تغذية الأسماك

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

التغذية الصناعية للأسماك
التغذية الصناعية للاسماك 

 أولاً :

الحبوب ومخلفاتها /الأرز /  الذرة /   القمح / ثانياً  : مخلفات المعاصر ومصانع الزيوت / كسب بذرة القطن /  فول الصويا / كسب الفول السودانى /  كسب الكتان /   كسب عباد الشمس /    كسب السمسم / ثالثاً : المصادر الحيوانية    / مسحوق الدم / مسحوق العظام /  الأسماك الطازجة  /   مسحوق السمك / طرق تجفيف مسحوق السمك /  عزارى ويرقات الحشرات /   منتجات الألبان / رابعاً : مواد العلف غير الشائعة الإستخدام / بروتينات أوراق البرسيم ، بروتينات أوراق ورد النيل /  المولاس /  الدهون /  البروتين البكتيرى / الطحالب /  الخميرة 


نظراً لإرتفاع تكلفة وإنشاء المزارع السمكية اصبحت هناك ضرورة ملحة لتقديم غذاء مساعد بجانب الغذاء الطبيعى للأسماك ولقد وجد أن الأسماك تتبع غالباً فى غذائها لمجموع الكائنات وحيدة المعدة وعلية أمكن الإستفادة من المصادر الصناعية المقدمة للدواجن لتغذية الأسماك عليها
وأهم هذه المصادر الصناعية هى :
1.    الحبوب ومخلفاتها (الذرة – القمح – الأرز) .

2.    مخلفات المعاصر ومصانع الزيوت . (لب عباد الشمس – فول الصويا) .3.    المصادر الحيوانية (ألبان – أسماك طازجة) .4.    مواد علف غير شائعة الاستخدام .

أولاً : الحبوب ومخلفاتها :

1.    الأرز :

يعتبر الأرز مادة غذائية أساسية للإنسان لذلك من الصعب استخدامه للأسماك حيث يكون استخدامه غير اقتصادى لذلك يكتفى باستخدام الحبوب المكسورة أو المخلفات غير الصالحة للإستخدام الآدمى أو رجيع الكون .

2.    الذرة :

تستخدم بنجاح فى علائق الأسماك وهناك تجارب لإمكانية دراسة إضافة الحبوب كاملة للأسماك وتوصلوا حتى الآن إلى تقديم الذرة فى صورة مضغوطة وعملية الضغط هذه تساعد فى تحويل حبيبات النشا إلى صورة جيلاتينية .

3.    القمح :

غذاء آدمى هام ويصعب استخدامه للأسماك ولكن تستخدم نواتج طحن القمح وهى النخالة ولكنها تسبب الإسهال للأسماك لإحتوائها على نسبة ألياف عالية .
ثانياً  : مخلفات المعاصر ومصانع الزيوت : ومن أهمها :

1.    كسب بذرة القطن :

حيث يتم استخلاص الزيت من كسب بذرة القطن وهو فقير فى الليسين ويمكن تعويض هذا النقص بإضافة فول الصويا ويحتوى هذا الكسب على مادة الجوسيبول وهى مادة سامة ضارة بصحة الحيوان ويكن القضاء عليها بالحرارة أو بالمعاملات الكيميائية والآن تم إنتاج نوع من القطن خالى من الجوسيبول .

2.    فول الصويا :

يمتاز بغناه فى الليسين والأحماض الأمينية الأخرى ولكن عيبه أنه يحتوى على مواد مثبطة تسمى بمثبطات انزيم اليوربيز والتربسن ويمكن القضاء على هذه المثبطات بطبخ فول الصويا .

3.    كسب الفول السودانى :

غنى فى الدهون ولا يحتاج استخدامه لإضافة أى مصدر زيت ولكنه فقير فى الميوسينين وعيبه أنه يصاب بفطر خطير على صحة الإنسان والأسماك وهذا الفطر يفرز مادة الأفلاتوكسين وهذه المادة تعتبر سامة وخطيرة على الإنسان والأسماك .

4.    كسب الكتان :

غنى فى الثيونين ويحتوى على مواد مثبطة تقاوم بالمعاملات الحرارية .

5.    كسب عباد الشمس :

نبات عباد الشمس سريع النمو وغنى فى الفيتامينات ويمكن استزراعه بغرض تغذية الأسماك حيث وجد أن أوراقه عند عمر شهرين من الزراعة تكون ذات قيمة عالية من الغذاء .

6.    كسب السمسم :

وهو ذات قيمة غذائية عالية جداً ولكن يصعب استخدامه للأسماك حيث أنه مكلف اقتصادياً ويحتوى على حامض ضار بصحة الأسماك .
ثالثاً : المصادر الحيوانية :

1.    مسحوق الدم :

عالى فى محتواة من البروتينات ولكن غير متزن فى محتوى الأحماض الامينية وتجفيف الدم فى الشمس يسبب حالات مرضية كثيرة لذلك يفضل خلط الدم مع بعض محتويات العليقة مع رجيع الكون – النخالة .

2.    مسحوق العظام :

يحتوى على بعض البروتينات ولكنها لا تمثل أهمية كبيرة لقيمتها المنخفضة .

3.    الأسماك الطازجة :

ذات قيمة غذائية عالية ولكن مشكلتها عند تغذية الأسماك عليها ينشط انزيم Thianicheas داخل جسم السمكة بعد موتها ويعمل على تكسير Thiamine (V.B) وتغير مواصفات السمكة لذلك يجب خلطها بالنخالة .

4.    مسحوق السمك :

هو عبارة عن المسحوق الناتج من تجفيف السمك أو أجزاؤه ويمكن تجفيف السمك بطريقتين :

1.    طريقة طبيعية :

عن طريق تجفيفه فى الشمس ولكن هناك خطورة حيث التجفيف بالشمس يعتبر تجفيف بطىء مما يساعد على فساد المنتج لنشاط بكتيريا السالمونيلا .

2.    الطريقة الصناعية :

وهى التجفيف السريع داخل اجهزة معملية .

5.    عزارى ويرقات الحشرات :

تعتبر العزارى ويرقات الحشرات غذاء جيد خاصة لأسماك البطلى والقراميط وبعض المزارع تقوم بتربية دودة الحرير ويجمعوا منها العذارى واليرقات وهى مصدر جيد للدهون التى يحتاجها جسم الكائن الحى .

6.    منتجات الألبان : (بودرة الألبان) :

هذا المصدر هام للإنسان ولذلك لا يستعمل لتغذية الأسماك رغم أنه غنى فى القيمة الغذائية ولكن تستخدم شرشة اللبن والجبنة للأسماك .
رابعاً :

 مواد العلف غير الشائعة الإستخدام : 

ومنها ما يلى :

1.    بروتينات أوراق البرسيم ، بروتينات أوراق ورد النيل :
يتم استخلاص بروتينات هذه الأوراق عن طريق تقطيع الأوراق وعصرها والسائل الناتج يتم تركيز البروتينات فيه عن طريق :1- الطرد المركزى 2 – الحرارة3 – الحامضوالبروتين الناتج يعتبر غالى الثمن لذلك يتم خلط هذا البروتين مع مصادر أخرى رخيصة الثمن مثل رجيع الكون أو النخالة .
2.    المولاس :
وجد أن المولاس يلعب دور جيد فى تغذية الأسماك وحتى الآن لم يستخدم إلا بنسبة لا تزيد عن 5% من الوزن الجاف فى العليقة وذلك لأنه يعتبر مسهل .
3.    الدهون :
تحتاج إليها الأسماك بنسب متفواتة والدهون مسئولة عن إمداد الأسماك بالأحماض الدهنية غير المشبعة وتعمل كمصدر للطاقة ويمكن الحصول على الدهون من مصادر نباتية أو حيوانية ويجب مراعاة عدم تزنخ الدهون خاصة التى تحتوى على الأحماض الدهنية غير المشبعة .
4.    البروتين البكتيرى :
وهى بروتينات وحيدة الخلية والبكتيريا الخاصة للحصول على البروتين تسمى Mothanomanas موزانوموناس
5.    الطحالب :
يمكن زراعة الطحالب الدقيقة واستخدامها بنجاح فى تغذية الأسماك وأهم الأنواع التى يسهل استزراعها بنجاح هى طحالب :1-Spirulia2-Chlorelle3-Scenejesmus
6.    الخميرة :
تعتبر من البروتينات وحيدة الخلية وتنتج الخميرة من Canjijautilis .
للدكتور / عصام محمد ابراهيمالمعمل المركزى لبحوث الثروة السمكي

اعدته للنشر/ الاء سامح المسئوله عن موقع التغذية
تحت اشراف/ أ.أمانى اسماعيل

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 738 مشاهدة
نشرت فى 27 ديسمبر 2012 بواسطة Feed

ساحة النقاش

إدارة التغذية التابعة للإدارة المركزية للإنتاج والتشغيل بالهيئة

Feed
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

105,069