أنا موظفة في شركة أهلية، وصديقتي فتاة متوسطة الجمال ولكن جذابة. في الآونة الأخيرة أحسست بأن أحد الموظفين معجب بها وعند رؤيتها يحمر وجهه وكأنه مغرم بها جداً. هي لا تبرز أي مشاعر تجاهه ولكن لا تعارض تصرفاته مع العلم بأنه متزوج ولديه عدة أطفال. سؤالي هو هل من واجبي أن أنبههم على هذا العمل اللاأخلاقي أم عليّ السكوت.

****   ******   *****   *****  *****  ******   ***** ****

الأخت الفاضلة
السلام عليك ورحمة الله وبركاته

الميل تجاه الجنس الآخر مسألة غريزية وقد تساعد بعض الظروف الخاصة على زيادة هذا الميل ونموه خصوصاً إذاكان لدى أحد الطرفين أو كلاهما فراغاً عاطفياً وتقارباً نفسياً وثقافياً بين الطرفين.

وزواج الانسان يوفر له الكثير من فرص الاستقرار النفسي والعاطفي ويبعث في نفسه السكون والطمأنينة ويساعده على الالتزام الديني والانضباط السلوكي، لذا ورد في الأثر: (مَن تزوج فقد رزق نصف دينه وعليه أن يتقِ الله في النصف الآخر).

ولكن بعض الزيجات ولأكثر من سبب قد تفشل في تحقيق تلك المكاسب المذكورة ولا يجد الانسان بغيته فيه فيلجأ حينئذ للبحث عن بديل هنا وهناك، وقد يميل بقلبه نحو ذي وذاك.

ومعالجة الأمر تكون بتفعيل الزواج والارتقاء بالطرفين إلى مستوى الأداء الروحي والجسدي المطلوب بحيث ينعم كل الطرفين بأجواء السعادة في بيتهم الزوجي وهذا فيه تفصيل تطرقنا له سابقاً، ولكنه أساسي في نجاح أية علاقة زوجية ودوامها واستمرارها وحفظ الزوجين عن المزالق والأخطاء.

وأما الحالة التي ذكرتيها في الرسالة، فإن مجرد وجود الميل والأحاسيس نحو طرف آخر لا يعد بذاته ذنباً إذا لم يقترن بنية سوء أو عمل خاطئ فإذا لم يتعد الأمر ما ذكرت فلا يجب عليك المبادرة إلى أمر خصوصاً وأنت لا تعلمين بنية كل منهما فقد تكون النية حسنة فلا يعلم ما في القلوب إلا الله تعالى، وقد يكون الإنفعال العاطفي المذكور لا إرادياً دون قصد سوء، ونحن مأمورون بحمل أعمال الناس على المحمل الخير (وفي بعض الروايات: سبعين محملاً) دون تفسيرها بسوء الظن المنهي عنه.

المصدر: استشارات.. اجتماعي.. البلاغ
Al-Resalah

الرسالة للتدريب والاستشارات.. ((عملاؤنا هم مصدر قوتنا، لذلك نسعى دائماً إلى إبداع ما هو جديد لأن جودة العمل من أهم مصادر تميزنا المهني)). www.alresalah.co

  • Currently 15/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
5 تصويتات / 306 مشاهدة
نشرت فى 26 إبريل 2011 بواسطة Al-Resalah

ساحة النقاش

الرسـالة للتدريب والاستشارات

Al-Resalah
مؤسسة مهنية متخصصة في مجالات التدريب والإستشارات والبحوث والدراسات، وتُعتبر أحد بيوت الخبرة متعددة التخصصات في العالم العربي.. ومقر الرسالة بالقاهرة.. إن الرسالة بمراكزها المتخصصة يُسعدها التعاون مع الجميع.. فأهلاً ومرحبا بكم.. www.alresalah.co - للتواصل والإستفسارات: 00201022958171 »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,595,231