دكتور/ أحمد المزين

دكتوراة الفلسفة في العلوم الزراعية

 

سمكة المهرج

تتمتع سمكة المهرج بشعبية كبيرة عند الغواصين و كذلك عند المربيين الهواة للأسماك البحرية لما تتمتع به من ألوان جميلة وطريقة عيشها و حين مداعبتها لشقائق البحر.
تنحدر سمكة المهرج من عائلة أمفيبريون بيسينكتوس (amphiprion Bicinctus ) و هذه العائلة تحوي أنواعاً عده ولكن أشهرها سمكة المهرج 

الوصف

 سمكة المهرج صغيره يبلغ حجمها الأقصى 12 سم , لونها برتقالي وتتميز بثلاث خطوط بيضاء عريضة عامودية يقع الخط الأمامي خلف العين مباشرة و الخط الثاني و الأوسط يشطر السمكة من النصف أما الخط الثالث فيقع بالخلف وقبل الزعنفه الذيليه,ويحدد الخطوط البيضاء خطوط سوداء اللون, وهكذا ميزها الخالق بألوانها الزاهية والجميلة وهذا أيضاً ما يجعلها فريسة مغرية للأسماك الأخرى الكبيرة. 

الموطن : 
توجد أسماك المهرج في المناطق المرجانية الضحلة والمياه التي تتراوح درجة حرارتها ما بين 20 و 25 سيليزيه, ويتخذ سمك المهرج من شقائق البحر بيتا له ( شقائق البحر حيوان شبيه بالنباتات او بالزهره الكبيره كما يشبهه الآخرين رخوي له مجسات سامه يحتمي بينها سمك المهرج اذا تعرض للخطر , يسكن في الحيوان الواحد خمسة سمكات على الأكثر )

الغذاء : 
تتغذى سمكة المهرج بشكل اساسي على العوالق مثل البلانكتون وتقتات أيضاً على بقايا الطعام كما تأكل الطفيليات و شقائق البحر عند موته بعد نزع مجساته السامة. 
التناسل :
تبيض سمكة المهرج الأنثى ما بين 600 الى 1600 بيضة ويعتمد هذا على حجم وعمر السمكة وعلى عدد مرات وضع البيض, تضع بيضها اسفل شقائق البحرحيث يعيش الزوج و يعتني الذكر بالبيض إلى حين أن يفقس, يقوم بحراسة البيض من المهاجمين ويقوم أيضاً بتنظيف المكان الموجود به البيض وينظف أيضاً البيض نفسه , فتجده يلعق البيض تارة وينفخ الماء عليه بشده وبشكل مباشر تارة أخرى لطرد الغبار والطفيليات كما يقوم بأكل البيض الفاسد, 
يفقس البيض بعد مضي من 9 إلى 10 أيام من تخصيبه, تعيش أسماك المهرج الصغيره مع والديها في نفس شقائق البحرإلى أن تصبح فتيّه ومن ثم تذهب كل سمكة لإيجاد مأوى آخر لها في شقائق آخر لها , تعيش سمكة المهرج ما بين 6 الى 10 سنوات

الأخطارالتي تواجه سمكة المهرج :
بما أن سمكة المهرج تتمتع بشكل جميل وألوان زاهية يجعلها فريسة مغرية للأسماك الأكبر منها كما أن سمكة المهرج لا تملك أي وسيلة دفاع فهذا ما يجعلها هدفاً سهلا فتعوض ذلك من خلال تعايشها مع شقائق البحر , نادراً ما تبعد سمكة المهرج عدة أمتار عن شقائق البحر الذي تعيش فيه, وعندما تلاحق من قبل سمكة أخرى تجدها تتغلغل بين مجسات شقائق البحر وتحتمي فيه ومقابل هذه الحماية التي يوفرها شقائق البحر تقوم سمكة المهرج بالعناية وتنظيف شقائق البحر من المخلفات وقد تصل أحياناً إلى درجة جلب الغذاء له في بعض الأحيان, فنستطيع هنا أن نقول ان هناك علاقه تكافليه بين شقائق البحر و سمكة المهرج ولكن هناك سؤال يطرح نفسه ألا وهو كيف لشقائق البحر هذا الحيوان الأصم أن يميز بين سمكة المهرج ويستضيفها ويحميها من المهاجمين وبين الأسماك الأخرى فيقوم بلسعها . 
كما أن الإنسان يشكل خطراً على سمكة المهرج حيث أن مربي الأسماك بإزدياد وسمكة المهرج لها شعبية كبيرة عند المربيين فلا يوجد مربي أسماك ألا وإقتنى في حوضه زوجاً على الأقل من سمكة المهرج بالإضافه إلى الأسماك الكبيرة التي تهاجم سمكة المهرج.
كل ما تريد معرفته عن أسماك المهرج
وهي من أسماك المياه العذبة المحبوبة جداً لدى جميع هواة تربية الأسماك نظراً لجمالها الغريب و حركاتها الرائعة و تغذيتها المتطلبة باقي الأطعمة الراكدة في قعر الحوض يعني معظم من يربّيها يربيها للتنظيف كإستغناء عن الزبال المعروف
سبب التسمية :
إن من أكثر ما يميّز هذه السمكة الرائعة هو تغير سباحتها بشكل غريب مثلها مثل جميع أبناء فصيلتها البوتيا 
يعني يمكن تجي تلاقيها بتسبح على جنب أو إحتمال تلاقيها عم تسبح بالمقلوب أو تدور حوالي نفسيها كالمهرج والذي يجعلك تضحك من تصرفاتها الغريبة و العجيبة مما ألصق بها إسم المهرّج .
وهي على نوعين رئيسيين مشهورين و أولهما :
1- Clown Loach
الإسم العلمي :Botia macracanthus
وهو ما يعرف لدينا بالمهرج القزم 
مكان تواجدها في الطبيعة :
وهي توجد في أندونيسيا (سومطرة و بورينو ).
العمر الإفتراضي :
عمرهاً وسطياً حوالي 9 أعوام
أكبر حجم وصلت إليه :
تصل إلى 15 سم في الأسر و وصلت إلى قدم في موطنها 
أقل حجم للحوض حتى تكون مرتاحة فيه :
يمكن أن تعيش في أي حوض و هي تعيش دائماً في أسفله و أقل ما يمكن 60 سم للحوض
الطعام الواجب إطعامه به :
وهو من الأسماك آكله كل شيء و هي يمكن أن تأكل النبات و الأسماك المتحللة و القشر الواصل إلى الأرض حيث أنها لا تصعد الى أعلى الحوض و تأكل القريدس و اللحم الناعم و يمكن إطعامها الدود الحي أيضاً.
مواصفات مياه الحوض :
يجب أن يكون ph= 7 الى 7.5 و حرارة ماء الحوض من 25 ألى 30 درجة. 
معلومات هامة:
أسماك المهرج هي من الأسماك الرائعة الشهيرة جداً في محلات الأسماك و الكل يحبونها وذلك لألوانها الرائعة و شكلها الغريب ولكنه مع الأسف شديد الحساسية للأدوية و الأدوية تصيبه بالجنون و ربما إلى الوفاة و هو حساس لظروف الماء السيئة و طبعاً تربيتها ليست سهلة.
و ينشط البوتيا المهرج في ساعات النهار الأولة و يحب أن يعيش بشكل جماعي .
 وهو سمكة مسالمة جداً و يمكن أن تعيش مع الأسماك الشرسة صغيرة الحجم و مع الأسماك الهادئة و مع الأسماك المسالمة دون أن تأذيها فتعيش مع السكات و الببغاء و الأوسكار و الأنجل و الديسك و س و البارب و التايجر و التيترا و و و و ...الخ

التفرقة بين الذكر و الأنثى :
الذكور ذيولهم أكبر من ذيول الإناث كما أن حجم الأنثى أصغر من حجم الذكر دائماً
وسبحان الله 
كل مكان تتواجد فيه هذه السمكة في بيئتها الطبيعية تتخذ شكلاً خاصاً بها أي أن الأسماك الموجودة في بورينو تكون أقل تلوناً من الأسماك الموجودة في سومطرة
كما أن أسماك بورينو لها مركز أسود في قاعدة الزعنفة السفلى بينما السمك السومطري تكون الزعنفة برتقالية بالكامل
كما أن أسماك بورينو الزعانف الظهرية و الشرجية لونها أقل أصفراراً من الزعانف الموجودة عن الأسماك السومطرية
كما أن السمك السومطري له لمعان فضي نسبياً في الجسم
و كل الأنواع قادرة على تغيير لون جسمهاً بالكامل لأي سبب من الأسباب .
حيث من الطبيعي حصول مشاجرات بين هذه الأسماك و فيها يتحول الجسم الى اللون الرمادي البراق .
كما أن هناك إختلافات وراثية ممكنة الحصول عند هذه الأسماك مما يؤدي الى تغير تخطيط الجسم وهذه هي أنواع الإختلافات الستة الشهيرة لدى هذا النوع من المهرّج

النوع الرئيسي الثاني وهو النوع الأشهر و الأهم لمحبّي البوتيا المهرج و إسمه :
2-Chromobotia
وهو البوتيا العملاق كما يسمى 
ولا يوجد في دمشق الكثير منه و أنا رأيت أحدها مرة في أحد محال الأسماك قبل أن أفتح محلي بقترة طويلة و كانت بطول 35 سم تقريباً
أماكن تواجدها في الطبيعة :
أندونيسيا شبه جزيرة ملاوي - بورينو – سومطرة
الطعام الرئيسي :
يمكن التغذية على الدود المجفف و هناك من يطعمهم  اللحم و القشور و الجمبرى

العمر الافتراضي :
15 عاماً
لمعرفة الذكر من الأنثى :
عند النمو تكون الأنثى أكبر من الذكر بشكل كبير حيث أنها تصل حتى 16 بوصة و هناك من يقول أن أذن الذكر غير أذن الأنثى ولكنني لا أعلم .
شروط العيش :
مثل ما قلت هذه الأسماك هي الأروع ولكن حجمها كبير جداً بالنسبة للهوات كما أن الأندونيسيين يستعملونها كغذاء أساسي فهو سمك غني باليود بشكل كبير. 
وللعيش داخل الأحواض يجب أن تكون الأحواض كبيرة جداً يعني مترين حد أدنى و الإضاءة يجب أن تكون خافتة و هادئة كما أن الماء يجب أن يكون شديد النقاء وهو شديد النشاط في الصباح الباكر فيجب توفر المخابئ في الحوض (تصور حوض فيه مخابئ لأسماك فوق 50 سم ) و يجب أن يكون الـ ph=6.5 الى 7 كحد أعلى و درجة الحرارة من 25-30 درجة
و ستلاحظ عند بلوغ هذه الأسماك أن القائد سيكون الأنثى الأكبر حجماً و ستدور معارك ضارية بين هذه الأسماك لتولي القيادة و ستلاحظ تغير ألوان الأسماك بشكل رهيب.
و هذه الأسماك تحب العيش بشكل جماعي طبعاً و تسبح في كل محيطات الحوض دون استثناء وهي قليلة الخوف من مربيها. 
طريقة شراء الأسماك :

يجب أن تتأكد أن الأسماك كانت في هذا الحوض على الأقل لثلاثة أيام حتى تكون مرتاحة
يجب أن لا تشتري من حوض فيه أسماك ميتة
يجب أن تشتري الأسماك عندما تكون في كامل جمالها الخلقي بهذا اللون تماماً.
أن لا تأخذ الأسماك إلا إذا كانت نشيطة تماماً
لا تأخذها في حجم أقل من 5 سم 
لا تأخذ سمكة واحدة يعني من 6 و أنت طالع
التكاثر و التفريخ :
من النادر يتم تفرخها وذلك لندرة توافق الذكر مع الأنثى حيث أن الأنثى تختار الذكر من بين عشرة ذكور كما يقال .
لمعرفة الذكر من الأنثى وقت التفريخ :
يصبح زيل الذكر قابلاً للإنحناء الى الداخل مما يشبه المنجل أو المخلب أما الإناث تبقى على حالها.
عمر الأسماك على الأقل 4 سنوات
طول الأسماك على الأقل 18 سم
الأنثى أكبر من الذكر
درجة حرارة الماء 28 درجة
الماء شديد النقاء
توفر الكهوف و المخابئ في الحوض بحجم كبير
ph= 6.5
الأمونيا = 0
النترات أقل من 25
الحوض ممتلئ بالزرع و الحصى الناعم
علامات حصول التزاوج :
تبدأ اسماك المهرج بالهجوم على الأسماك الحية الصغيرة و الهادئة و تحاول قتلها لتغذّي نفسها .
و بهذه الحالة قم بنزع كل الأسماك من الحوض عدا المهرج طبعاً و ليس العكس.
قم بإطعامهم اللحم المفروف بشكل جيّد 3 مرات في اليوم
تتم الإباضة في الليل بدون أي إضائة حيث تشاهد تعلّق الذكر بالأنثى و كأنه خايف تفلت منّه وهو في الحقيقة يعصرها ليخرج البيض منها و يخصّبه
و يتحركان معاً بشكل رائع حوال الحوض 
وفي الصباح إنشاء الله تشاهد ما يقارب 500 بيضة حوال الحوض في كل جوانبه
و بسرعة كبيرة يجب إزالة الأبوين لأن الأبوين يأكلان البيض بعد أقل من 12 ساعة على الإباضة
يفقس البيض بعد يومين من وضعه 
تتغذى الفراخ من كيس المح الخاص بها و تبقى متغذّية عليه حوالي ستة أيام
بعد ذلك يمكن إطعامهم القشر الخاص بالفراخ و هو القشر المطحون 
و طبعاً النمو بطيء .

المصدر: من المنتديات
DrMezayn

د ./ احمد عبد المنعم المزين دكتوراة الفلسفة في العلوم الزراعية

  • Currently 62/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
22 تصويتات / 2006 مشاهدة
نشرت فى 5 ديسمبر 2010 بواسطة DrMezayn

ساحة النقاش

د . احمد عبد المنعم المزين

DrMezayn
دكتوراة الفلسفة في العلوم الزراعية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

546,966