون  ...

ترصد الأيام وتلقى من أحاديث الشجون

ما يشيب الهام يا ابنة الحقل هلمي

لنزور  كرمة العشاق فتغطينا بأغصان الزهور

وجني الأوراق ادهق الأقداح خمراً

سلسلاً وانعش قلب المشوق المبتلى

واشربي فالخمر تشفي العللا

علنا نطفئ بذياك العصير  حرقة الأشواق

وعسى يحنو على قلبي الكسير  قلبك الخفاق

واسمعي البلبل ما بين الحقول

يسكب الألحان رجّعت الحانه رحب السهول

فانتشى القلبان فاجلسي قربي على عشب البطاح

وانصتي واستمعي أشجى الصداح

فصداح الطير مطلوق الجناح

في فضاء نفحت فيه التلول  نسمة الريحان

ينعش الروح كما كأس الشمول  تنعش الضمآن

لا تخافي يا فتاتي فالنجوم  تكتم الأخبار

مثقلات بتباريح الهموم  في هوى الأقمار

هائمات دون جدوى في السماءِ

خافقات كقلوب في الفضاءِ أو فؤادي عندما طال التنائي

وضباب الليل في تلك الكروم  يحجب الأسرار

وعلى النبع بصمت ووجوم  تثمل الأزهار

لا تخافي فعروس الجن في  كهفها المسحور

يتسلى بكؤوس القرقف  قلبها المأسور

هي تخشى فتكات المقلتين

وبريقاً ساطعاً في الوجنتين

ابصريها هي من نبلة عين وقعت سكرى

وكادت تختفي  عن عيون الحور واذا الفجر انجلى

وا أسفي  تختفي في النور ومليك الجن إن مرّ يروح

والهوى يثنيه واذا الورقاء في الليل تنوح

نوحها يشجيه عانقيني وامسحي دمع جفوني

فمليك الجن في قيد الشجونِ صامتاً منذهلاً دامي العيونِ

هو مثلي عاشق كيف يبوح  بالذي يضنيه

وكلانا مستهام والجروح  مثخنات فيه .

 

 

 

سكن الليل.. للأسف نسبت إلى جبران خليل جبران وهذا ما دعا الكثيرين إلى ألاعتقاد بأن هذا هو السبب  الذي دعا السيدة فيروز والرحابنه إلى الاهتمام بهذه ألقصيده وغناءها .

 

التحليل العروضي للقصيدة سكن الليل وفي ثوب السكون تختبي الاحلام وسعى البدر وللبدر عيون ترصد الايام موزونة على وزن ( فعلاتن فعلاتن فاعلان فاعلن فعلان)  هذا الوزن أيضا لا تجده في الأوزان الصحيحة عند الخليل بن احمد الفراهيدي...فكانت اقرب إلى احد أوزان الموشحات بل تجدها موزونة وبشكل صحيح كما في المدراش فوزنها( 5 حركات +6 حركات في الشطر و5 حركات في العجز .( سكن الليل ..الأغنيه/// الكلمات : نعمان ثابت عبد اللطيف الألحان : محمد عبد الوهاب  التوزيع : الأخوان رحبانى الغناء : فيروز  إختار الموسيقار محمد عبد الوهاب مقام الكرد ليبدأ به لحنه ..  والكرد مقام رحيب ومجاور لمقامات كثيرة .. لذا يصلح لجميع الألحان ..  تبدأ اللازمة الموسيقية بضربات متتالية من الوتريات وترد عليها الفرقة بكاملها مع تأكيد من ألات التمبانى الإيقاعية ..  وتنخفض سرعة العزف تمهيداً لدخول البيانو .. مع إيقاع السلو .. الذى يتحول للواحدة الكبيرة عند الغناء ..  تغنى فيروز ( سكن الليل ) من نفس المقام ( الكرد ) ..  حتى تصل إلى ( علنا نطفي بذياك العصير حرقة الأشواق (  فننتقل لمقام الراست ..  ثم فاصل موسيقى جميل لتعيد فيروز غناء المقطع مرة أخرى ..  ولا ننسى أن نذكر أن الإيقاع تغير إلى المقسوم .. في هذا الجزء .. يظل اللحن على الراست حتى نهاية المقطع ..  ثم جملة حوارية جميلة من الأكورديون والوتريات ..  لينتهى بنا الحال عند الكرد مرة أخرى .. والجميل هنا ..  أن الفرقة تسلم للغناء من الدرجة السادسة للمقام .. وهى درجة معلقة ..  ولكن هذا هو عبد الوهاب .. المتميز دائماً .. الذى يبحث عن الغريب دوماً ..  تغنى فيروز ( إسمع البلبل مابين الحقول ) من الكرد .. وترد عليها الفرقة بجملة متقطعة ثنائية ..  أى تعزف النغمة مرتان حتى تصل لدرجة ركوز المقام هبوطاً .  حتى تصل فيروز لجملة ( يسكب الألحان ) فنسمع جملة موسيقية وهابية الطابع ..  حيث يستعمل مقامى الحجاز والكرد فى أقل من مازورة واحدة ..  ويبدو أن عبد الوهاب يصر على تعجيز الموسيقيين والمطربين على حد سواء ..  فيلحن كلمة ( لا تخافى ) من مقام النوا أثر .. ويلحن كلمة ( يافتاتى ) من مقام الحجاز كار ..  ولكنه يعلم أنه يلحن لفيروز .. وأنها قادرة على هذه التحويلات المُعَجزة ..  ويعود سريعاً للكرد عند ( فالنجوم تكتم الأخبار  ..(  ثم غناء حر من نوع الأدليب .. حيث تغنى ( وضباب الليل فى تلك الكروم  ..(  ثم تصاعد من الوتريات لتغنى \فيروز من طبقة الجواب ( لا تخافى فعروس الجن ) وتنتقل للبياتى عند  ) فى كهفها المسحور ) ثم للكرد مباشرةً .. مروراً بنغمتان من العجم ..  حتى تصل إلى ( عن عيون الحور ) فننتقل للراست عند ( ومليك الجن ) .. ونعود للكرد عند  ) فهو مثلى عاشق) .. وتنهى الأغنية من طبقة جواب الكرد .. ونسميها نحن الموسيقيين ( قفلة حراقة (  مثل قفلات فريد الأطرش ..  عبد الوهاب يعطينا فى هذه القصيدة جرعة مشبعة من المقامات والتحويلات والجمل اللحنية الجميلة ..  الرحبانية .. عندما نسمع أعمالهم .. نسمع تميزاً .. نفس الطريقة فى استخدام الوتريات .. نفس غيار  صوت الأكورديون انتبهوا إلى قفلة الأغنية .. القفلة الموسيقية .. قفلة أوركسترالية بديعة .. تذكرني بقفلة أغنية( (ليلة حب)  لأم كلثوم .. إستمعوا وقارنوا .. 

 

 

 

من نوادر الشاعر :

 

 من نوادر أوزانه قصيدة على البحر المتدارك بعنوان (ياقمر) (الديوان ص 91) أولها:  ما محول الربى أو ذبول الزهر وفي      ديوانه   القصيدة 29 ومن شعره قطعة ترجم بها قصيدة لطاغور في صبي يودع أمه وهو على فراش الموت، وهي في الديوان ص  (59) أولها (أماه قد حان الإياب لمضجعي.( ومن شعره قوله: ومـا الـرصافي إلا شاعر iiذرب أعيا الورى بعيون الشعر والخطب  وقوله: وفي القريض كما في الكأس صافيةً مـا تشرئب له الأعناق من طرب  وفـي دمـشـق كـرام يهتفون به فـيسكرون وشعري خمرة iiالعرب  وقوله: إنـي عـهدتك كاتبا iiمتنورا حرا على الوطن العزيز تغار  وقوله: على السيوف وسمّ الموت يقطر من غـرارهـا الـعـربي القحُّ يتكل  وقوله شـعراء الشام نأيا عن iiالشعر ر فما في القريض راحة نفس  فـالزهاوي قد تلظت iiشعور منه شيبا بين اضطهاد وحبس  والرصافي معسر الحال لا يم لـك إلا الـنهى وعزة iiنفس  قد توارى يبكي الرسوم ويرثي لـربـوع من الزيارات iiدرس  وقوله في موشح (الظباء في الحدباء): إذا أمـيـط الخمار عما حواه وانحل عقد الإزار قرب المياه  يـنتفض الصب فينسى iiحجاه فـي مقلة سكرى وخد iiأسيل  وقوله: أتـرى تغسل عن قلبي الشجن شربة من مائها الصافي الرقيق  وهـنـيـئا إذ تعاطيك iiالقبل غـادة ناعمة الكف iiالخضيب ُ ويـغـازلـنـك ربات الكلل هـذه تـنـأى وهاتيك تؤوبُ القدر قد انصف نعمان.. كان لقصيدة سكن الليل قدرها ان يتم اختيارها من ضمن 150قصيده مترجمه لأنطلوجيا الشعر العربي المعاصر حاملة اسم الشاعر العراقي نعمان رحمه الله وبهكذا يكون العراق هوية الشاعر والقصيده انطلوجيا الشعر العربي المعاصر لقد تم إعداد انطولوجيا الشعر العربي المعاصر والانطولوجيا تحتوي على ما يقارب 150 قصيدة عربية مترجمة إلى الانجليزية والرومانية ليكون الكتاب الأول لـ انطولوجيا الشعر العربي المعاصر الذي سيصدر بثلاث لغات ، وتحتوي ايضا على مقدمة للكتاب باللغة العربية والإنجليزية لـ الاستاذ عبدالستارعبد اللطيف الاسدي ، استاذ الادب الانكليزي قسم اللغة الانكليزية / كلية التربية - جامعة البصرة والذي ساهم بمجهود كبير في التدقيق والمراجعة و إثراءها بقصائد قام بترجمتها شخصيا..  وهناك قصائد أخرى تم إضافتها إلى الانطولوجيا لمترجمين واتا المبدعين إيمان الحسيني ، سمير الشناوي، سامي خمو ليخرج العمل بجهد فريق يسعى إلى نشر الثقافة العربية وخاصة الشعر العربي، وهناك مقدمة للشاعر والباحث والمترجم الروماني ماريوس كيلا رو الذي قام بترجمة القصائد إلى اللغة الرومانية ، وكلمة للشاعر والروائي العربي منير مزيد والتي استعرض فيها عملية الإعداد والترجمة و دور كل من ساهم في تحقيق هذه الانطولوجيا وقد استخدم عبارة صديقه الشاعر البحريني المبدع علي الستراوي انطولوجيا حلم منير مزيد ، وقد ونوه إلى دور الشاعر الفلسطيني مصطفى مراد مدير منتدى من المحيط إلى الخليج وإلى واتا وهو سفيرها في رومانيا بأنها كانت أول صرح ثقافي عربي ألتفت إلى أعمال منير و وتم تكريمه ، في الوقت التي لا تزال المؤسسات الثقافية والإعلامية في الأردن تقاطع شاعر ساهم في نشر الثقافة العربية عالميا متجاهلة تلك المؤسسات 8 دواوين شعر باللغة الإنجليزية مترجمة تلك الدواوين إلى الفرنسية والاسبانية والرومانية والبولندية والعربية وقصائد ترجمت إلى أكثر من 10 لغات بالإضافة إلى 3 روايات بالانجليزية ومقالات عديدة في النقد و أعمال ترجمية. والانطولوجيا سوف تصدر عن مؤسسة آرت جيت للثقافة وحوار الحضارات.  لك وحدك  مها الخطيب ـ العراق فنجان قهوة... وفتنة أنثى  ليلى إبراهيم ـ السعودية نداء العودة  حسن خشاب ـ المغرب حالات  صالح سويسي ـ ولاية تونس رسالة إلى أمي  سهيل عيساوي / فلسطين أنامل السماء  داليا الصالح / سوريا طموح  عبد السلام مصباح / المغرب ثلاث مشاهد من يوميات رجل حزين  حنين عمر / الجزائر  شارع رئيسي  لميس سعيدي / الجزائر أصلي خلف ظلي  بهيجة الادلبي / سوريا سـأهيئ الحقـائب... للسفر  محمود سليمان / مصر أمي...  احمد عطار / المغرب فرحة شجرة  د. صبحي نيال / سوريا المؤودة  فاطمة الحمزاوي / تونس في الليل  مصطفى مراد / فلسطين اليك  مصطفى مراد / فلسطين نصف الحقيقة!  نصر بدوان / الاردن قبرات الحب!  نصر بدوان / الاردن مباديء الشهوة  احمد الخيال / مصر مواعيد  لبنى المانوزي / المغرب عند الحافة  مازن نجار / سوريا أعاصير أنثى واحدة !!  كمال عارف / مصر هي.. أنا والفجر  عمر علوي ناسنا / المغرب لأجلك  عائشة محمد /السعودية أضيء كغابة صنوبر  سعاد الكواري / قطر ليس بوسعنا  محمد اللغافي / المغرب سكرات الخلوة  محمد الفخاري / المغرب عام على الفراق  سهيل عيساوي / فلسطين أفقد فمي وأنت تبتسمين علي الصاري / ليبيا موت عادي  نضال حمد / فلسطي/النرويج  قليل من الفرح يكفي  ماجدة عبد النبي / مصر انفلاتات  احمد العطار /المغرب فينوس  محمد المانوري / المغرب اللّعبة الأولى  محمد الصالح الغريسي/ المغرب شـظـايـا  سناء شدال / المغرب الحلم بالشمس  عزيز الغرباوي / المغرب ســلمــى  عبد الرحمن غيلان / اليمن بين يديك  ماجدة عبد النبي / مصر مائدة الفصول  ثورة الرزوق / سوريا من يصل خيط بيروت  عبد الرحيم الحمصي / المغرب الحزن المضيء  فيصل عبد الوهاب حيدر / العرا ق تأويل النهار فيصل عبد الوهاب حيدر / العرا ق ارملة في مستنقع د.يوسف شحادة /فلسطين/بولندا لست أنا  بلال المصري / لبنان  الصمت الرهيب البتول العلوي / المغرب اعترافات عاشق  علي المحمد / سوريا ثلاثة مثلثات د.يوسف شحادة /فلسطين/بولندا يصلي لفاطمة الصبح  عمرعلوي ناسنا / المغرب اسئلة خارج المدرسة  مجيد البرغوثي / فلسطين وجوه متعددة  لبنى المانوزي / المغرب إلى شاعرة: عطريني  سعيد كان / ليبيا مسافات  د. محمد شادي كسكين / سوريا مرايا الصورة  ليلى ابراهيم / السعودية أمواج  عامر الدبك/سوريا بيني وبينك  ابراهيم القهوايجي / المغرب قمرعلى ارصفة الحزانى  رفقي عساف /الأردن الله  مصطفى مراد / فلسطين اكتب  سلاف عباس / تونس تغريب  ريم البان ـ سعاد العلس / اليمن/المانيا مشاهد  فاطمة الحمزاوي / تونس اليه.. مجرة في حجرات السماء  هادية العبد الله / لبنان المرآة  منير اولاد الجيلاني / المغرب قصائد ليست حزينة  عزت الطيري / مصر شطرنج  حسن الراعي / سوريا كأسُ السِّر ؟!  نصر بدوان / الاردن قصيد  حياة الرايس / تونس أنامل السماء  داليا الصالح / سوريا عرس الشهيد  محمد عماري / المغرب وان شئتها لك تكن مدفنا  د. محمد ناصر / الاردن باختصار ...  احمد العطار / المغرب ضحكتك  لبنى شبلي / فلسطين ناديتا  منير اولاد الجيلاني / المغرب رعشة اصابع  نرجس الحلاق / المغرب بواكير الموت  فيصل عبد الوهاب حيدر / العراق انت  ماجدة عبد النبي / مصر شمعدان النجم  اسماء غريب / المغرب/ ايطاليا نواميس  بهيجة مصري الأدلبي / سوريا انهمار  علي الزهراني /السعودية  من أنت  هادية العبدالله / لبنان أحلى القصائد  محمد علي الهاني / تونس الْفِدَائِيُّ الصَّغِير  محمد علي الهاني / تونس مثقلا بالشهوة آتيك...  عزيز الوالي / المغرب حورية الزمان  د. صبحي نيال / سوريا / كندا سوارق حلم  يوسف الحربي / السعودية انسيت فاتنتي الجميلة  عادل سالم / فلسطين / امريكا سهام الأسرار  ليلى ابراهيم/ السعودية اهرب منك اليك  ماجدة عبد النبي / مصر أعاقر نفسي  داليا الصالح / سوريا همسة  شيحة السويدي/ عمان قصائد قصيرة جدا جدا  حسين بن قرين الدرم الشاكي / ليبيا  شطب  بله محمد الفاضل / السودان نصوص قصيرة  عبد الهادي الشهري / السعودية احبك بين قوسين  ايوب مليجي / المغرب صلاة البحر  حسن عاصي الشيخ / سوريا  امرأة  عبد الباسط محمد ابو بكر/ ليبيا ارتباكات حضور  فاطمة الحمزاوي / تونس أي بركان يمنح الثلج........... توهج الكريستال..!!  ليلى ناسيمي/المغرب  حفلة أعتبارية  رحاب حسين الصائغ/العراق أناشيد الحياة والخلود  نائل جرابعة/الأردن حنـــّـاء الأبديّـة  غالية خوجة /سوريا كل هذا واكثر!!  زياد السعودي/الأردن قطار من شروق  احمد فضل شبلول/مصر بين نهرين يمشي  أحمد فضل شبلول/ مصر جواز مرور  أحمد فضل شبلول/ مصر بطاقة هوية  محمود درويش/ فلسطين رسالة من تحت الماء  نزار قباني/ سوريا  مدرسة الحب  نزار قباني/ سوريا  قارئة الفنجان  نزار قباني/ سوريا  كتاب الحب  نزار قباني/ سوريا سكن الليل  نعمان ثابت عبد اللطيف/العراق بغداد على طاولة العالم  حسن رحيم الخرساني/ العراق/ السويد  علامة الفراغ  جبار الكواز/ العرا ق  وحشة  مجيد ا لموسوي / العرا ق  ا لواح  عبد الله حسين جلا ب / العر اق اسلوب الرما ل  محمود البريكا ن / العرا ق الساموراي  باسم فرات/ العراق/ هيروشيما أنا  باسم فرات/ العراق/ هيروشيما أبي  باسم فرات/ العراق/ هيروشيما د لنيّ ايـهـــــا الســــــواد  باسم فرات/ العراق/ هيروشيما البـيــا ض  عد نان الصائغ / العراق خـــطــــــــــــة  ا حمـــد مـطـــــــر / العراق ا للـغـــــــــز  ا حمـــد مـطـــــــر / العراق  خـا ر طـة ا لــروح  ســهـيــــــــل نجـــــم / العراق ا لر صـــــا صـــــــــة  طــا ر ق حـر بــي / العراق شعر ا ء  مـا جــد ا لحـيد ر/ العراق مقاطع من عزف منفرد  الفرد سمعا ن/ العراق قصائد لا يفهمها أحد  علي أحمد جاحز/ اليمن إمرأة تحت الماء  محمد قصيبات/ ليبيا  شَهْقْةَ ريحٍٍ  سلطان الزيادنة/ الأردن غناء للشعراء  د.صلاح محاميد/ فلسطين/ايطاليا بوح معتق بالذكرى  محمد عماري/المغرب  إنشغالات الصمت  علي الستراوي/ البحرين آيات... من سورة الحجر !!  هــلال الفــارع/ فلسطين ِغفــي على شِعــري هــلال الفــارع/ فلسطين ادري انك قاتلتي  هــلال الفــارع/ فلسطين  الجاذبية ، وتفاحة آدم  محمد إبراهيم الحريري/ سوريا صبية تغسل صورتها  علي الستراوي/ البحرين الأنثى  نصار الحاج/السودان ملك الكمان خميس/ فلسطين دائرة  هدى عبدالله الدغفق/ السعودية مقاطع من كتاب مالك الأشتر د. عبدالسلام الكبسي/ اليمن مدونة صحو شاحب محمد المنصور/ اليمن  ملحمة الوحي والجحيم منير مزيد/ رومانيا  رحلة الى عالم الغيب منير مزيد/ رومانيا  فلسطين والحلم  منير مزيد/ رومانيا  غزة تحترق ونموت جوعا منير مزيد/ رومانيا مرثية فلسطينية منير مزيد/ رومانيا جمال عبد الناصر  منير مزيد/ رومانيا عبد الحليم حافظ  منير مزيد/ رومانيا منير مزيد يغني لبغداد منير مزيد/ رومانيا تونس حوريتي منير مزيد/ رومانيا ألا يزال فيك متسع للحلم يا وطني  منير مزيد/ رومانيا قصيدة حب لفلسطين  منير مزيد/ رومانيا .

 

وإلى شاعر منسيّ آخر من بلادي

أستودعكم الله

علاء الأديب

 

المصدر: دراسات وابحاث علاء الأديب
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 132 مشاهدة
نشرت فى 13 إبريل 2016 بواسطة alaaaladeeb

علاء الأديب

alaaaladeeb
هنا ننثر الحروف زهورا . »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

8,020