يقع هذا المسجد بشارع جامع السنانية و ينسب لـ "سنان باشا"و يتكون هذا المسجد من مربع كبير تعلوه قبة منخفضة علي الطراز البيزنطي و يحيطه من ثلاث جوانب عدا حائط القبلة دهليز معقود و مقسم إلي بلاطات مربعة مغطاه بقباب صغيرة، و النوافذ بالواجهة مكونة من صف واحد فقط. و المئذنة تنتهي بمخروط مدبب يشبه نهاية القلم الرصاص و هو من طراز المآذن التركية. والقبة مبنية من الحجر من الداخل والطوب من الخارج، وهى محمولة فى كل ركن من أركانها بواسطة عقد كبير بداخله طاقية مقرنصة كتب بها لفظ الجلالة - الله - ويحلى رقبتها شبابيك من الجص المفرغ بالزجاج الملون، ويحيط بها شرفة لها درابزين خشبى تطل على المسجد، ويتوسط جدار القبلة محراب مكسو بالرخام الملون وبجانبه منبر خشبى، ويعلو الباب الغربى قبالة المحراب دكة المبلغ يتوصل إليها وإلى الشرفة بسلم فى داخل سمك الحائط. أما من الخارج فقد فتح برقبة القبة شبابيك بينها دعامات مضلعة تنتهى بأنصاف قباب مضلعة أيضا، البساطة، وهو مغطى بطبقة من البياض. وقد استعملت القبة كما هو الشأن فى المساجد العثمانية بمصر لتغطى المسجد نفسه، بعد أن كان استعمالها قاصرا على تغطية الأضرحة الملحقة بالمساجد فقط، أو لتغطية الجزء الواقع أمام المحراب. وسنرى فيما بعد أن محمد بك أبو الذهب قد قبس تخطيط مسجده الذى أنشأه فى مواجهة الجامع الأزهر محاكيا طراز هذا المسجد فيما عدا منارته.

                   أعداد وصياغة د. زينب نصر الدين حسين

المصدر: مواقع من النت
  • Currently 323/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
108 تصويتات / 2055 مشاهدة
نشرت فى 24 إبريل 2010 بواسطة Zeinab

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

139,155