كتب المقال البحثي الاستاذ الدكتور / رياض صدقي رياض المحمدي

استاذ الفطريات الممرضه للنبات-قسم امراض النبات - المركز القومى للبحوث -الدقى -القاهره -مصر .

المركز القومى للبحوث
شعبة البحوث الزراعية والبيولوجية
قسم أمراض النبات

استخدام مستخلص الاوراق وزيت نبات المورينجا اوليفيرا فى مقاومه مسببات الامراض النباتية 

المورينجا Moringa نبات يتبع العائلة Moringaceae التى تضم حوالى 13 نوع نباتى تتبع الجنسMoringa ويعتبر أشهر هذه الأنواع نوع مورينجا أوليفيرا Moringa oleifera يليه المورينجا الافريقية ( مورينجا استينوبيتالا) ثم المورنجا المصرية ( مورينجا بريجرينا) . تعتبر المورينجا نبات نموذجى للزراعة فى المناطق الصحراوية والأراضى حديثة الاستصلاح حيث أنه يتحمل الجفاف والملوحة ودرجات الحرارة المرتفعة كذلك فان هذه الشجره الطيبه تحمل جوانب إنسانية عديدة للفقراء لكونها مكمل غذائى للإنسان والحيوان وجانب استثمارى للمستثمرين.

وقد تمت دراسات عديده فى العديد من دول العالم على نباتات المورينجا من حيث استخدامها كمحصول خضر او عشب طبى وانتاج الزيت وكذلك استخداماتها فى تنقية المياه وتغذية الانسان والحيوان واكثرها كانت على نبات مورينجا أوليفيرا Moringa oleifera وهذا النوع هو الأكثر انتشاراً فى الزراعة.

وقد اجريت العديد من الدراسات والمشروعات بالخارج على الاستفادة من المورينجا فى كافه المجالات الطبيه والصناعيه والزراعيه وغيرها.ففى مجال الزراعه يستخدم مستخلص الاوراق كمنشط طبيعى للنبات وذلك باستخدامه رش على نباتات الذره والقمح والارز والقصب وغيرها لزياده النمو الحضرى والمحصول كذلك تستخدم البذور ومخلفات عصرها فى تصنيع الاعلاف او ترويق المباه . ايضا تم استخدام مستخلص الاوراق فى معامله البذور قبل الزراعه كمنشط للانبات وبذلك يساعد البذور والبادرات الصغيره فى الهروب من الاصابه بالمسببات المرضيه الكامنه فى التربه .

ايضا استخدمت مستخلصات المورينجا فى مقاومه العديد من الفطريات والبكتريا والفيروسات التى تصيب الانسان وكانت نجارب اوليه تحت ظروف المعمل .


وفى مصر بدات التوسعات وزراعة المورينجا اوليقيرا Moringa oleifera بداية من موسم 2010 حيث تم زراعة عشرات الآلاف من الشتلات خلال عامى 2011 و 2012 وذلك لزيادة إقبال المستهلكين على كافة منتجاتها،. ونتيجه للتوسع فى زراعه المورينجا فى مصر اتجهت الابصار الى تعظيم الاستفادة من هذة الشجرة المباركه خاصه فى مجال مكافحه الافات الزراعيه خاصه فى مجال انتاج المركبات الطبيعيه ( المبيدات الطبيعيه ) من هذه الشجره الطيبه واستخدام هذه المركبات الطبيعيه المنتجه من المورينجا كبدائل للمبيدات الكيميائيه فى مكافحه العديد من المسببات المرضيه التى تسبب فقد كبير فى كميه وجوده العديد من الحاصلات الزراعيه .


فى هذا الاتجاه قام الاستاذ الدكتور رياض المحمدى الاستاذ بقسم امراض النبات بالمركز القومى للبحوث باجراء عدد من البحوث (منشوره فى مجلات علميه متخصصه) عن استخدام مستخلصات الاوراق والجذور والبذور والقرون واغلفه البذور وكذلك الزيت المستخلص من البذور كمركبات طبيعيه (مبيدات طبيعيه) ضد ثلاث مجموعات من الفطريات الممرضه للنبات . المجموعه الاولى تمثل الفطريات المسببه لامراض الذبول واعفان الجذور والمجموعه الثانيه تمثل الفطريات التى تصيب المجموع الخضرى والثمار والازهار والمجموعه الثالثه تمثل الفطريات التى تصيب العديد من الحاصلات الزراعيه قبل وبعد الجمع واثناء التخزين. وقد اثبتت الدراسات ان جميع المستخلصات لنبات المورينجا لها تاثير فعال فى تثبيط نمو وتجرثم جميع الفطريات تحت الدراسه .

وقد لوحظ ان زيت المورينجا ومستخلص البذور والاوراق والجذور كان لهم تاثير معنوى خاصه ضد فطريات التربه والتى هى من اصعب الفطريات فى مقاومتها مما يستدعى استخدام العديد من المبيدات الكيماويه الضارة والملوثه للبيئه فى مقاومتها . وجدير بالذكر انه تم تقييم قابليه اصابه نياتات المورينجا للاصابه بالفطريات الممرضه للنبات الكامنه فى التربه بقسم امراض النبات (تجارب صوب) واوضحت النتائج ان نبات المورينجا غير قابل للاصابه بالفطريات تحت الاختبار 8 فطريات ممرضه للنبات والتى تسبب اعفان للجذور والذبول للعديد من النباتات مما يشير الى احتواء اجزاء نبات المورينجا المختلفه على مواد طبيعيه مقاومه للميكروبات ومواد منشطه للنبات ومثبطه للمسبات المرضيه .


ونتيجه واستكمالا لهذة النتائج المبشرة (تجارب معمليه) حيث ان هذة المستخلصات والزيت لنبات المورينجا يؤدى الى تئبيط لنمو وتجرثم المسببات المرضيه تصل الى 100% اى تعادل او تفوق بعض المبيدات الكيماويه. لذلك تم اجراء تجربه تطبيقيه تحت ظروف الحقل بقسم امراض النبات والاشتراك مع الجمعيه المصريه العلميه للمورينجا بالمركز القومى للبحوث وذلك لتقييم ودراسه تاثير مستخلص الاوراق والزيت لنبات المورينجا اوليفيرا وماده الكيتوزان (مركب طبيعى) فى مكافحه مرض الندوه المبكره (اللفحه) على محصول البطاطس. وقد اظهرت النتائج ان هذه المركبات الطبيعيه لها تاثير فعال (مثبط للفطريات ومنشط للمقاومه فى النبات) فى مكافحه المرض يشابه تاثير المبيد الفطرى زياده على ذلك تحسين النمو والمحصول للنبات المعامله مقاربه بغير المعامله .

بلغت نسبه الانخفاض فى شده الاصابه بمرض اللفحه على البطاطس بنسبه تصل الى 80% وزياده فى المحصول تصل الى اكثر من 65% نتيجه الرش بمركب من مستخلص الاوراق والزيت لنبات المورينجا اوليفيرا .تجرى الان بحوث تطبيقيه مباشرة تحت ظروف الحقل لمقاومه العديد من الامراض النباتيه على بعض المحاصيل الاقتصاديه خاصه تحت نظام الزراعه العضويه وقد تم بالفعل التوصل الى نتائج مبشرة فى الموسم الاول2014/2015 لزراعات البطاطس والقمح والفاصوليا نتيجه استخدام المبيدات الطبيعيه المنتجه من نبات المورينجا .

- نباتات المورينجا أوليفيرا  مقاومه للفطريات الممرضه الكامنه فى التربه

- زيت المورينجا له تاثير مثبط لنمو الفطريات الممرضه للنبات

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 43 مشاهدة

وحدة إنتاج المورينجا

Moringatree
وحدة إنتاج المورينجا بالمركز القومى للبحوث تهتم بنشر زراعة شجرة المورينجا ونشر الفوائد الطبية والعلاجية والغذائية لشجرة المورينجا ونشر ثقافة شجرة المورينجا شجرة معجزة الشفاء وعنوان وحدة إنتاج المورينجا : المركز القومى للبحوث بشارع التحرير للتواصل ت وحدة إنتاج المورينجا : 01282877296- 01140924938 ونتلقى الإتصالات من الساعة العاشرة صباحا حتى »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

10,919