كتب - علي المسلّمي

افتتاح أول معمل للغة الإنجليزية للمكفوفين في مصر

بناءً على النجاح الذي حققه مشروع "تأهيل وتمكين المكفوفين لسوق العمل" الذي قامت مؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية بتمويله بالتعاون مع عدد من شركاء التنمية في القطاع الخاص والمجتمع المدني، تحتفل مؤسسة ساويرس بافتتاح أول معمل للغة الانجليزية للمكفوفين، والذي تم إنشائه وتجهيزه خصيصا لتأهيل المكفوفين ومساعدتهم على استكمال مهاراتهم للانخراط في سوق العمل بأعلى درجات من الكفاءة. وقد أقيم الحفل يوم الثلاثاء الموافق 1 نوفمبر في قاعة  النيل بفندق كونراد.

يقوم بتنفيذ المشروع المؤسسة التنموية لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة بتمويل من مؤسسة ساويرس وشركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة وشركة متسوبيشي مصر. وتساهم وزارة الاتصالات المصرية في المشروع من خلال توفير 10 أجهزة كمبيوتر وذلك في إطار دعمها للمشروع وثقافة التعامل مع الحاسب الآلي.

يهدف إنشاء معمل اللغة الإنجليزية إلى تدريب 160 كفيفا خلال عامين لرفع مستوى إتقانهم للغة الانجليزية من خلال برنامج تدريبي متخصص للمكفوفين تقوم بإعداده هيئة أميديست وهي منظمة غير ربحية معروفة ببرامجها وخدماتها الرامية إلى تحسين الفرص التعليمية والارتقاء بجودة التعليم، وتعزيز المؤسسات المحلية، وتطوير المهارات اللغوية والمهنية لتحقيق النجاح في سوق العمل.

يأتي هذا المشروع في إطار حرص مؤسسة ساويرس على تمويل مشروعات تستهدف دمج ذوى الإعاقة والاحتياجات الخاصة في نشاط المجتمع باعتبارهم طاقات كامنة لابد من تنمية قدراتهم ومهاراتهم وتوسيع فرصهم في حياة كريمة منتجة. وقد كان آخر تلك المشروعات "مشروع تأهيل وتمكين المكفوفين لسوق العمل" والذي تم من خلاله تدريب وتأهيل 300 كفيفا من حاملي المؤهلات العليا على استخدام طرق ومهارات الاتصال الحديث وتوظيفهم في وظائف تتوافق مع قدراتهم. وقد تم تنفيذ هذا المشروع بالتعاون مع المؤسسة التنموية لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة وهيئة الدمج الألمانية، وبدعم من شركة أوراسكوم تليكوم.

وقد حضر الحفل مجموعة من رجال الاعمال والفنانة مادلين طبر ونخبة اخرى من الناشطين في مجال الاعاقة. كما حضر وتحدث كل من الشخصيات التالية:

الدكتور/أحمد البرعي وزير القوة العاملة المصرية وقد تحدث قائلاً "إني فخور أن يكون هذا الجهد المميز من مؤسسة أهلية واتمنى أن ينتهج نهجها كل الجمعيات والمؤسسات الأهلية بالتعاون مع الحكومة لأن الحكومة وحدها لا تستطيع إنجاز هذا العمل بمفردها .. وخاصة في الظروف الحالية التي تمر بها مصرنا الحبيبة" وقد اشار ايضاً لذلك قائلاً "إن مصر بعد 25يناير تحاول الحكومة تنفيض الغبار الذي خلفه النظام السابق" ..واختتم الوزير كلمته قائلاً "نتمنى للمؤسسة التنموية لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة كل الامنيات الطيبة والتقدم المستمر.

وقد حضر وتحدث أيضاً كل من الدكتورة جنات السملوطي والاستاذة/روزة والاستاذة/هبة اسكندر المندوبين عن مؤسسة ساويرس الاجتماعية وشركة اوراسكوم تيليكوم واورسكوم للانشائات والاستاذ/نيكاجاوا عن شركة ماتسوبيشي مصر.

كما تحدثت الأستاذة/للي عطالله المدير التنفيذي للمؤسسة التنموية لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة وذكرت انجازات المؤسسة التي تولد عنها كل النجاحات التي قامت بها في فترة زمنية قصيرة والتي أدت لظهور هذا المعمل الخاص باللغة الانجليزية للمكفوفين ليس في مصر فقط بل في الشرق الاوسط كاملا.

كما تحدثت الدكتورة/شريفة مسعود مسؤول الموارد البشرية عن فكرة توظيف المكفوفين والصعوبات التي تواجهها في البحث عن الوظائف أو اقناع مسؤولين الشركات بعمل المكفوفين فيها بعيدا عن نسبة 5%. وذكرت الدكتورة أن الكفيف لديه الكفاءة والمهارة للعمل الفعلي بسهولة  ولا سيما أن المؤسسة تقوم بتدريبهم وتأهيلهم على مستوى عالي.

وتحدث الاستاذ/علاء فريد وهو مدرب للحاسب الآلي بالمؤسسة وهو مدرس للغة الانجليزية في المؤسسة ذاتها أيضً والأستاذ/علاء فريد هو الذي سوف يكون مسؤولا عن معمل اللغة الانجليزية وقام في كلمته بالترحيب بالحضور والتقديم باللغة الانجليزية.

ثم عرض فيلم قصير بعنوان "أين حقي..؟" من إنتاج المؤسسة عبر عن مشاكل المكفوفين في التوظيف وفي المجتمع بشكل عام ..

وقد حدث موقف طريف رتبت له المؤسسة بفصل التيار الكهربائي اثناء القاء الأستاذ/علاء فريد لكلمته في القاعة لتوصيل رسالة هامة أن الكفيف يستطيع الاستمرار في القراءة دون توقف بخلاف المبصر الذي يحتاج للتيار الكهربائي كما أن الكفيف لديه قدرات خاصة تفوق في بعض الوقت المبصرين.

وقد قدّم الحفل كفيفان وهما أ.رضوى محمود ومينا أسعد بشكل كامل وبإدارة وكفاءة قوية. ثم أختتم الحفل بعشاء للحضور الذين ابدوا سعادتهم الكاملة بالمكفوفين الذين بالفعل يمتلكون إرادة حديدية.

 

المصدر: المؤسسة التنموية لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة DAESN
Daesn

www.daesn.org

عالم الكفيف

Daesn
رؤية المؤسسة تفعيلا للقرارات الرشيدة من قبل الحكومة المصرية مثل قرار الدمج والتصديق على اتفاقية حقوق المعاقين، رأت المؤسسة التنموية لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة أن تقوم بدور فاعل في مجال التنمية المجتمعية وذلك بدعم وتمكين ورعاية المعاقين بصريا في شتى مناحي الحياة منذ نعومة الأظفار وحتى الدخول في مجالات العمل »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

DAESN

من نحن :

المؤسسة التنموية لتمكين ذوي لاحتياجات الخاصة مؤسسة أهلية مشهرة برقم 1277 لسنة 2008.
تهتم المؤسسة بتمكين  المكفوفين و دمجهم في المجتمع بشكل فعال يرتكز العمل داخل المؤسسة علي مدربين وموظفين مكفوفين وتعد هذه من نقاط القوة الاساسية  لمؤسستنا.

رسالتنا :

تعمل المؤسسة جاهدة لتمكين المكفوفين وتأهيلهم لسوق العمل المرتكز علي مفهوم الحقوق و الواجبات لتحقيق العدالة الاجتماعية بين كافة شرائح المجتمع.

رؤيتنا :

تحقيق العدالة الاجتماعية المركزة علي مفهوم الحقوق و الواجبات لذوي الاحتياجات الخاصة لدمجهم مع كافة شرائح المجتمع.