أجريت هذة الدراسة الحقلية خلال موسمي 2001 و 2002 بمحطة بحوث اللإسماعلية لتقدير مدي تأثير تقنيات الري التي تشمل اثنان من نظم الري( الغمر و الرش)وكذلك فتراتة (6, 4, 2 يوم) التي تم تطبيقها بعد ثلاثة أشهر من الزراعة, علي أعفان ثمار الفول السوداني(عفن بنى, عفن وردى و أعفان أخرى تتمثل في مظهر الإنهيار التام للثمار) ومدى تواجد الفطريات المفرزة للأفــلاتوكــسـيـن(Aspergillus flavus, و A. parasiticus). أوضحت النتائج إنخفاض كل درجات أعفان الثمار في نظام الري بالرش بالمقارنة بنظام الري بالغمر. أدت زيادة فترات الري إلي تقليل نسبة الإصابة بأعفان الثمار وكـذلك نسبة رطوبة بـذور الفول السوداني.الثمار المصابة بمظهر الانهيار التام كانت أكثر درجات الأعفان تأثرا بفترات الرى تلاها الثمار المصابة بالعفن البني بينما لم يوجد أي تأثير معنوي علي الثمار المصابة بالعفن الوردي.

نسبة تواجد الفطريات المفرزة للأفلاتوكـسـين زادت بزيادة فترات الري بنظامية الغمر والرش في كـلا الموسمين وكذلك زاد محتوى ثمار الفول السوداني من الأفلاتوكـسـين أيضاٌ. أعـلى تلوث للثمار بالأفلاتوكـسـين كـان في نظام الري بالغمر مع إجراء الري كل ستة أيام بدايةٌ من الشهر الرابع من الزراعة. 

 

للحصول علي النص الكامل للبحث نرجو مراسلة

[email protected]

 

- عماد الدين يوسف محمود محمد1

- عبد الرحمن عبد اللطيف الديب1

- أحمد أحمد موسى2

- مديح محمد علي2

1معهد بحوث أمراض النبات- مركـز البحوث الزراعية- الجيزة.

2قسم أمراض النبات- كلية الزراعة- جامعة عين شمس- القاهرة.

المصدر: معهد بحوث امراض النبات

EmadQotp

Prof.Dr. Emad El-Din Yousef Mahmoud

ساحة النقاش

أ.د. عماد الدين يوسف محمود قطب

EmadQotp
أستاذ دكتور بمركز البحوث الزراعية المصري - معهد بحوث أمراض النباتات ماجستير فسيولوجي نبات- دكتوراه في امراض النباتات التخصص الدقيق امراض الفطريات والسموم الفطرية Email: [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

799,367

الأمراض الفطرية