شهر أكتوبر (بابة)

  •   تقل حاجة الأشجار للمياه مع تقدم الموسم
  •    يستمر إضافة السماد العضوي مع ملاحظة أعراض نقص الزنك الذى يقلل من حجم وصفات الثمار.
  •   تقاوم ذبابة الفاكهة والحشرة القشرية والاكاروس بالمبيدات الموصى بها.

شهر نوفمبر (هاتور)

  •  يعتنى بري الأشجار حيث أن الأشجار المعرضة للجفاف أكثر حساسية لضرر الصقيع ويصيبها جفاف الأفرع فى الربيع.
  •   لاداعى للعزيق لإجراء الخدمة وتقليب التربة حيث يسبب ذلك تعرية التربة.
  •   تقاوم الحشرة القشرية بالرش بأحد الزيوت المعدنية الموصى بها.
  •  تقاوم الاشنة باستخدام الزيوت المعدنية المنفردة مضافا اليها اكسيكلور النحاس الموصى بها.

شهر ديسمبر (كيهك)

  •   يكون الري خفيفا خلال هذه الفترة.
  •   يمكن إضافة الأسمدة الكيماوية فى النصف الأخير من الشهر مع ملاحظة أن زيادة التسميد يقلل من صفات الثمرة.
  •   تعامل الحشائش بمبيدات الحشائش الموصى بها أما فى حالة الحدائق التى يتم عزيقها فيمكن ترك الحشائش للحماية من التعرية.
  •  يمكن الاستمرار فى التقليم ومقاومتة الحشرة القشرية والاشنة والتصمغ.
المصدر: دكتور أحمد ممدوح حسين الباز - دكتور يوسف أمين والي وزير الدولة للزراعة والأمن الغذائي سابقاً

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

295,959