ملاحظة:
االمقال طويل جدا لهذا قمت بنشره على جزأين

الجزء الأول:


قوقل ليس هو من يعطيك المعلومة التي تريد، لكنه هو الذي يستطيع أن يبحث لك عنها ضمن مئات الملايين من الصفحات التي قام بالمرور عليها وأرشفتها وتخزينها في قاعدة بياناته، وفي أقل من ثانية، عبر خوارزم معقد يحاول قدر الامكان، ويجيد عمله على مستوى جيد حتى اليوم، أن يربط بين المعلومات والكلمات المفتاحية keywords ويرتب النتائج حسب الأهمية.

لذا وقبل أن تسأل أحداً عن شيء، سواءً في تويتر أو فيسبوك أو في أحد المنتديات، أو حتى في خارج الإنترنت، ابحث في قوقل، وعود نفسك على ذلك. لماذا؟ للأسباب التالية:

نسبة الحصول على المعلومة في نتائج البحث بقوقل عالية جداً اذا عرفت كيف تبحث. وأن تعرف كيف تبحث ليس بالأمر الصعب
الجميل في البحث من خلال قوقل هو أنك ستحصل على عدد من الاجابات لسؤالك أو المعلومة التي تود الحصول عليها. وهذا هو الأصح، أن تحصل على أكثر من اجابة، لتبدأ في المقارنة والتدقيق والتحقق، على خلاف التلقين
البحث في قوقل قد يوصلك لنتائج تعلم جيداً أنها خاطئة، وبالتالي قد تسنح لك الفرصة بالمشاركة في تلك المواقع لتصحيح تلك المعلومات الخاطئة فيها، وعليه يترتب اثراء مستوى المعلومة كماً وكيفاً على الإنترنت،  ليستفيد من هو بعدك
سأكتب هنا أمثلة لعمليات وطرق البحث التي استخدمتها مع قوقل ، وبالتالي أوصلتني لما أرغب في الحصول عليه. قد يكون ذلك:

معلومة تود التحقق منها
سؤال لا تعرف له اجابة
موضوع تريد قراءة المزيد عنه
معلومة ذكرت لك وتريد الوصول لها
وأكثر..

١. معلومة تود التحقق منها:

كثيراً ما يحدث ذلك معي. أن تصلني معلومة، أو أقرأها، وأرغب في التحقق منها قبل نقلها لغيري.

‎أذكر قبل حوالي السنة، استقبلت على البريد الإلكتروني رسالة من أحد الزملاء فيها خبر عن تلسكوب عملاق يربط مابين المدينتين (لندن) و (نيويورك)، وفيها صور عن هذا التلسكوب. هذا التسلكوب يجعل من يقف أمامه في لندن، يرى مباشرة من يقف أمامه في نيويورك، والعكس صحيح.

كنت أرغب في عمل forward لهذا الخبر لزملاء آخرين، لكن المشكلة تكمن في أني قد صدقت الخبر ولم أصدق، في الوقت نفسه!

اتجهت مباشرة إلى قوقل، وكتبت: telescope from ny to london

في رغبة بأن أتأكد ما إن كانت هناك مواقع متفرقة قد كتبت وتحدثت عن الأمر أم لا. إضافة طبعاً لماهية تلك المواقع، وهل هي موثوقة أم لا

فوجدت أن أول نتيجتين في قوقل كانتا من الموقعين (سي إن إن) و صحيفة (نيويورك تايمز).

قد سهّل علي قوقل المَهمة كثيراً بإظهار هاتين النتيجتين، وكانتا كافيتان تماماً للتحقق من الأمر

أيضاً ظهرت لي نتيجة من موقع يوتوب لتقطع الشك باليقين:

بعد أن تأكدت من صحة المعلومة، قمت وأنا مرتاح الضمير تماماً  بعمل forward للبريد الإلكتروني إلى زملاء آخرين لي لأشاركهم اياها

٢. سؤال لا تعرف له اجابة:

معظم عمليات البحث في العالم العربي في قوقل، تكتب على شكل سؤال. لكن الصحيح، هو أن البحث في قوقل على شكل سؤال، ليس بالفكرة الجيدة. فمثلاً لو كنت ترغب في أن تعرف كم هو عدد حوادث السيارات في السعودية، اكتب في قوقل: “عدد حوادث السيارات في السعودية هو” ، وليس “كم هو عدد حوادث السيارات في السعودية؟” .

لأن معظم الذي كتبوا عن هذا الموضوع في صفحاتهم وتكلموا عنه، لم يكتبوه على شكل سؤال. الأمر نفسه لو كنت ترغب في أن تعرف كم هي ثروة “بيل جيتس” ، لا تكتب: “كم هي ثروة بيل جيتس” ، ولكن اكتب: “ثروة بيل جيتس تقدر ب” أو “ثروة بيل جيتس هي”. معظم المعلومات والأرقام والاحصائيات يكتبها الناس على الإنترنت في سياق كلامهم سواءاً بالمدونات أو المنتديات أو حتى في تويتر. لا يطرحوها على شكل سؤال وجواب.

٣. واجهتك مشكلة وتبحث لها عن حل:

اذا كانت المشكلة تظهر مع رسالة خطأ. عندها وببساطة، اكتب رسالة الخطأ هذه في قوقل، ونسبة الحصول على حل لها في خمسة دقائق، سترتفع كثيراً

قبل أسبوعين واجهت مشكلة مع جهاز الكمبيوتر المكتبي الخاص بي Desktop. عندما أقوم بتشغيله، لا يحدث شي، وكأنه غير موصل بالكهرباء ولا تصله الطاقة على الاطلاق. توجهت إلى قوقل، وكتبت: pc doesn’t power. بعدها ظهرت لي عدة نتائج، وفي كل نتيجة أكثر من خمسة حلول، لتكون المحصلة النهائية أكثر من ٢٠ حل تقريباً. اضطررت لتجربتها كلها على مدى أسبوعين حتى تعرفت على المشكلة. ربما أكون قد أضعت المزيد من الوقت، في حين أنها كان من السهل علي نقل الجهاز لمن يصلحه بمقابل مادي وفي أقل من ساعة، لكني كنت سأحرم من الكثير من الخبرة التي اكتسبتها في هذا البحث، وهذه المحاولة

وبالمناسبة، اختيار الكلمة المفتاحية للبحث في قوقل هي خطوة هامة جداً.

ينبغي عليك أن تتخيل الكلمة ، او العبارة، أو الصيغة الدارجة، والتي من المحتمل أن الكثير قد استخدمها في كتاباته، في نفس الحالة. مثلاً، لو واجهتك مشكلة في السيارة، وصرت تسمع صوت غريب يخرج منها عند ضغطك على الفرامل، وهذا الصوت مثلاً لا ينم عن كونه صوت “الفحمات”.
كيف تبحث في قوقل عندها؟ هل تكتب: “أسمع صوت فرامل غريب في سيارتي” ؟ لا أعتقد ذلك، لأني لا أظن بأنها عبارة دارجة قد يكون استخدمها الكثيرين لوصف هذه الحالة. وفي الغالب، كل ما أطلت من الكلمة المفتاحية في البحث، كل ما قللت من فرص ظهور النتائج الجيدة لك، لذا حاول دائماً أن تختزل العبارة في أقل قدر ممكن من عدد الكلمات. وفي هذه الحالة، تكتب مثلاً: “صوت فرامل غريب” أو “صوت فرامل مزعج”. وفي حال كنت تريد تخصيص نوع سيارتك بالمشكلة بحيث تتلافي قراءة المشاكل التي تتعلق بالسيارات الأخرى، تكتب: “صوت فرامل غريب” “لاند روفر”. لاحظ أني كتبت العبارة بداخل علامتي تنصيص، وكذلك اسم موديل السيارة بداخل علامتي تنصيص أخريتين. بهذه الطريقة أنت تعطي قوقل عبارة شرطية، هي أن يعرض لك النتائج التي تحتوي على العبارة الأولى، “و” العبارة الثانية ، وليس العبارة الأولى،  “أو” العبارة الثانية. بالتالي اذا لم يجد قوقل عبارة “لاند روفر” في نفس الصفحة التي تحتوي على العبارة “صوت فرامل غريب” ، سيلغيها ولن يظهرها لك.

٤. موضوع تريد قراءة المزيد عنه:
الموضوع هنا سهل. فقط اكتب الموضوع الذي ترغب في قراءة المزيد عنه. مثلاً: انلفونزا الخنازير. وللبحث عنه بالضبط، ضعه بين علامتي تنصيص هكذا: “انفلونزا الخنازير”. بدون علامتي التنصيص سيبحث قوقل عن الكلمتين معاً، وفي نفس الوقت عن كل كلمة على حدة.

ملاحظة:
االمقال طويل جدا لهذا قمت بنشرع على جزأين
لتكملة الموضوع انظر الى الجزء الثاني من  المقال
http://kenanaonline.com/users/Naseem/posts/126395

المصدر: مقالات الهدف - http://www.al-hadaf.org
  • Currently 120/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
40 تصويتات / 766 مشاهدة

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

279,370