الباب الثانى

تأسيس قطعان الأغنام والمَعْــــزِ

Establishing of Sheep and Goat Flocks

ا.د. السيد أبوفندود

01001732581

aboufandoud@yahoo.com 

aboufandoud@hotmail.com

 

قبل أن ندخل فى تأسيس قطيع الأغنام أوالمَعْــــزِ، أود أن اوضح مزاياهاِ.

مزايا تربية الأغنام و المَعْزِ:            

وتشترك الأغنام مع المعز فى أنها:

-     تصلح تربيتها فى الاراضى المستصلحة حديثا بالاضافة الى اراضى الدلتا, وسمادها يرفع خصوبة هذه الاراضى. و تنتج الراس كمية من السماد البلدى تتناسب مع مصادرغذائها من المواد المالئة، حيث تنتج حوالى 4.5 متر مكعب من السماد البلدى سنويا الغنى فى المواد العضوية (الدبال).

-     قلة تكاليف تربيتها و غذائها فهى حيوانات كانسة لكافة المخلفات الحقلية، و ذات كفاءة تحويلية عالية للغذاء بالمقارنة بالحيوانات الأخرى. و يمكنها الاستفادة أكثر من غيرها من المواد الخشنة كالأتبان و قش الأرز.

-     لا تحتاج إلى حظائر خاصة ويكفى مظلات بسيطة لإيوائها، ويمكن تربيتها داخل المنازل و لها القدرة على الأقلمة و التكيف مع الظروف البيئية المختلفة.

-     صغر حجم الواحدة يجعلها صالحة للاستهلاك الأسرى خاصة فى المناسبات.

-     رخص ثمن الواحدة، فلا يلزم رأس مال كبير لتكوين قطيع منها.

وتمتاز المَعْزِ بصفة خاصة بأنها:

-     حيوانات صغيرة الحجم، جميلة المنظر، كثيرة الحركة, سهلة الرعاية ويمكن للاولاد الصغار والسيدات رعايتها.

-     المعز ذات كفاءة تناسلية مرتفعة حيث أن  نسبة انتاج التوائم عالية في البطـن الواحـدة تصل إلى 2.3   أى

 (230جدى لكل 100 عنزة والده) و نسبة العقم بها نادرة. تصل للبلوغ الجنسى مبكرا 4 - 5 شهور للذكر و 5 - 6 شهور للأنثى. و نسبة الخصوبة مرتفعة جداً وهى فى المعتاد 80 - 90% خلال فترة تلقيح شهر الى شهرين تقريباً. و يمكنها التناسل بعد فترة قصيرة من الولادة (60 يوم تقريباً) مع الاستمرار فى إنتاجها العالى من اللبن.

-     لحم المَعْزِ طعمة ممتاز، كما أن نسبة الدهن به منخفضة، و بالتالى فلحومها مفضلة لتقليل الاصاية بأمراض القلب و ضيق الشرايين.

-     انتاج اللبن الغزير. حيث تنتج حليب يصل الى 1.200 كجم فى اليوم لبعض الحيوانات منها، و يمتاز بحبيبات دهن صغيرة الحجم مما يجعله مناسبا لرضاعة الاطفال. كما يصنع منه انواع غالية الثمن من الجبن تصل الى 40 جنيه للكيلو مثل جبن الموزاريلا.

-     يصنع من جلودها افخر أنواع المنتجات الجلدية.

إلاّ أنه يعاب علي المعز: أنه فى الحظائر التى تختلط فيها التيوس بالمَعْزِ الحلابة يكون لبنها له رائحة غير مرغوبة الى حد ما. و كذلك نظرا لمقدرتها على أكل قلف الاشجار مما يجعلها مدمرة لمناطق الرعى التى بها أشجار، ويمكن تلافى ذلك بمنع هذه المسببات و ينصح بإحاطة الحظائر بسور عالي.

-     ويعاب على الأغنام المصرية  أنها غليظة الذيل (وجود اللية الكبيرة الوزن تصل الى 6- 8 كجم) هى دهن زيادة بلا فائدة بل أضراره أكثر على صحة الانسان لوجود الكوليسترول الذى يلعب دور رئيسى فى الاصابة بمرض تصلب الشرايين. ومن جهة اخرى فإن اللية الكبيرة غالبا ما تشكل صعوبة اثناء تلقيح النعاج.

أهم النقاط المحدد لنجاح المشروع عند التفكير فى تأسيس قطيع الأغنام والمَعْزِ والتى تعتبر العمود الفقرى هى:

أولا: الغرض او الهدف الانتاجى من المشروع، إنتاج لبن أو لحم أو شعر.

ثانيا: المكان: قطعة ارض مناسبة للعدد المزمع تربيته.

ثالثا: رأس المال: اللازم لشراء القطيع و لتوفير الغذاء و الرعاية الصحية والاشراف الفنى.

رابعا: السلالةِ: يتوقف تحديد سلالة الأغنام و المَعْزِ الذي يبدأ بها المربى على عدة عوامل منها: الظروف البيئية و الظروف المناخية بالإضافة إلى العوامل الأخرى مثل رغبة المستهلك و مناسبتها للأسواق المحلية و رغبة المربى نفسه. وعموما فإن خبراتى فى المزارع الاستثمارية الكبرى اوضحت ان المستثمرون المتميزون يركزون الآن على أى أغنام أو مَعْزِ محلية  ولودة ولا ينجرفون وراء المسميات التى لا توجد غالبا إلا للأغراض البحثية ومتاحف الانتاج الحيوانى وكليات الزراعة، نظرا لأن الحيوانات الموجودة يحدث بها الخلط بدرجة كبيرة. ولكن من باب الاحاطة والعلم بالشئ سأذكر أهم سلالات المَعْزِ والأغنام  المحلية والأجنبية المنتشرة بمصر هى:

 

(ملاحظة: جميع الأشكال موجودة فى نهاية هذا الباب (صفحات 16 - 22). كما انه مرفق مع الكتاب  CD  بصور الكتاب بالالوان.

 

1- سلالات الأغنام:

أ- سلالات الاغنام المحلية:

1- أغنام رحمانى  Rahmani: نشأت فى شمال سوريا وتركيا ودخلت مصر فى القرن التاسع، اللون الغالب بنى، ونسب الى الرحمانية – البحيرة فى دلتا مصر. وينتشر فى الشرق الاوسط. وهى اكبر الاغنام المصرية حجما وغليظة الذيل.  وتتميز كثير من أفرادها بعدم وجود صيوان الاذن. الكباش ذات قرون ملتوية والنعاج عديمة القرون ذات ذيل غليظ يلتف حلزونياً باستطالة. يزن الكبش 65 - 75 كجم والنعجة 50- 55 كجم، وتزن الحملان عند الولادة 3 - 3.5 كجم وعند عمر4 شهور 20 - 25 كجم. تلد طوال العام ومعدل التوأمية عالى يصل الى1.3/نعجة. وتعتبر أكفأ الأغنام المصرية وأعلاها إنتاجاً من الحملان. تعطى الرأس 1.5 كجم من الصوف الخشن ويعيبه اللون البنى الغير قابل للصباغة ويستعمل لصناعة السجاد (شكل 1).

2- أغنام الأوسيمى Ossimi: وهى من أكثر الأغنام انتشاراً فى الوادى وهى أغنام غليظة الذيل تربى لانتاج اللحم وصوف السجاد. المنشأ اوسيم الجيزة مصر. متأقلم مع الظروف البيئية المختلفة. يربى تحت ظرووف الانتاج المكثف intensive cropping. لون الرأس والرقبة والارجل بنية حمراء أو اسود والجسم أبيض، الكباش ذات قرون غليظة ملتوية حول الأذن والنعاج بدون قرون. والذيل غليظ مستدير ينتهى بعقدة متميزة (شكل 2). يعتبر صوفها من أفضل الأصواف المصرية نظراً إلى تناسق اللون الأبيض وطوله، وتنتج 1.5 كجم من صوف السجاد. ويصل وزن الكبش 60- 65 كجم، والنعجة 45 - 50 كجم، و الحملان عند الولادة 3 - 3.5 كجم، وعند عمر 4 شهور 20 كجم. كفاءتها التناسلية متوسطة ولها قدرة على التناسل طول العام، ولكن أقل انتظاماً من أغنام الرحمانى ومعدل التوأمية عالى يصل الى 1.2 حمل مولود/ نعجة.

3- أغنام عواسى   Awassi: غنم  بدوى أعلى فى ادرار اللبن فى حوض البحر الابيض المتوسط. يقرب من انواع  الاغنام غليظة الذيل، عالية انتاج اللبن. ينتج النعاج فى المتوسط  300 لتر لبن فى 210 يوم ومن المدهش انه انتاجه يصل فى بعض افرادها الى  750  لتر لبن. وذات ميزة عالية على الرعى و تحمل الجوع. الكباش ذات قرون. الفروة خشنة بدرجات متفاوته ، صوف خشن يصلح لصناعة السجاد. واسعة الانتشار عالميا (شكل 3).

4- أغنام برقى Barki: نشأت فى منطقة برقة بليبيا وانتشرت الى منطقة الساحل الشمالي الغربي محافظة مطروح بمصر. متأقلمة للمعيشة فى الظروف الصحراوية القاسية. ولها قدرة كبيرة علي رعي الحشائش التي تنمو طبيعياً في الصحراء. متوسطة الحجم بين الأغنام، متعدد الالوان وغالبا ابيض الجسم مع رأس وارجل بنية او سوداء.. الرأس صغيرة ذات أنف مستقيم ويغطيها شعر قصير أسود أو بني أو أبيض، والرقبة طويلة، والأذن شبه بندولية متوسطة، وهى أصغر الاغنام المصرية فى حجم الذيل (اللية) واللية مثلثة وتنتهي بعقدة ولا يصل إلي العرقوب. وصوفها أبيض اللون خشن ولكنه أنعم من صوف الأغنام الاوسيمي والرحماني. الذكور لها قرون والإناث عديمة القرون، وتمتاز بأرجلها الرفيعة الطويلة لتسمح لها بالسير مسافات طويلة بحثاً عن المرعي. وزن الكبش تام النمو 50 - 60 كجم. والنعجة 40 - 45 كجم. متوسط وزن الميلاد 2.3- 3.5 كجم، ووزن الفطام 18 – 20 كجم. وتتباين فى أوزانها حسب طبيعة المراعى، معدل النمو اليومي من الميلاد حتى الفطام 120 – 152 جرام. لها قدرة على التناسل طول العام. متوسط نسبة الخصوبة 88% ونسبة التوائم منخفضة 5%. بينما انتاج اللبن قليل. معدل النفوق: من الميلاد حتى الفطام 6.3-16.6%. الصوف الناتج طويلا خشن يصلح لعمل السجاد. تنتج الرأس من الصوف الخشن 1.5 – 7.5 كجم به نسبة عالية من الألياف الناعمة ولكن به نسبة من الألياف الميتة (شكل 4).

5- أغنام فرافرة Frafra: تنتشرفى واحة الفرافرة بالواحات البحرية بالصحراء الغربية فى مصر. أقل حجما من الاوسيمى. ليس لها حتى الان صفات شكلية موثقة يمكن الاعتماد عليها فى وصفها.

تتناسل طول العام. وزن الكبش التام النمو 45- 50 كجم، ووزن النعجة 35 - 40 كجم. ومتوسط وزن الميلاد 2.5 كجم. متوسط وزن الفطام 15 كجم متوسط نسبة الخصوبة 90% و معدل التوأمية بها 1.6 (شكل 5).

6- أغنام صعيدى Saidi: ينتشر فى الوجه القبلى تتحمل الحرارة الشديدة ولها سمعتها الجيدة لكفاءتها التناسلية. وهى أقل حجما من الاوسيمى. ذات ذيل طويل اسطوانى الشكل أى بدون لية يصل إلي العرقوب، الرأس كبيرة مغطاة بالصوف والأنف مقوسة والأذن متوسطة. عديمة القرون فى الجنسين، لون جسمها أسود وابيض وبنى. وأكثرها إنتاجية الاسود منها. برية الطباع صعبة الامساك بها. لها زوائد جلدية عند الرقبة تكون ما يشبه باللبب. الجسم صغير نسبيا وزن الكبش يصل إلى 50 كجم، ووزن النعجة حوالى 35 - 40 كجم. تتناسل طول العام. معدل التوأمية بها 1.35. متوسط نسبة الخصوبة 82 - 92% ومتوسط وزن الفطام 16 كجم. متوسط وزن الميلاد 2.5 – 3.1كجم. معدل النمو اليومي من الميلاد حتى الفطام 104جرام. وبعد الفطام 88 جرام. معدل النفوق عند الميلاد 4.5 - 7% من الميلاد حتى الفطام 10 - 18.2% (شكل 6).

7- أغنام بلدى Baladi: هى خليط من هذه السلالات السابق ذكرها بدرجات متباينة (شكل 7). لذا لا يمكن اعتبارها سلالة مستقلة رغم انتشارها فى معظم أنحاء الدلتا ومصر الوسطى وتتباين فى صفاتها الشكلية والإنتاجية تفاوتاً كبيراً.

 ب - سلالات الأغنام الاجنبية:

(1) سلالات أغنام أجنبية عالية التوأمية:

1- أغنام رومانوف Romanov : نشأ فى شمال روسيا بالقرب من موسكو. ادخل الى المانيا وفرنسا فى 1980 ثم امريكا الشمالية. واسعة الانتشار على مستوى العالم. حيوان لحم و توأمية عالية prolific تصل الى 3.2 (تلد الاناث فى المتوسط 2- 5 حملان فى البطن lambing) ذات ذيل رفيع. لونها اسود عند الميلاد ثم تتحول الى الرصاصى بالتقدم فى العمر. وصوفها يستخدم لصناعة السجاد والسجاجيد المعلقة والاكليم و الستاير (شكل 8). 

 2- أغنام الفنلندى (Suomenlammas, Finnish Landrace) Finnsheep or Finnish Landrace,: نشأ فى فنلندا وجزيرة سردينيا. واسعة الانتشار فى العالم وخاصة فى الدول الاسكندنافية وفنلندا واستراليا. إنتقل الى امريكا لخلطه مع النعاج. ويعتبر نموذجا جيدا لانتاج الضأن وذات توأمية عالية prolific highly  تصل الى 3.2 (تلد الاناث فى المتوسط 2-5 حملان فى البطن) ذات ذيل رفيع. لونها اسود عند الميلاد ثم تتحول الى الرصاصى بالتقدم فى العمر. وصوفها يستخدم لصناعة السجاد والسجاجيد المعلقة والاكليم و الستاير. النعاج ذات قدرة عالية على التحمل و عالية الانتاج. والحملان ذات مقدرة احتمال عالية. ونتائج الاغنام الفنلندى وخلطانها  تنتج صوف ذات قيمة عالية من الصوف متوسط النعومة. وتصنف على اساس انها اغنام متوسطة الصوف، ثنائية الغرض، و توأمية عالية prolific (شكل 9).

3- أغنام  البرولا مرينو Booroola Merino: أغنام الصوف الناعم، و ذات توأمية عالية تطورت فى الجزء الجنوبى من استراليا واصبحت عالية الانتشار. وتختلف عن المرينو العادى لسببـين: السبب الاول: الخصوبة اعلى من اى نوع فى العالم، وهذا راجع الى وجود جين مفرد سمى B gene   اشارة الى اى breed   او F gene fecundity. متوسط عدد الحملان المولودة / نعجة   2.4  والمدى 1- 6 حملان فى البطن الواحدة / نعجة. نعاج خليط النصف منها فى المتوسط تفطم 20% من الحملان اكثر من المرينو تحت نفس الظروف. السبب الثانى: أن Booroola تمتلك المقدرة على التناسل معظم أوقات السنة. (شكل 10).   

(2) سلالات أغنام لانتاج اللبن:

1- أغنام كيوس Chios: نشأ فى اليونان وتركيا وينتشر فى اليونان و حوض البحر الابيض المتوسط، لون الجسم  ابيض مع وجود بقع سوداء او بنية حول العيون/ والاذن والانف واطراف الارجل. الاناث تمثل حيوان لبن جيد، والسلالة شبه غليظة الذيل، انتاج اللبن يتراوح بين 120 – 300 كجم / موسم  حسب ظروف  الرعاية الفنية و الادارة management and husbandry. اعلى انتاج كان 597.4 كجم خلال فترة حليب 272 يوم (شكل 11).

2- أغنام عساف  Assaf: حيوان ثنائى الغرض للبن واللحم. واسعة الانتشار فى العالم. نتج من خلط  سلالتين لبن هما العواسى مع الايست فريزيان. وعام  1955 بدأ فى اسرائيل الخلط لتحسين أغنام العواسى. وكان افضل نتائج للخلط هى 3/8 ايست فريزيان x 5/8 عواسى كأغنام عالية فى انتاج لبن وايضا فى الانتاج العالى من الضأن وتعد اكثر مناسبة لنظام الانتاج المكثف (3 ولادات فى السنتين) والنصف مكثف. انتاجها السنوى من اللبن 450 لتر، وتزايد الطلب عليه وتم تصديره الى اسبانيا والبرتغال وشيلى وبيرو (شكل 12).  

2- سلالات المَعْزِ:

أ- سلالات المَعْزِ المحلية:Local Goat Breed

1- المَعْزِ الزرايبى: حيوانات ثنائي الغرض، لها ألوان متعددة منها الطوبى والأسود او المبرقش او خليط من هذه الالوان، وجهها ذات انف رومانى مقوسة بشكل ملحوظ، و اذنها طويلة مدلاه على جانبى الوجه، و الفك السفلى بارز عن الفك العلوى، و الجسم طويل انسيابى، و أرجل طويلة، و تمتاز الاناث بضرع بندولى، اما الذكور (التيوس) فهى ذو شكل نشيط  و رغبة جنسية عالية طول العام (شكل 13). تلد الانثى فى المتوسط 2- 3 جديان فى البطن الواحدة، و يصل وزن المولود 1- 2 كجم، و تبلغ جنسيا مبكرا عند 8 شهور، و هى غير موسمية التناسل، أى تتناسل الاناث و الذكور طول العام. و التيوس ذو رغبة جنسية عالية طول العام. و يبلغ انتاج الانثى 160 – 325 كجم لبن طول موســـم حليب 7- 10 شـــهور. و يصل انتاج بعض الافراد حاليا 550 كجم فى الموسم. (1250 جرام لبن/ يوم لمدة 4.5 شهر) وهى مقاومة للامراض بدرجة كبيرة . و تبذل حاليا جهودا ملموسة لرفع وتحسين انتاجية المَعْزِ الزرايبى عن طريق الانتخاب للانتاجية العالية من اللبن.

2- المَعْـزِ البرقى او الصحراوية: يكثر انتشارها فى المناطق الصحـــراوية ومنطقة الساحل الشمالى الغربى (منطقة مرسى مطروح و السلوم وسيناء والبحر الاحمر). و تتقارب أفرادها كثيرا فى صفاتها الشكلية و الانتاجية. و وجهها أدق من المَعْزِ البلدية، وتتماثل مع المَعْزِ البلدى فى كفاءتها التناسلية، ولكن جديانها أصغر حجمآ و أكثر حيوية و شعرها طويل يغطى معظم الجسم واللون الأسود هو الأكثر شيوعآ وتتميز بحيويتها و قدرتها الكبيرة على الرعى، ومقدرتها على تحمل ظروف الصحراء من حيث قلة الغذاء و تحمل العطش وتقلب الاحوال الجوية، وكفاءتها التناسلية عالية طول العام. تنتج توائم بدرجة قليلة، يبلغ وزنها 25 – 30 كجم وزن المولود 2 كجم، ويبلغ إنتاجها الموسمى من اللبن 60–80 كجم، ومتوسط إنتاجها اليومى 450 جم لبن، يكاد يكفى لبنها احتياجات مواليدها (شكل 14).

3- المَعْزِ الصعيدى: حيوان لحم، تتشابه مع المَعْزِ البلدى فى كثير من صفاتها الانتاجية والشكلية فيما عدا حجم الرأس فهو أكبر و الهيكل العظمى أكبر، ويرجع ذلك لدخول بعض دم المَعْزِ السودانى بها، كما أنها تتحمل الظروف المناخية الحارة (شكل 15).

4- المَعْزِ الواحاتى: حيوان لحم، توجد فى منطقة الواحات ولا توجد معلومات موثوق بها عن إنتاجيتها. غير ان تكوينها الجسمانى فى رأيى يبشر بان تكون ســلالة واعـدة (شكل 16).

5- المَعْزِ البلدى: تربى اساسا لانتاج اللحم، – 35 كجم، وكفاءتها التناسلية عالية طول العام، فالتوائم الثنائية و الثلاثية معتادة والرباعية غير معتادة. وتعطى فى المتوسط 2.1 نتاج فى الموسم. و انتاجها من اللبن متباين من 0.500 الى 0.600 كجم فى اليوم أى 60 – 120 كجم لبن فى الموسم، ويكفى انتاجها من اللبن احتياجات مواليدها. وزن الميلاد 1.5 – 2.5 كجم، وزن الفطام 8 –10 كجم، كما أنها تتفاوت فى شكل الضرع (شكل 17).

* و فى الحقيقة فان سلالات المعز المحلية السابقة الذكر هى التى يطلق عليها سلالات حقيقية، و اما باقى السلالات الموجودة من المَعْزِ محليا فهى خليط من هذه السلالات ويطلق عليها المعز البلدى.

ب- سلالات المَعْزِ الأجنبية: Exotic Goat Breed

          يوجد العديد من السلالات العالمية التى تم استيرادها سواء عن طريق وزارة الزراعة او الجهات الاخرى. و أهمها التى أثبتت وجودها فى مصر و هى:

1- المَعْزِ الشامى (الدمشقى): Shami (Damascus)

حيوانات ثنائية الغرض (انتاج الحليب او اللحم) و تعد من أهم السلالات التى أثبتت كفاءتها وجدارتها فى تحسين السلالات المحلية سواء انتاج الحليب أو انتاج اللحم. تم استيراد العروق الاولى منها من قبرص و سوريا، و نجحت تربيتها فى مناطق مختلفة فى محافظات عديدة بمصر. كما تم انتشار بعضها فى فلسطين المحتلة و سميت الشامى و منها انتشرت الى سيناء، و تم الخلط بينها و بين المعز المحلية الموجودة فى الشام و نتج خلطان بها نسب متفاوته من دم الدمشقى. و كلما زادت نسبة دم الدمشقى فى هذه الخلطان كلما كانت أقرب لصفات الدمشقى ولن يعرف ذلك إلاّ خبـير (شكل 18).

صفات المعز الدمشقى

الذكور كجم

وللاناث كجم

متوسط وزن الميلاد للجديان

4.37± 0.74

3.91 ± 0.72

وزن الجديان عند 4 شهور

33- 36

30 – 34

وزن النضج الجنسى

80 - 100

60 – 80

اول ظهور للشياع (يوم)

-

220 - 270

 

متوسط انتاج اللبن (موسم حلابة 305 يوم) والتوأمية فى المعز الدمشقى (الشامى) حسب موسم الولادة اعوام 2000 – 2003 فى المزارع الخاصة كما يلى:

الموسم

متوسط اللبن ± SD

التوأمية ± SD

1

635.2 ± 106.2

1.92 ± 0.83

2

647.9 ± 100.6

2.09 ± 0.77

3

726.9 ± 114.5

2.31 ± 0.75

4

686.5 ± 144.0

2.60 ± 0.73

المصدر: Animal Genetic Resources Information, No. 38, 2006

و قد تمت دراسة مقارنة لبعض الصفات الإنتاجية و التناسلية فى المعز الدمشقى و الشامى متوسط أربعة سنوات لنفس العمر فى تجربة بمعهد بحوث الانتاج الحيوانى، و تم اختيار عنزات و تيوس شامى قريبة فى مواصفاتها من الدمشقى و كانت نتائجها وجود فروق بين السلالتـــين (جدول 1).

جدول (1) يوضح مقارنة لبعض الصفات الإنتاجية و التناسلية فى المعز الدمشقى والشامى متوسط بيانات أربعة سنوات (2001 – 2004).

<td style="border-right: medium none; padding-right: 5.4pt; border-top: medium none; padding-left: 5.4pt; padding-bottom: 0in; border-left: windowtext 1pt solid; width: 74.8pt; padding-top: 0in; border-bottom: windowtext 1pt solid; mso-border-right-alt: solid windowtext 1.0pt; mso-border-top-alt: solid windowtext

الصفــــة

الدمشقى

الشامى

نسبة الخصوبة %

93.77

93.90

عدد الجديان / عنزة والدة

1.78

1.75

عدد التوائم / عنزة والدة

41.00

71.50

وزن الميلاد (كجم)

4.060

3.630

وزن الفطام (كجم)

37.50

13.167

وزن الذكر البالغ (كجم) عمر سنه

المصدر: كتاب الخلاصة الفنية والتطبيقات العملية فى تربية الاغنام والمعز
  • Currently 629/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
222 تصويتات / 9606 قراءة

ساحة النقاش

mm13
<p>موضوع رائع</p> <p>انشاء الله سابدا في مشروع صغير لتربية الماعز واريد ان اعرف من اين يتم شراء الماعز الدمشقي</p>
zeray
<p>مش المعز الدمشقى هو الشامى؟</p> <p>&nbsp;امال حضرتك بتقارن بين الاتنين ازاى</p>

عدد زيارات الموقع

48,419