كلمات /د.محمد السيد عبد السميع

من منا يعيش بلا أخطاء

فآدم أخطأ وهو أبو الأنبياء

فتلقي كلمات من رب السماء

ليعود لربه وكله أمل ورجاء

وقال ربي بحديث سيد الأنبياء

أننا لسنا ملائكه معصومين من الأخطاء

نطمع في حسن الثواب والجزاء

والعفو عند المقدرة شيمة العظماء

رسولنا عند فتح مكه بيده اللواء

والمشركين يخشون البطش والايذاء

قال ما تظنون أني فاعل بكم أيها الأباء

قالوا أخ كريم نلتمس عفوه للأعداء

قال فاذهبوا فأنتم الطلقاء

رحمة أنت مهداة رسولنا من السماء

فصارت مكة كلها له من الحلفاء

بعد عداوة ظننت ما لها إنتهاء

والف بين قلوب لتكون الدهر أشقاء

يامن تجد بمسلم زلة فكن له دواء

فمن ستر مسلما له حسن الجزاء

لعل كلمة تجعل حياته هناءا أو شقاء

النفس بين الطمع والسوء والإغواء

تتقلب الا من وفقها ربي بالنقاء

فإن أخطأت فكلي بالعفو رجاء

ذنوب البشر تجعل القلوب سوداء

لكن التوبة الصدوق تعيدها بيضاء

نحن بشر لسنا ملائكة عصماء

أنهار تجرى من تحتي من البكاء

فيا صاحب الهدى لك من الدعاء

فاغفر ذلتي ودوما لك من الأوفياء

طامع بعفوك وإن لم أكن منالأتقياء

طار النوم من عيني يغمرني الإعياء

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 73 مشاهدة
نشرت فى 11 إبريل 2023 بواسطة akherkalam

موقع اخر كلام

akherkalam
موقع اخر كلام صحافة حرة والخبر فور حدوثة رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير :محمد الصبروت /ت 01225288308-01004211282 »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

277,423