تعالي فاتّ موعدنا… ونيران انتظاري بين اوردتي.. 

أساومها لبعض دقائقٍ تأتي.. وتأبى

في مساومتي.. 

أمازحها فتتقدُ… 

أجاريها فتستعرُ… 

ويبدو قلبي منكسراً فتسقطُ كل أشرعتي.. 

وأمواج الهوى حمقاء لا ترحم..!! 

أنا لن أقرأ الغيب ولا أعلم.. 

وجرحي فوق مائدتي….!!! 

أقاتلُ شكي في صمتٍ فيطعنني بخاصرتي

وأشعرُ أنّ سمائي قد مطرت.. 

                      ولن تمطر سوى دمعا

                          وقلبي يمتلأ وجعا

فأنزعُ معطفي وأعودُ مكسوراً بخيباتي..!!! 

لماذا هكذا أنتي… ؟؟

 

حقوق النشر محفوظة

#منجد_الكناني

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 49 مشاهدة
نشرت فى 16 أكتوبر 2021 بواسطة Randazx

عدد زيارات الموقع

26,704