الأنشطة التعليمية للمعاقين عقليا

إن تصميم أنشطة تعليمية مشوقة ومتسمة بالابتكارية والفاعلية لأية مجموعة من الأطفال نادراً ما يكون عملاً سهلاً ، ومن ثم فإنه يكون أكثر صعوبة بالنسبة لمعلم المعاقين عقلياً .
عند تصميم أنشطة فعالة لهذه المجموعة من الأطفال..
يجب أن نأخذ بعين الاعتبار خصائصهم التعليمية الفريدة وان يكون لدينا علم مسبق بنقاط الضعف والقوة لديهم .
لذا.توافرت كافة الاعتبارات في نشاط معين فإنه نظرياً يجب أن يعتبر نشاطاً رائعاً للمعاقين عقلياً.
لذا .. يجب على المعلمين عند تصميم أنشطتهم وضع الاعتبارات التالية نصب أعينهم :
ý ضع في ذهنك الأهداف المحددة للأنشطة عند تصميمها ، ولا يعني ذلك بالضرورة انه يجب أن يكون هناك هدف واحد لكل نشاط ، فالنشاط الجيد قد يخدم عدة أهداف ، في حين انه قد تحتاج إلى عدة أنشطة لخدمة هدف واحد .

صمم الأنشطة بحيث تكون واضحة وسهلة بقدر الإمكان .
ý اجعل الأنشطة مختصرة ووفق نقاط محددة ينتهي منها التلميذ في حدود ثلاثين دقيقة، ويفضل لو كانت في حدود خمس عشرة دقيقة.
ý تصميم وإبراز الأنشطة في تتابع بالأنشطة،للتلميذ بإتباع الخطوات المتعاقبة، على أن يراعي في كل خطوة يجب أن تصمم بحيث تبنى على ما سبق أن تعلمه التلميذ من مهارات.
ý العمل على توافر عنصر النجاح في الأنشطة ، لأن من أهم المشاكل الرئيسة التي يعاني منها المعاقون عقلياً هي تكرار الفشل ، ولهذا فإن الخبرات الناجحة ينتج عنها اتجاهات إيجابية وسعادة للمعلمين .
ý يجب أن تشتمل الأنشطة على تدريبات تعليمية كثيرة ، بحيث تتضمن تدريبات على شكل العاب وان تتكرر التدريبات ولكن بصور مختلفة .
ý تصمم الأنشطة بحيث تكون مرتبطة بالأهداف وبالمشاكل وبالمواقف التي يمر بها الطفل في حياته العملية، فالأعمال التي ليست لها علاقة بالخبرات الحياتية لا تحظى إلا بنصيب محدود من التعزيز والانتقال حتى بعد تعلمها.
ý نوعّ في الأنشطة واترك مدة زمنية بين كل نشاط والآخر بحيث تحتفظ الأنشطة المتشابهة بقيمة تأثيرها.
ý صمم الأنشطة التي تحظى باهتمامات مجموعة الأطفال الحالية التي تقوم بتدريبها على سبيل المثال ، بعض المجموعات تستمتع كثيراً بتفاعلها مع بعضها البعض ، بينما تفضل مجموعات أخرى أن يعمل كل فرد فيها مستقلاً عن الآخر ، وسوف يكون من غير المجدي أن لا تهتم بمثل هذه الفروق .
ý فوق كل شيء عليك بتصميم الأنشطة التي يتمكن التلاميذ إن يلهوا من خلالها، فالتعليم يكون في العادة أسهل عندما يكون على شكل لهو.

   

 

 بقلم أخصائي التربية الخاصة ومدرب التنمية البشرية

أ / رامي محمد المغربي

Omaramy20022005@yahoo.com

 

     

Alhyat-Aml

الحياة أمل

  • Currently 240/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
80 تصويتات / 1853 قراءة
نشرت فى 12 مايو 2010 بواسطة Alhyat-Aml

ساحة النقاش

رامي المغربي

Alhyat-Aml
رئيس قسم الرعاية الأكاديمية مدرب تنمية بشرية TOT وأخصائي تربية خاصة »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

71,984