أ.د/ أحمد جلال السيد زراعة عين شمس

موقع علمى ثقافى خاص بعلوم الدواجن Poultry Science

 

التناسل في الإبل

undefined

 

الجهاز التناسلي الذكري: يتاألف من :

أ- خصيتان تتدليان بين الفخذين تحت فتحة الشرج

ب- القضيب: يوجد في جيب مثلثي الشكل بين القائمتين الخلفيتين.

الجهاز التناسلي الأنثوي:

توجد فتحة الحيا تحت الذنب أسفل فتحة الشرج ويشبه في تركيبه الجهاز التناسلي لدى معظم الحيوانات اللبونة ويوجد بين القائمتين الخلفيتين ضرع يختلف بحجمه وشكله حسب السلالة. يتألف من أربع غدد لبنية يتبع لكل حلمة غدة وتسمى هذه الغدد بالأرباع وتختلف أشكال الحلمات حسب السلالات أيضاً وغالباً مايشبه شكل الضرع في الإبل شكل الفنجان.

البلوغ الجنسي:

يتاأثر البلوغ الجنسي في الإبل بالعديد من العوامل الوراثية والبيئية من حيث عمر الحيوان ووزنه وتغذيته ويكون البلوغ الجنسي في الإناث بعمر ثلاث سنوات والنضج الجنسي بعده بعام تقريباً وقد يتأخر البلوغ لدى الإناث في بعض المناطق ذات البيئة القاسية حتى ست سنوات. أما الذكر فيصل لمرحلة البلوغ الجنسي بعمر سنتين اإلى ثلاث سنوات ولكن يتأخر في النضج الجنسى الكامل حتى عمر ثمان سنوات في المتوسط.

موسم التناسل:

يمتد موسم التناسل للإبل من نوفمبر حتى مارس، ويكون في الذكور اأطول قليلً من الإناث ويطول مع تقدم العمرفي الذكور، ويتوقف طول موسم التناسل على جودة تغذية و صحة الحيوان. يمكن أن يحدث للأنثى عدة دورات شبق خلال الموسم الواحد وأن طول الدورة في المتوسط 23.4 يوم أي من 20 - 25 يوم تقريباً وقد تمتد حتى 28 يوم في الدورة يحدث الشياع الذي يمتد من 1- 7 أيام وتحدث للأنثى خلاله علامات وتغيرات مميزة من الناحية السلوكية والفيزيولوجية والتشريحية حيث تكون دائمة القلق والخوار رافضة العمل طالبة الذكر، ويلحظ عليها انتفاخ وتورم في المهبل وفتحة الحيا وتنزل منه بعد 2- 3 أيام سائل لزج شفاف ذو رائحة مميزة مع ملاحظة ارتفاع الذيل إلى الأعلى وتطلب صحبة الذكر وتقل شهيتها للأكل. اأما الذكر فتزداد شراسته وهياجه ورفضه للعمل وتقل شهيته للطعام بل يرفضه غالباً فيضمر جسمه ويحدث صوتاً يسمى بالهدير كما يرشح بوله ويرشه على صلبة بواسطة شعر الذنب فيعطي لوناً داكناً من تكرار العملية، وقد يصاحب ذلك بعض الإسهالت وتغيرات في بعض مكونات الدم.

الجماع:

يبدأ الذكر بالتقرب من الأنثى الشبقة ثم يقوم بشم المهبل وقد يعضها من خلفها أو من أفخاذها ثم يدفعها لتجلس على الأرض ويجلس فوقها على قوائمه الخلفية فقط وبالتالي يعلوها ويضمها بقوائمه الأمامية ثم يتم الإيلج غالباً بدون مساعدة أحد. وإن متوسط فترة الجماع تصل اإلى 12 - 30 دقيقة وأحياناً تطول إلى ساعة، ويقذف الذكر ما بين (1-10) سم في المرة الواحدة ويكون قوام سائله المنوي كثيف ولزج وذو لون أبيض وحموضتة 7.8. ويخصص عادة ذكر واحد جيد الصحة لكل 50-80 أنثى ويمكن اأن يلقح 3 إناث في اليوم الواحد على الأكثر، ولاتلقح الناقة عند بداية فترة الشياع بل بعد ظهور السائل اللزج من فتحة الحيا وعند شعور الأنثى بالحمل تظهر حركة تعرف بالشوال أو دوسة الفحل فترفع ذنبها ورأسها إلى الأعلى والخلف وتنزل قطرات من البول عندما يدنو منها الفحل أو الإنسان.

الحمل :

إن فترة الحمل للناقة هي (370 يوم) بالمتوسط (355-389) وغالباً ما تكون الولدة في فترة توفر الغذاء ونمو المراعي ، وعادة تحمل الأنثى كل عامين مرة واحدة وقد تقصر أو تطول حسب صحة الناقة وعمرها وتغذيتها، وترضع النوق حوارها عاماً كاملً ثم تحيل ويعود ذلك ربما إلى الظروف الصحراوية القاسية التي تعاني فيها الإبل من نقص في المراعي وامتداد فترات الظمأ، وقد ترتفع فترة الإخصاب اإذا تحسنت الظروف المعييشية. ولخلاصة فان النوق ترضع عاماً وتحمل عاماً.

 

المصدر: منقول من دليل الإبل فى المملكة العربية السعودية
DrGalal

علم ينتفع به (عبارة عن مقالات تثقيفية تعليمية ارشادية مترجمة خالصة لوجه الله تعالى)

أ.د/ أحمد جلال السيد جاد زراعة عين شمس

DrGalal
موقع علمى ثقافى اجتماعى يهتم بعلوم إنتاج الدواجن وسلامة الغذاء. ويحتوى الموقع على مقالات علمية مترجمة منشورة فى مجلات علمية ومكتوب اسفل المقال المصدر التى ترجمت منه المقال، وتعبر جميع المقالات عن مصدرها ومسموح باستخدامها لاى اغراض ليكون علما ينتفع به. و يهدف هذا الموقع الى نشرالثقافة العلمية فى العديد »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

406,535