أولا: الأكسينات The Auxins

 

          أشتق لفظ أكسين من الكلمه اليونانيه Auxein ومعناها لتـنمو، ثم أطلق اللفظ بعد ذلك على هرمون النموالذى يتكون فى غمد بادرة الشوفان ويؤثر على نمو قمة الساق ثم أكتشف بعد ذلك وجودة فى جميع النباتات وتبينت أهميتة الفسيولوجية الكبيرة.

وتعتبر أنسجة القمم المرستيمية مثل البراعم المتفتحة والأوراق الحديثة وقمم الجذور والأزهار أو النورات هى المراكز الآساسية لتصنيع الأكسين ثم ينتقل منها إلى أعضاء أخرى ليُحدث تأثيرة ,هذا وقد تم صناعياً إنتاج مركبات أومنظمات يشبة عملها عمل الأ كسين الطبيعى للنبات  وتعتبر أهم التأثيرات الفسيولوجية للأ كسين هى :

1- إستطالة خلايا الساق والجذور والآوراق Cell Elongation

2- إنقسام الخلايا Cell  Division

3- تكوين الجذور Root  Formation

4 - السيادة القمية وتثبيط البراعم Bud imhibition                            and apical domimance                                                      

5- الإثمار البكرى Parthenocarrpy

6- الإنتحاء الضوئى والأرضىPhototropism  and  Geotropism

 

الأكسين وأمراض النبات

      Auxims and Plant Diseases                                        

  فى عام 1928 ظهرت نظرية تـقر بمقدرة الكائنات الدقيقة على إفراز الأكسينات فى مزارعها وتأكدت هذة النظرية عام 1935 عندما تم عزل مادة الأكسين من مرشحات مزارع الفطر Rhizopus suimus .

وكانت أولى الملاحظات فى هذا المجا ل على يد العالم  Nielson عام 1928 على الفطر السابق ذكرة حيث لاحظ أن أجار مزرعة  الفطر يعطى تفاعل موجب مع ورقة الشوفان وقد سمى هذة المادة حين ذاك  بالرايزوبين Rhizopin ولكنها كانت فى الحقيقة  IAAبعد ذلك امكن الحصول على IAAعلى شكل بللورات من الخميرة  Saccharomy cescerevrsiaeوبالرغم من مقدرة الفطريات على إنتاج أنواع مختلفة من الأ كسينات إلا إنة وجد من الدراسات أن إضافة الأ كسين إلى بيئة الفطر تؤدى إلى تثبيط نمو الفطر هذا ما وجدة Hartelias & Nielson فى دراستهما على فطر Aspergillus niger وكذلك على الفطريات الطحلبيه Phycomycetes وقد لوحظ أن التركيزات الضعيفه منه تشجع نمو الفطريات الأسكيه والبازيديه ولكن التركيزات العاليه تثبط نموها.

الأكسين وفسيولوجيا المرض

Auxim and Disease Physiology                  

 

1-   تأثيرالأ كسين على معدل التنفس فى النبات

          إن أنسجة النباتات المصابة بالآمراض يحد ث بها إرتفاع فى معدل التنفس وخاصةً فى المراحل الآولى وترجع هذة الزيادة إلى العمليات الإنشائية الحيوية للنبات المصاب والتى يحاول فيها إنشاء نوع من المقاومة وهذا بالتالى يؤدى لإنتاج البروتينات المرتبطة بالمقاومة والتى يحتاج النبات لتكونها لطاقة يحصل عليها بالزيادة فى التنفس .

ولقد وجدDaly سنة 1958 أن إضافة الأكسينات إلى النبات يزيد من معدل التنفس ولكنة فى التركيزات العالية خفض معدل التنفس ولقد أوضح علماء فسيولوجيا النبات أن تأثير الأكسين يعتبر تأثير غير مباشر يرجع إلى تغير ممر التنفس من دورة كربس إلى دورة البنتوز وهذا بالتالى يقلل من كفاءة تكون ِATP وهذا لصالح الفطر الممرض هذا وقد لوحظ فى دراسة تركيز الأ كسين فى الآنسجة المصابة أنة كان مستواة أعلى من الآنسجة السليمة ولكن هل هذا  راجع  للفطر الممرض أم راجع للنبات أم للعلاقة بين الأ كسين والفينولات وهذة سوف نوضحها فيما بعد .

2-  تأثير الأكسين على البكتين فى النبات .

وجد إن الأكسين له تأثير على إنزيم بكتين ميثيل إستيرير الذى يبدأ بعملية التحلل فى البكتين .وقد وجد أن الأكسين يساعد على زيادة إرتباط هذا الأنزيم بجدر الخلايا وبالتالى فهو يزيد من تحلل البكتين وقد أرجع العلماء بعض أليات فطريات الذبول إلى مقدرتها على إفراز الأكسين الذى ييسر من قدرتها على إختراق الجدر كذلك لما له من دور فى زيادة فقد الماء ويساهم بذلك فى ظهور الأعراض .

    3 -  تأثير الأكسين على الفينولات :

بصفة عامة ذُكر فى العديد من الأبحاث إن إضافة كمية كبيرة من منظمات النمو إلى النباتات يؤدى لتجمع المواد الفينولية وخاصةً مركبات اللاكتون مثل السكوبلتين, ويجب ملاحظة إنه عند إصابة النبات بالفطريات فإن من أولى الإستجابات هو زيادة المواد الفينولية مما دعى  بعض العلماء بالقول بأن إنتاج منظمات النمو بواسطة هذه الفطريات له التأثير المباشر على عملية تجمع الفينولات هذه .

ولقد وجِد أيضاً أن الأكسين يلعب دوراً فى لجننة الأنسجة النباتية وبالتالى فهو يُزيد من تجمع الفينولات والتى تدخل فى تركيب اللجنين .

 الأكسين ومقاومة الأمراض

      Auxim and Diseases Control                                      

لقد تم إجراء تطبيقات عديدة وبشكل مباشر على دراسة تأثير الرش بتركيزات من الأكسين على  تطور أومقاومة الأمراض النباتية ويمكن توضيح بعض هذه الدراسات الخاصة بالأمراض الفطرية فيما يلى :

بالنسبة لأمراض الذبول ففى الذبول الناتج من إصابة الطماطم بفطرVerticillium  لوحظ إن من أسباب مقاومة المرض هو إعاقتة عن طريق التيلوزات التى ينتجها النبات ولقد لوحظ إن للأكسين دور فعّال فى تكوينها . مع ملاحظة ما ذكره كلاً من Pegg & Selman فى سنة 1959 بأن التركيزات العالية منه قد تؤدى لزيادة الأعراض والإصابة لما له من زيادة النفاذية وتحلل البكتين وقد أرجع العلماء زيادة تركيز الأكسين فى الأجزاء المصابة إلى مقدار الفطر على إفراز أكسين خارجى ليساعده فى مهاجمة العائل .

وفى دراسة على الذبول الفيوزاريومى فى الطماطم لوحظ إن الرش بالأكسين خفض الإصابة بنسبة 67.2 وإنه عند تركيز 100 جزء فى المليون خفض الوزن الجاف من ميسليوم الفطر إلى 64 % ووصل إلى 92 % عند تركيز 500 جزء فى المليون.

 وفى دراسة أخرى على فطرى Fusarium solani   وF. oxysporum لوحظ إن الأكسين يؤثر على فاعليتهم فى تكوين توكسين الفيوزاريك حيث يقل نشاطهم فى تكوينة .

وفى الدراسات التى أجريت على الفطر Rhizoctonia solani وإصابتة للفول وجد إن الأكسين يزيد المقاومة فى النبات وذلك يرجع إلى زيادة اللجننة وسماكة القشرة كما لوحظ فى عباد الشمس إنه يؤدى لتكوين طبقة سميكة الجدار محيطة بالأنسجة الوعائية تزيد من مقاومة النبات للفطر.

أعدها وكتبها:

د. عماد الدين يوسف محمود 

معهد بحوث أمراض النباتات

مركز البحوث الزراعية

المصدر: أعدها وكتبها د.عماد الدين يوسف محمود
EmadQotp

Prof.Dr. Emad El-Din Yousef Mahmoud

ساحة النقاش

papersproducts
<p>موضوع مفيد و شيق جدا</p> <p>&nbsp;</p>
mattany
<p>جزاك الله &nbsp;خير الجزاء &nbsp;ونتمنى المزيد &nbsp;من هذة المواضيع الشيقه والمفيدة&nbsp;</p>

أ.د. عماد الدين يوسف محمود قطب

EmadQotp
أستاذ دكتور بمركز البحوث الزراعية المصري - معهد بحوث أمراض النباتات ماجستير فسيولوجي نبات- دكتوراه في امراض النباتات التخصص الدقيق امراض الفطريات والسموم الفطرية Email: [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

798,748

الأمراض الفطرية