اعداد فريق الاشراف لمنتديات نور اسلامنا






من الشائع والغير محمود عدم اهمية صلاة القيام في رمضان خلف الإمام في جماعة
والبعض يهملها تماماً ولا يدري ما بها من خير ويمني نفسه بتعويضها بركعتين قبل الفجر ثم يرجع عن ذلك

 

حدثنا إبراهيم بن مرزوق ، قال : ثنا عفان بن مسلم ، قال : ثنا وهب ، قال : ثنا داود ، وهو ابن أبي هند ، عن الوليد بن عبد الرحمن ، عن جبير بن نفير الحضرمي عن أبي ذر ، قال : { صمت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم رمضان ، ولم يقم بنا ، حتى بقي سبع من الشهر . فلما كانت الليلة السابعة خرج فصلى بنا ، حتى مضى ثلث الليل ، ثم لم يصل بنا السادسة ، حتى خرج ليلة الخامسة ، فصلى بنا حتى مضى شطر الليل . فقلنا : يا رسول الله ، لو نفلتنا ؟ فقال : إن القوم إذا صلوا مع الإمام حتى ينصرف ، كتب لهم قيام تلك الليلة ثم لم يصل بنا الرابعة حتى إذا كانت ليلة الثالثة ، خرج وخرج بأهله ، فصلى بنا حتى خشينا أن يفوتنا الفلاح ، قلت : وما الفلاح . قال : السحور }
قال أبو جعفر : فذهب قوم إلى أن القيام مع الإمام في شهر رمضان ، أفضل منه في المنازل ، واحتجوا في ذلك بقول رسول الله : إنه
{ من قام مع الإمام حتى ينصرف ، كتب له قنوت بقية ليلته } .

 


التروايح (قيام الليل)



إن الحمد لله نحمده ونستهديه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا

 

وصلى اللهم و سلم وبارك على النبي محمد صلى الله عليه وسلم

 

التروايح سنة مؤكدة للرجال والنساء تؤدى بعد العشاء وقبل الوتر ووقتها يستمر إلى أخرالليل

 

ثواب صلاة التراويح

 

- سئل الإمام أحمد يعجبك أن يصلى الرجل مع الناس فى رمضان أو وحده؟ قال يصلى مع الناس
وقال يعجبنى أن يصلى مع الإمام ويوتر معه وقال،
قال صلى الله عليه وسلم:
"أن الرجل إذا قام مع الإمام حتي ينصرف كتب له بقية ليلته"
صححه الالبانى فى صحيح الترمزى - رهبان الليل للشيح سيد العفانى

 

تصور أنك لو صليت مع الإمام حتى ينهى الوتر تكتب لك الملائكة أجر ليلة كاملة حتى لو نمت بعدها ولم تصلى ثانية
- أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يصلى ركعتين بعد الوتر
وهو جالس يقرأ فيهما (إذا زلزلت) و (قل يا أيها الكافرون) رواه أحمد إسناده حسن

 

قالت طائفة من العلماء إنما فعل هاتين الركعتين ليبين جواز الصلاة بعد الوتر وحملوا قوله
صلى الله عليه وسلم إجعلوا أخر صلاتكم وترا على الإستحباب زاد المعاد بتحقيق الأرناؤط ج 1

 


هل الأفضل صلاة التراويح منفردا أم جماعة

 

- يجوز أن تصلى منفردا ويجوز أن تصلى جماعة ولكن عند جمهور العلماء الجماعة أفضل
فقه السنة ج 1

 

فقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم يدعو أهله ونساءه فيصلى بهم القيام


كيف أحيا عمر بن الخطاب رضى الله عنه سنة التراويح؟

 

قام النبى(صلى الله عليه وسلم) بأصحابه ثلاثة ليال فى رمضان يصلى بهم جماعة، ثم تأخرعليهم فى الليلةالرابعة فلم يخرج إليهم،
وقال (صلى الله عليه وسلم) إنى خشيت أن تفرض عليكم فتعجزوا عنها فتركها-أى صلاة القيام- وبقى الناس يأتون إلى المسجد يصلون الرجلين والثلاثة كل يصلى مع صاحبه.

 

فخرج عمر ذات ليلة-بعد وفاة النبى- فوجد المسلمين يصلون أوزاعا -متفرقين- فرأى رضى الله عنه بثاقب
رأيه أن يجمعهم على إمام واحد، فأمر أبى ابن كعب ومعه أخرأن يصليا بالناس إحدى عشر ركعة فإجتمع الناس على إمام واحد
فى التروايح وبقى المسلمون علىهذا إلى هذا اليوم.
شرح رياض الصالحين لإبن عثيمين

 

 

عدد ركعات التراويح

 

- سئلت السيدة عائشة كيف كان النبى صلى الله عليه وسلم يصلى فى رمضان
فقالت "كان لا يزيد فى رمضان ولا غيره على إحدى عشر ركعة" رواه البخارى

 

- إذن من السنة لا تزيد على إحدى عشر ركعة كما فعل الرسول صلى الله عليه وسلم
ويرى العلماء أن السنة إحدى عشرة ركعة بالوتر والباقى مستحب.
فقه السنة ج 1

 

القراءة فى صلاة التراويح

 

قال ابن قدامة:" قال أحمد: يقرأ بالقوم فى شهر رمضان ما يخفف على الناس ولا يشق عليهم

 

وقال القاضى:"لا يستحب النقصان من ختمة فى الشهر ليسمع الناس جميع القرآن ولا يزيد على ختمة كراهية المشقة
على من خلفه والتقدير بحال الناس أولى ولو رضى الناس بالتطويل كان أفضل"
فقه السنة ج 1
  • Currently 60/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
20 تصويتات / 303 مشاهدة
نشرت فى 29 أغسطس 2010 بواسطة Rohamabinahom

ساحة النقاش

جمعية رحماء بينهم الخيرية

Rohamabinahom
رئيس مجلس ادارة ومؤسس جمعية رحماء بينهم 0020101369068 0020141479569 [email protected] »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

58,858