بالعزم والارادة يتمكن ذوي الاحتياجات الخاصة من تحقيق ذاتهم واثبات انفسهم امام المجتمع، اذ استطاع الشاب طارق ورد الذي فقد بصره عام 1988 من تحدي إعاقته فدخل المدرسة النموذجية للمعوقين بدمشق وتخرج منها متفوقاً في العام 2005 ثم انتقل إلى مرحلة نجاح أخرى، حيث تخرج في قسم اللغة العربية بكلية الآداب بجامعة دمشق وهو الآن يعمل مدرساً لمادة التربية الدينية.

 

وكما ذكرت وكالة الأنباء "السورية سانا" أنه يتابع نشاطه على أكثر من صعيد لإتمام قصة نجاحه وبيّن أنهُ بعد تخرجه من مدرسة المكفوفين كُرم بإعطائه برنامجاً ناطقاً باللغة العربية، يتيح له التعامل مع البرامج المختلفة وتصفح الانترنت، ثم نال الإجازة باللغة العربية من جامعة دمشق بمعدل جيد وتم قبوله في السنة الأولى ماجستير إلا إنه اعتذر عن إكمال الدراسة لأسباب مادية ووعد بتسويتها بمزيد من العمل وزيادة الدخل، فيما يعقد العزم لإعادة شهادة الثانوية للدراسة لاحقاً في قسم الفلسفة.

 

المصدر: المؤسسة التنموية لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة daesn
Daesn

www.daesn.org

  • Currently 122/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
41 تصويتات / 561 مشاهدة
نشرت فى 11 أكتوبر 2011 بواسطة Daesn

عالم الكفيف

Daesn
رؤية المؤسسة تفعيلا للقرارات الرشيدة من قبل الحكومة المصرية مثل قرار الدمج والتصديق على اتفاقية حقوق المعاقين، رأت المؤسسة التنموية لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة أن تقوم بدور فاعل في مجال التنمية المجتمعية وذلك بدعم وتمكين ورعاية المعاقين بصريا في شتى مناحي الحياة منذ نعومة الأظفار وحتى الدخول في مجالات العمل »

ابحث

تسجيل الدخول

DAESN

من نحن :

المؤسسة التنموية لتمكين ذوي لاحتياجات الخاصة مؤسسة أهلية مشهرة برقم 1277 لسنة 2008.
تهتم المؤسسة بتمكين  المكفوفين و دمجهم في المجتمع بشكل فعال يرتكز العمل داخل المؤسسة علي مدربين وموظفين مكفوفين وتعد هذه من نقاط القوة الاساسية  لمؤسستنا.

رسالتنا :

تعمل المؤسسة جاهدة لتمكين المكفوفين وتأهيلهم لسوق العمل المرتكز علي مفهوم الحقوق و الواجبات لتحقيق العدالة الاجتماعية بين كافة شرائح المجتمع.

رؤيتنا :

تحقيق العدالة الاجتماعية المركزة علي مفهوم الحقوق و الواجبات لذوي الاحتياجات الخاصة لدمجهم مع كافة شرائح المجتمع.