الشاب المسلم

كل ما يهم الشباب المسلم

 

الأطفال في هذه المرحلة يمكن للوالدين أن يطوّروا العديد من قدراتهم، والكثير من الأطفال يعانون من عدم القدرة على التركيز، بل والأصعب أن ترى إبنك لا ينتبه لك أو للمعلمة أثناء الشرح، كل الآباء والأمهات يطمحون لأن يصلوا بأبنائهم إلى القمة والمجد الرفيع، لذا الكثير منهم يحاول جاهداً البحث عن طرق تجعل الطفل يركز في دراسته أو في حياته العادية. أولى الخطوات ليصل الطفل إلى مرحلة تركيز كبير هو التحدث مع الطفل وعدم إشعاره بأنه صغير على أن تحدثينه، ولا أقصد بهذا منعه من اللعب أو الترفيه عن نفسه، بل أقصد بتنمية الثقة بالنفس لديه وإشعاره بأهمية وجوده بينكم، الأطفال حساسون جداً فعندما تقسون عليهم وتضربونهم تبقى تلك الأشياء هواجس خوف لديهم تمنعهم من التركيز، بل يبقوم دائماً يفكرون بالضرب الذي من الممكن أن يحلّ عليهم إن كانوا قد أخطأوا أو قاموا بعمل شيء لا يرضي أحد الآباء، أن تعاقب الطفل على خطأ قام بفعله ليس خطأ ولكن الخطأ أن تسمح لنفسك أن تتعدّى على جسمه وتقوم بضربه وتتخلّى عن الإنسانية، فسوف يتحطم تركيز الطفل بالكامل بعد ذلك الشيء، أن تقوموا بتعزيز الطفل وجعله يحب المشاركة وبل إعطاءه المكافآت على ذلك فسوف ترى تركيز كبير في التعليم من قبل الأبناء وحتى تركيز في الحياة العملية. وعليكم عدم تركه وإشعاره يوما بأنه وحيد والقيام بمتابعته والسؤال عنه يومياً ودائماً، وأن تخصصوا وقتاً للجلوس معهم والسماع منهم، والدعاء لهم دائماً والتوكل على الله، قابلوهم دائماً بإبتسامة تشجعهم، قوموا بالتظاهر أمامهم بالتركيز، فالأطفال يقلدون من يحبون وخاصة الآباء والأمهات، وعلموهم الإستماع الجيد، ولا تقاطعوهم أثناء حديثهم، وراجعي الطبيب لأنه قد يكون ذلك بسبب مشكلة طبية إن لم تنجح الطرق التقليدية في حل تلك المشاكل، وتحدّثوا دائماً معهم واسألوهم عن طموحاتهم وأحلامهم ومستقبلهم الذي ينتظرهم، إجعلوهم ينامون الوقت الكافي فعوّدوهم على النوم المبكر والإستيقاظ المبكر لهم، وتكلم معه عن مواضيع يحب سماعها أو عما ينقصهم، فهذا يزيد من التركيز معك، وإياكم والدعاء عليهم فنحن لا نعلم قد تكون تلك الساعة مجابة عند الله، أو قد يشعر الطفل بأنه سيء للغاية ويرفض أن يركز بأي شيء، إجعلوه يشارك بالمسابقات أو قوموا بعمل مسابقة له في المنزل واسألوه بعض الأسئلة وتركوه لكي يفكر بها ويجاوب عليها، بتلك الخطوات من المؤكد أنه سوف يصبح حينها لديه تركيز عالي .
                                    ****************
يعتقد البعض ان الحصول على نتيجة جيدة سواء في الدراسة أو العمل تعتمد على الجهد المبذول في التحضير والحفظ والفهم ،  ويعتبر التركيز سيد هذا  الموقف فالعقل المشتت والذي لا يعطي الاهتمام الكافي في الدراسة يعمل على اعطاء نتائج سيئة ،  ومن أهم الامور التي تقلق الاباء والأمهات  عدم تركيز اطفالهم  في الأمور المهمة كالدراسة أو تعلم المهارات الحياتية المختلفة . فنجدالكثير من الأطفال يتأخرون دراسياً وينبع ذلك عن عدم تركيزهم وقت الدراسة أو الفهم في الفصل الدراسي ، ويواجه هذه المشكلة أيضا الكثير من المعلمين والمعلمات ويجب على من وضع في موقع المسؤولية سواء أهالي أو معلمين الانتباه الشديد لهذه المشكلة . خلق الله العقل وقسمه إلى عدة أقسام مختلقة فمنها ماهو مسؤول عن الذاكرة ومنها ماهو مسؤول عن مشاعر الحزن والفرح وغيره ، وتختلف العقول من شخص لاخر فما يجذ ب بعض الاطفال ويعمل على الحصول على تركيزهم قد لا ينجح مع  غيرهم . في الغالب يعتبر التشتت وعدم التركيز للأطفال من علامات صعوبات  التعلم ،  وتعتبر صعوبات التعلم من التخصصات الجديدة نسبيا التي تم اكتشافها بعد ما اثبتت الدراسات عن وجود أطفال يستدعون بعض المهارات الخاصة في التعامل الدراسي. من أهم الطرق المتبعة في جعل طفلك يركز  " تغيير النمط والروتين الذي اعتاد عليه " وذلك يكون باستخدام أساليب عديدة فمثلا عندما تعتادين على تدريس ابنك في الساعة الرابعة عصرا في مكان معين داخل المنزل ،  وتحت  ضوء معين ويتكرر ذلك كل يوم ،  من الأفضل أن تعملي على تغيير الوقت والطابع العام مثلا لنقم بدمج بعض النشاطات الممتعة في عملية تلقين المعلومة فلو كنا نعمل على شرح  الأعداد لنعمل على استخدام عدد من الكرات الصغيرة ونجعل الطفل يقوم باللعب فيها لوقت معين ومن ثم نحاول أن نطرح الاسئلة التي تعمل  على جذب فضوله وتركيزه مثلا "كم عدد هذه الكرات؟ " " عندما  رميت كرة واحدة ،  كم كرة تبقت ؟" ،  ومن الأفضل اتباع هذا الأسلوب ويجب أن يتضمن تغيير الأوقات فلا نقوم بتعيين وقت معين للدراسة فذلك يعمل على برمجة العقل والدخول في حالة من عدم التركيز الناتج عن عدم حب هذا النشاط الدراسي النابع من الطفل. ويمكن ايضا استخدام بعض الوسائل التعليمية الخاصة فمثلا عند تعليم بعض الأحرف نقوم بعمل وسيلة توضيحية كبيرة وتلوين الأحرف المستهدف تعليمها بالوان مختلفة وتعليقها  في مكان بارز في المنزل بحيث يصبح الطفل يلقي نظره على هذه الوسائل في أوقات مختلفة وتعتبر هذه من أنجح الطرق في جلب الانتباه والتركيز . ومن الطرق التي تساعد على جذب انتباه وتركيز الاطفال القصص المتضمنة المعلومات المطلوبة فيمكن صياغة الدرس وربطه ببعض القصص القصيرة التي تعمل على ايقاظ احساس الفضول لديه فيستدعي ذلك التركيز والانتباه بشكل جيد . وفي النهاية لجلب التركيز والانتباه يجب العمل على التنويع في طرق التدريس  ودمجها مع المحفزات المادية والمعنوية  كالهدايا والجوائز .

                                         *****************

 

قد يواجه طفلك صعوبة في التركيز بالمدرسة وأثناء اليوم الدراسي لمجموعة من الأسباب المتنوعة، إما بسبب الضوضاء أو الحركة الكثيرة داخل الفصل والعدد الكبير من الأطفال المجتمعين داخل الفصل المدرسي الواحد.

وهناك بعض النصائح والخطوات التي يمكنك من خلالها التعامل مع عدم قدرة طفلك على التركيز في المدرسة وأثناء اليوم الدراسي:
- إذا كنت تريدين أن تساعدي طفلك على التركيز في المدرسة، فيجب عليك تشجيعه على نيل القسط الوافر من النوم من خلال تحديد موعد مناسب للنوم وتشجيع طفلك على الالتزام به
- سيتمكن طفلك من التركيز بطريقة أفضل في المدرسة إذا كان يتناول إفطارا متكاملا وصحيا كل يوم. ابتعدي عن إدراج المواد والأطعمة التي تحتوى على نسبة عالية من السكريات في إفطار طفلك. فيمكنك مثلا أن تختاري إفطار طفلك مكونا من البيض أو حبوب الإفطار ذات نسبة السكريات المنخفضة وهى كلها أطعمة ستساعده على التركيز أثناء اليوم الدراسي. ويجب أن تكون تغذية طفلك الصحية ليست مقصورة على وجبة الإفطار فقط، فمن الممكن أن تحضرب لطفلك بعض الأطعمة الصحية ليتناولها وهو في المدرسة مما سيساعد أيضا على إبقائه في حالة تركيز خلال اليوم المدرسي
- احرصي على أن تتحدثي مع طفلك ومع المدرسين في المدرسة لتقفي منهم على مدى صعوبة أو سهولة المواد التي يدرسها الطفل وكيفية تعامله معها. ويجب عليك أن تتأكدي من أن مستوى طفلك الدراسي يتوافق مع المواد التي يدرسها حتى لا يشعر الطفل بالإحباط ويفقد تركيزه بسهولة.
- احرصي على أن تطلبي من المعلمين في المدرسة أن يختاروا لطفلك مكانا داخل الفصل يساعده على التركيز أثناء الحصة وذلك عن طريق التحدث مع المعلمين ومع طفلك نفسه. فأحيانا قد يبلي الطفل بلاء حسنا داخل الفصل إذا كان جالسا بالقرب من المعلم وفى أحيان أخرى قد يكون أداء وتركيز الطفل أفضل إذا كان يجلس في الخلف. ويمكنك محاولة أن يكون لطفلك مقعد داخل الفصل ويكون بعيدا عن النافذة والضوضاء والحركة في الخارج.
- يجب عليك أن تفكري جيدا في مختلف العوامل التي قد تفقد طفلك تركيزه. فقد يكون الطفل مثلا يشعر بالجوع أو العطش، أو يمكنه مثلا أن يكون في مشاكل مع بعض زملائه داخل الفصل. ويمكنك أن تتحدثي مع طفلك لتسأليه ما إذا كان هناك شيء يضايقه ويمنعه من التركيز في المدرسة
- حددي موعدا مع الطبيب لتتأكدي ما إذا كانت أسباب عدم تركيز طفلك طبية أم لا
- تحدثي مع معلم أو معلمة طفلك حول ضرورة إشراكه طفلك في النشاط داخل الفصل وفى مناداته باسمه قبل إعطائه التعليمات المهمة.
- اطلبي من المعلمين في مدرسة طفلك التأكيد على التعليمات والتفاصيل عن طريق التحدث بصوت عال ومسموع وتكرار الكلمات لجذب انتباه الطفل
- علمي طفلك أن يكون مستمعا جيدا وأن ينصت لكل ما يقال، فإذا لم يتعلم الطفل كيف يكون مستمعا جيدا فإنه سيجد صعوبة في اتباع التعليمات داخل الفصل. استمعي جيدا لطفلك عندما يتحدث إليك واحرصي على أن تسأليه أسئلة متعلقة بالموضوع الذي يتحدث فيه ليدرك أنك تستمعين إليه.
- أظهري اهتماما بحياة طفلك المدرسية عن طريق التحدث مع المعلمين والسؤال عن أدائه الدراسي. ويجب عليك أن تحرصي أيضا على حضور الاجتماعات التي تعقدها المدرسة للآباء والأمهات
وهناك بعض الخطوات التي يمكن للمعلمين القيام بها واتباعها لمساعدة الطفل أن يكون أكثر تركيزا داخل الفصل:
- إذا لاحظ المدرس أن الطفل لا يركز فيما يقال، فيجب عليه لفت انتباهه عن طريق مخاطبته وتكرار التعليمات أكثر من مرة
- يجب على المعلم أثناء الشرح أن يستخدم مجموعة من الأدوات المتنوعة مثلا كالملصقات الكبيرة الملونة
- إعطاء الطفل راحة بين حصص المواد المختلفة لأن هذا سيمنحه فرصة ليرتاح لبعض الوقت ويكتسب بعض الطاقة للحصة القادمة.

المصدر: divers
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 21 مشاهدة
نشرت فى 14 نوفمبر 2017 بواسطة abdou100

ساحة النقاش

عبد القادر

abdou100
عبد القادر شاب عربي مسلم عمره 32 سنة من جنسية تونسية مهنته تقني سامي في الهندسة الالكترونية اختصاص برمجة اعلامية. »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

307,860