Water Relations and Field Irrigation مجال العلاقات المائية والرى الحقلى

تمر مصر فى السنوات الاخيرة بأزمة حادة تتمثل فى ندرة المياه بسبب اساءة استخدام مواردها المائية، والتوزيع السىء للمياه، واستخدام الرى بطرق غير فعالة لا تعتمد على تقنيات علمية لاستغلالها مما يؤدى الى موقف فى غاية الخطورة لحد الامن المائى فى مصر حيث لا تملك سوى 20 م3 لكل شخص فى الدولة من موارد المياه العذبة المتجددة الداخلية التى تعتمد بشكل رئيسى على نهر النيل والذى تعتمد مصر عليه لكافة متطلبات الحياه من مياه الشرب للسكان ومختلف الانشطة الزراعية والصناعية، ويؤدى تزايد عدد السكان فى مصر وتلوث مياه نهر النيل والتدهور فى البيئة الزراعية والصناعية بشكل مستمر الى عدم التوفير فى مصدر المياه الرئيسى مما يتسبب فى صعوبات وتحديات كبيرة فى عملية التنمية الاقتصادية لتوفير ما يكفى للسكان من متطلبات الحياه. والامر المقلق هو ان التوقعات تشير الى انه بحلول عام 2020 سوف تستهلك مصر كميات مياه اكبر مما تستهلكه الان بحوالى 20%، ولذلك يجب على الحكومة والشعب التكاتف من اجل الحفاظ على موارد مصر المائية، كما انه من المتوقع ان تصبح الظروف المناخية اكثر جفافا فى المنطقة الواقع فيها مصر وان موجات الحرارة ستكون اكثر تأثيرا فى هذه المنطقة وخاصة منطقة شمال افريقيا ولذلك مصر لن تستطيع ان تهمل او تؤجل عملية الحفاظ على المياه بعد الان لضمان استقرار البلاد واستمرار الهيمنة على المنطقة بكاملها، ولذلك تسعى الدولة بكامل مؤسساتها الى انتشار الوعى بين المواطنين ونشر وتشجيع استعمال نظم الرى المتطورة للحد من اهدار المياه عند استخدامها فى الانشطة الزراعية

المصدر: د. هانى عبدالغنى منصور - استاذ باحث مساعد بقسم العلاقات المائية والرى الحقلى - المركز القومى للبحوث
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 169 مشاهدة
نشرت فى 10 أكتوبر 2017 بواسطة WRFINRC
WRFINRC
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

4,110