الإتفاقيات الدولية

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

إستهل السيد الاستاذ الدكتور/صلاح الدين مصيلحي –رئيس الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية الجلسه الإفتتاحية للمؤتمر والمعرض الأول للإستزراع السمكى للقارة الأفريقية (AFRAQ 21) بمكتبة الإسكندرية بكلمة أعرب فيها عن ترحيبه بالسادة الحضور والتواجد بهذا الصرح العظيم مكتبة الاسكندرية – بمدينة الاسكندرية والتى تمثل أحد الصروح الثقافية العملاقة .

 

وأشار سيادته بما للمؤتمرات والمعارض من أهمية في التنمية الإقتصادية وزيادة الاستثمارات، وأنها تبعث رسالة إلى المستثمرين على أن مصر تمتلك بنية تحتية قوية تؤهلها لإقامة المؤتمرات والمعارض، كما توضح قدرة مصر علي التصدي لجائحة كورونا كوفيد -19 في وقتنا الراهن

كما أشاد سيادته بدور مصر عبر تاريخها حيث مثلت نموذجاً حياً للتعايش بين مختلف الثقافات والأعراق فشكلت الوجهة المثلى لاحتضان الجميع دون استثناء ونظراً لرئاسة مصر للاتحاد الأفريقي لعام 2019 وتمتعها بسمعة عالمية في الاستزراع السمكي فقد تم اختيارها لإستضافة مثل هذا الحدث الكبير.

أضاف مصيلحى أن الثروة السمكية بمصدريها ( المصادر الطبيعية – الاستزراع السمكي بنوعيه العذب والمالح ) في مصرتعد أحد اهم مصادر الدخل القومي كما تعتبر مصدر من مصادر البروتين الامن الذي يوفر الاحتياجات الغذائية داخليا وينمي صناعات اخرى بجانبه.  وتمتلك مصر بنية طبيعية من مصادر انتاج الاسماك سواء من بحار او بحيرات وغيرها من المصادر التي تؤهلها الي تنمية الثروة السمكية لديها وتعظيم الانتاج منها بما يساهم في تحقيق الاكتفاء الذاتي ومن ثم التطلع الي التصدير لمختلف الدول.

 

أضاف سيادته ان مصر تحتل المركز الاول افريقيا والسادس عالميا في الاستزراع السمكي وايضا المركز الثالث عالميا في انتاج البلطي الا انها لازالت تواجه تحديات كبيرة منها التحديات الفنية والإدارية والبيئية والتمويلية والعلمية والمعرفية والتشريعية والتسويقية.

 

أشاد سيادته بإهتمام القيادة السياسية حاليًا بتعظيم الإنتاج السمكي لتنمية الثروة السمكية  فى إطار خطة التنمية الشاملة 2030 وأنه في ضوء توجيهات الرئيس السيسي يتم العمل على عدة محاور لتعظيم إنتاج مصر من الأسماك تتمثل في: التنمية المستدامة لقطاع أسماك المياه العذبه، تنمية الاستزراع السمكي البحري، تطوير البحيرات المصرية وزيادة انتاجياتها وتنمية الاستزراع السمكي التكاملي في الصحراء مما يحقق رفع متوسط نصيب الفرد من المنتجات السمكية وتحقيق فائض منها للتصدير وتحسين المستوى الاجتماعي والاقتصادي والصحي للصيادين واسرهم.

 

فقد استطاعت مصر تحقيق الاكتفاء الذاتي من الأسماك بفضل المشروعات العملاقة التي أطلقها الرئيس السيسي في غليون والفيروز والديبة اضافة إلى الدعم الذي تقدمه الدولة للصيادين وكذلك المبادرات التمويلية الميسرة التي يقدمها الجهاز المصرفي المصري ومشروعات الاستزراع السمكي المتكامل. وتجدر الاشارة إلى احكام الرقابة من خلال إصدار قانون حماية وتنمية البحيرات والثروة السمكية والذي يتضمن الكثير من المواد التي تنظم آليات الصيد الحديث والتتبع والرقابة وتوفير المعلومات.

 أشار سيادته أثناء كلمته إلى استحداث كلية متخصصة في الثروة السمكية بجانب البرامج والأقسام الموجودة في كليات الزراعة والطب البيطري كل ذلك بهدف توفير خريجين على قدر عالي من الكفاءة في مجال الثروة السمكية.

 

أنهى سيادته كلمته بالأهمية و الدور الكبير الذي قدمته الأبحاث العلمية و الدراسات في تحسين الكثير من جوانب الحياة وأن المؤتمرات العلمية تعتبر من أفضل وسائل النشر العلمي لما تقدمه من خدمات تميزها و تنفرد بها عن باقي الطرق الأخرى , فعلى الرغم من التوجه الكبير إلى المجلات العلمية المحكمة  إلا أن المؤتمرات العلمية أصبحت لا تقل قيمة عنها في جودة عملية التحكيم و الضوابط التي تضعها لضمان قيمة البحث اضافة إلى السرعة في عملية النشر.

وفي ختام كلمته تقدم بخالص الشكر والتقدير على مشاركة جميع الوفود والقائمين على رعاية الحدث لما بذلوه من جهود للاعداد له وظهوره بأفضل صورة.

 

 

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 18 مشاهدة
نشرت فى 27 مارس 2022 بواسطة agreements

الإدارة العامة للإتفاقيات

agreements
أحد الإدارات العامة بالهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية تتولي مهام التعاون الدولي والإقليمي والثنائي في مجالات تنمية الثروة السمكية المختلفة للاتصال : 0228117010 »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

14,251